دراسة تكشف هل تؤدي الوجبات السريعة حقاً إلى الشيخوخة؟

دراسة تكشف هل تؤدي الوجبات السريعة حقاً إلى الشيخوخة؟

الأربعاء - 14 محرم 1442 هـ - 02 سبتمبر 2020 مـ
الوجبات السريعة تحدث تغيرات في الخلايا والكروموسومات مرتبطة بالشيخوخة المبكرة (رويترز)

أظهرت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من الوجبات السريعة والأطعمة المعالجة صناعياً هم أكثر عرضة لتغيرات في خلاياهم وكروموسوماتهم مرتبطة بالشيخوخة المبكرة.

وبحسب موقع «ساينس أليرت» العلمي، فقد أشارت الدراسة، التي أجراها باحثون من جامعة نافارا في إسبانيا، إلى أن تناول 3 حصص يومية من الوجبات السريعة أو الأطعمة المعالجة صناعياً تضاعف من احتمالات انكماش خيوط الحمض النووي والبروتينات المسماة «التيلوميرات»، الموجودة في أطراف الكروموسومات.

ويعد طول «التيلوميرات» مؤشراً على سن الخلايا بيولوجياً (وليس من ناحية عمرها الحقيقي بالسنوات)، حيث ينكمش طولها مع التقدم في السن، لأن الخلايا تخسر أجزاء من أطرافها في كل مرة تنقسم فيها.

واستغرقت الدراسة 12 عاماً، وأجريت على ما يقرب من 900 شخص تبلغ أعمارهم 55 عاماً أو أكثر، حيث تم أخذ عينات من الحمض النووي الخاص بهم والحصول على بيانات مفصلة حول عاداتهم الغذائية طوال أعوام الدراسة.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يفرطوا في تناول الوجبات السريعة والأطعمة المصنعة يومياً، أكثر عرضة للتعرض لانكماش «التيلوميرات» بشكل ملحوظ.

وتم الإعلان عن نتائج الدراسة أمس (الثلاثاء) في المؤتمر الأوروبي والدولي حول السمنة الذي عقد عبر الإنترنت.


العالم الأطباق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة