السياح الأميركيون المحصنون ضد «كورونا» سيتمكنون من السفر للاتحاد الأوروبي

السياح الأميركيون المحصنون ضد «كورونا» سيتمكنون من السفر للاتحاد الأوروبي

الاثنين - 14 شهر رمضان 1442 هـ - 26 أبريل 2021 مـ
أحد الأشخاص يتلقى جرعة لقاح ضد «كوفيد - 19» في نيويورك (رويترز)

أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، أمس الأحد، في مقابلة مع صحيفة «نيويورك تايمز» أن الاتحاد الأوروبي سيسمح في الأشهر المقبلة للسياح الآتين من الولايات المتحدة بالسفر إلى دوله، بشرط أن يكونوا قد تلقوا لقاحاً مضاداً لـ«كوفيد - 19».

وقالت فون دير لاين إن «الأميركيين، كما أرى، يستخدمون لقاحات معتمدة من قبل وكالة الأدوية الأوروبية (...) هذا الأمر سيسمح بحرية الحركة والسفر إلى الاتحاد الأوروبي»، حسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضافت أن السبب في ذلك هو «أن هناك أمراً واحداً واضحاً: الدول الأعضاء الـ27 ستقبل، بدون قيد أو شرط، كل الذين تم تطعيمهم بلقاحات معتمدة من وكالة الأدوية الأوروبية».

ولم تحدد رئيسة المفوضية الأوروبية متى بالتحديد سيتمكن السياح الأميركيون المحصنون من زيارة الاتحاد الأوروبي، لكن الصحيفة الأميركية أشارت إلى أن القواعد الجديدة التي سترعى هذا الأمر قد تُعتمد في وقت مبكر من هذا الصيف بالتزامن مع تكثيف حملات التطعيم ضد «كوفيد - 19» في جميع أنحاء العالم.

ووافقت وكالة الأدوية الأوروبية على اعتماد اللقاحات الثلاثة المستخدمة في الولايات المتحدة وهي «موديرنا» و«فايزر - بايونتك» و«جونسون آند جونسون».

ونوّهت فون دير لاين بـ«التقدّم الهائل» الذي أحرزته الولايات المتحدة في حملتها لتحصين مواطنيها، مشيرة إلى أن الأميركيين في طريقهم لتلقيح 70 في المائة من السكان البالغين بحلول منتصف يونيو (حزيران).

وأوضحت رئيسة المفوضية أن استئناف السفر سيتوقف «على الوضع الوبائي، لكن الوضع يتحسن في الولايات المتحدة، وهو أيضاً، كما نأمل، يتحسن في الاتحاد الأوروبي».

ودمرت الجائحة القطاع السياحي في أوروبا، إذ أغلق العديد من دول القارة العجوز حدوده أمام السفر غير الضروري.

والأسبوع الماضي قالت اليونان التي يعتمد اقتصادها بشكل كبير على السياحة إن المسافرين الآتين من الاتحاد الأوروبي ومن خمس دول أخرى سيتم إعفاؤهم من الحجر الصحي الإلزامي عند وصولهم إلى أراضيها بشرط أن يكونوا قد تلقحوا ضد «كورونا» أو أن يبرزوا نتيجة فحص مخبري تؤكد عدم إصابتهم بالفيروس.

ويبحث الاتحاد الأوروبي في استحداث جواز سفر صحي لاعتماده اعتباراً من هذا الصيف بهدف تمكين السياح من التنقل بين دوله بحرية.


أميركا أوروبا أخبار أميركا الاتحاد الأوروبي سفر و سياحة سياحة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة