السعودية: الطلب المحلي على النفط في أغسطس سيرتفع نصف مليون برميل

السعودية: الطلب المحلي على النفط في أغسطس سيرتفع نصف مليون برميل

الأربعاء - 24 ذو القعدة 1441 هـ - 15 يوليو 2020 مـ
وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان (أ.ف.ب)
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم (الأربعاء)، إن «(أوبك+) تتحرك صوب المرحلة المقبلة من اتفاق خفض إنتاج النفط، حيث من المتوقع أن تخفف المجموعة التخفيضات بفضل تعافي الطلب على النفط». وأضاف، أن «تخفيضات النفط الفعلية ستكون أكبر من 7.7 مليون برميل يومياً بفضل خطة تعويض تصوغها البلدان التي كان لديها فائض إنتاج في الشهور السابقة».

وأدلى الأمير عبد العزيز بن سلمان بتصريحاته قبيل اجتماع للجنة وزارية مهمة في تكتل «أوبك+»، وقال إن الصادرات السعودية لن تزيد في أغسطس (آب)، حيث سيجري استهلاك البراميل الإضافية محلياً.

وتجتمع منظمة «أوبك» وحلفاء من بينهم روسيا، اليوم، لاتخاذ قرار بشأن سياسة الإنتاج، اعتباراً من أغسطس، وسط توقعات واسعة النطاق في السوق بأن المجموعة ستقلص القيود على الإمدادات مع تعافي الاقتصاد العالمي ببطء من جائحة فيروس كورونا.

وتخفض منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، فيما يعرف بـ«أوبك+»، الإنتاج بواقع 9.7 مليون برميل يومياً منذ مايو (أيار) أو 10 في المائة من الإمدادات العالمية، بعد أن قوض الفيروس ثلث الطلب العالمي.

وبعد يوليو (تموز)، من المقرر أن تُقلص التخفيضات إلى 7.7 مليون برميل يوميا حتى ديسمبر (كانون الأول). وتجتمع لجنة من وزراء الدول المنتجة الكبرى، فيما يعرف بلجنة المراقبة الوزارية المشتركة الأربعاء بعد الساعة 1200 بتوقيت غرينتش لتحديد المستوى التالي للتخفيضات.

وانتعشت أسعار النفط لنحو 43 دولاراً للبرميل من أدنى مستوى في 21 عاماً عند ما يقل 16 دولاراً للبرميل في أبريل (نيسان).

وقد تكون زيادة الإنتاج الفعلية من أغسطس أقل من مليوني برميل يومياً؛ نظراً لأن العراق ونيجيريا تعهداً بتعويض مستوى الإنتاج المرتفع في مايو ويونيو (حزيران) بتخفيضات أكبر من تعهدهما.


السعودية نفط

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة