مسؤول عراقي: 8 قتلى بينهم عسكريون في كمين لـ«داعش»

مسؤول عراقي: 8 قتلى بينهم عسكريون في كمين لـ«داعش»

السبت - 6 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 21 نوفمبر 2020 مـ
عناصر من الشرطة العراقية (أرشيفية - رويترز)

قُتل ثمانية أشخاص؛ ستة عسكريين ومدنيان، في كمين، اليوم (السبت)، نفّذه عناصر من تنظيم «داعش» الإرهابي في منطقة تقع على بعد مائتي كيلومتر شمال بغداد.
وقال مصدر في الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية، إن عبوة ناسفة وضعت على جانب طريق انفجرت لدى مرور سيارة مدنية، وأطلق مسلّحو التنظيم المتطرف النار على عناصر الشرطة وأعضاء في «الحشد الشعبي» لدى وصولهم إلى الموقع.
وأفاد محمد زيدان مدير ناحية الزوية، التي تقع على بعد نحو 50 كيلومتراً شمال تكريت، بأن «أربعة من أعضاء الحشد العشائري وعنصري شرطة ومدنيين اثنين قتلوا في الهجوم».
ولم تعلن أي جهة رسمياً مسؤوليتها عن الهجوم، لكن زيدان والمصدر في الشرطة اتهما التنظيم بالوقوف وراءه.
وأعلن العراق قبل ثلاث سنوات انتصاره على تنظيم «داعش»، إلا أن المجموعة المتطرفة لا تزال تدير خلايا سرية في محافظات البلاد، لا سيما في صلاح الدين، حيث وقع هجوم السبت.
وقبل نحو 10 أيام، لقي 11 شخصاً بينهم عناصر أمن حتفهم في هجوم استهدف موقعاً عسكرياً عند المدخل الغربي لبغداد، وخسر «الحشد العشائري» حينها خمسة عناصر.


العراق داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة