صناعة السينما تلوذ بالمنصات الإلكترونية لتجاوز الأزمة

صناعة السينما تلوذ بالمنصات الإلكترونية لتجاوز الأزمة

الأربعاء - 24 رجب 1441 هـ - 18 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15086]
سينما في ميلتون كينز (وسط إنجلترا) مغلقة بسبب الفيروس (رويترز)

مع تزايد انتشار فيروس «كورونا» حول العالم، تغيّرت أنماط الترفيه واستهلاكه، إذ أدى الخوف من العدوى إلى إحجام المشاهدين عن الذهاب إلى دور السينما، ونجم عن ذلك لجوء القائمين على صناعة السينما إلى منصات البث الإلكتروني.

وتسببت الأزمة في لجوء شركات السينما العالمية إلى تأجيل عرض الإنتاجات الضخمة مثل فيلم جيمس بوند الجديد «لا وقت للموت» الذي أُرجئ عرضه إلى نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل. غير أن التأجيل ربما لا يمثل الحل الأسلم للشركات التي تخشى الخسارة، ووجدت شركة «إن بي سي يونيفرسال» حلاً مؤقتاً بإطلاق الأفلام الجديدة على منصات البث الإلكتروني المباشر، على أن يدفع المشاهد مبلغاً مالياً لقاء استئجار الأفلام لساعات.

وأعلنت الشركة أمس، أنها ستطرح الأفلام الجديدة في التاريخ المحدد لنزولها دور السينما، وستبدأ بفيلم «ترولز وورلد تورز» الذي من المقرر عرضه في أميركا في 10 أبريل (نيسان) المقبل.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «إن بي سي يونيفرسال»، في بيان، إن الشركة قامت بهذا الإجراء تفادياً «لتأخير الأفلام أو عرضها في وقت حرج. وأضاف: {أردنا توفير الخيار للمشاهدين لمشاهدة تلك الأعمال في المنزل».

يُذكر أن شباك تذاكر السينما في شمال أميركا قد شهد انخفاضاً في الإيرادات لم يشهد مثله من أكثر من عقدين من الزمن، بسبب لزوم المشاهدين منازلهم.


المزيد...


سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة