ميغان ماركل تكشف سبب عدم استخدامها وسائل التواصل الاجتماعي

ميغان ماركل تكشف سبب عدم استخدامها وسائل التواصل الاجتماعي

دوقة ساسكس تصف مستخدمي مواقع التواصل بـ«المدمنين»
الأربعاء - 27 صفر 1442 هـ - 14 أكتوبر 2020 مـ
ميغان ماركل دوقة ساسكس وزوجة الأمير البريطاني هاري (أ.ف.ب)

قالت ميغان ماركل دوقة ساسكس البريطانية أمس (الثلاثاء) إنه ليس لديها حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي «للحفاظ على نفسها»، وليس لديها أي فكرة عما يقال عنها على الإنترنت، وفقاً لوكالة «رويترز».

وتشن ميغان، التي غادرت مع زوجها الأمير هاري المملكة المتحدة في وقت سابق من هذا العام لأسباب عدة منها عداء وسائل الإعلام، حملة منذ شهور ضد آثار الأحاديث السلبية عبر الإنترنت.

وقالت ميغان لقمّة «أقوى نساء الجيل القادم» التي نظمتها مجلة «فورتشون»: «من أجل الحفاظ على نفسي، لم أستخدم وسائل التواصل الاجتماعي منذ فترة طويلة جداً». وأضافت: «اتخذت قراراً شخصياً بعدم امتلاك أي حساب، لذلك لا أعرف ما يحدث، وهذا مفيد لي من نواحٍ كثيرة». وقالت إنها أغلقت حساباتها الشخصية منذ سنوات، وإن حساباتها التي كانت رسمية مع زوجها هاري على «تويتر» و«إنستغرام» يديرها آخرون.

كما أشارت دوقة ساسكس إلى أن مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي «مثل الأشخاص المدمنين لتناول المخدرات»، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية. وأوضحت أن هناك بضعة أمور في العالم يتم من خلالها توصيف الشخص بأنه «مدمن». وتابعت: «فالأشخاص الذين يتعاطون المخدرات بصورة دائمة يوصفون بأنهم مدمنون، والأشخاص المنشغلون بمواقع التواصل الاجتماعي يوصفون أيضاً بأنهم مدمنون».

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن ميغان القول: «أشعر بكثير من المخاوف بالنسبة للأشخاص الذين أصبحوا مهووسين باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي، التي أصبحت جزءا كبيرا من ثقافتنا اليومية بالنسبة للكثيرين لدرجة أنها أصبحت إدماناً».

ويعيش هاري وميغان الآن في جنوب كاليفورنيا بعد تنحيهما عن أدوارهما الملكية في مارس (آذار) لبناء حياة جديدة وتمويلها بنفسيهما.


أميركا المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة إنستغرام الإعلام المجتمعي العائلة الملكية البريطانية الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة