«اوبسيشن»... 17 ليلة وليلة من طهي النجوم

«اوبسيشن»... 17 ليلة وليلة من طهي النجوم

24 طاهياً من حول العالم في مهرجان الطعام العشرين في «لانكشير»
الأحد - 8 جمادى الآخرة 1441 هـ - 02 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15041]
لانكشير (شمال إنجلترا): جوسلين إيليا

من فكرة بسيطة ابتكرها الشيف نايجل هايوورث وكريغ بانكروفت، عام 2001، أبصر مهرجان الطعام «Obsession» النور، واليوم يحتفل من جديد بدورته العشرين التي تمتد على مدى 17 يوماً، بمشاركة 24 من أهم طهاة العالم الحائزين على «نجوم ميشلان»، يجمعهم مطبخ فندق «نورثكوت» (Northcote) الواقع في منطق بريستين في مقاطعة لانكشير الشمالية في إنجلترا.

يعتبر هذا المهرجان من أهم التواريخ في روزنامة الطعام في بريطانيا، لأنه مناسبة عالمية تشارك بها النخبة من نجوم الطهي من شتى أنحاء الكون الذين يأتون لمشاركة الذواقة أطباقهم وابتكاراتهم.

الرحلة بدأت من محطة يوستن في وسط لندن، وبعد أكثر من ساعتين بقليل وصلنا إلى الريف الإنجليزي، الذي يفتح شهيتك، وأنت في طريقك إليه، ويجعلك متحمساً لتذوق ما ينتظرك في العشاء الذي اخترت طاهيك المفضل ليحضره لك.

ومن محطة بريستون، وبواسطة سيارات «بورشه» (الراعي الرسمي للمهرجان) تنقلك الرفاهية إلى المزيد منها لتحظى بجرعة إضافية من الرقي الريفي في فندق «نورثكوت» التراثي الذي أضيف إليه مبنى حديث تطل كل أجنحته على الطبيعة الخضراء الغناء.

فكرة المهرجان تعتمد على تقديم مطبخ بالكامل لكل طاهٍ مشارك في كل ليلة من الليالي الـ17 التي بدأت في الرابع والعشرين من يناير (كانون الثاني)، ولغاية يوم الأحد التاسع من فبراير (شباط) الحالي. ومن خلال حجز مسبق للطاهي الذي تريده يمكنك النزول في الفندق، أو في واحد من الفنادق والنزل القريبة، ولقاء مبلغ 150 جنيهاً إسترلينياً للشخص الواحد تتناول عشاءً فاخراً مؤلفاً من خمسة أطباق رئيسة، وتنهي الوليمة بطبق من الحلوى وشاي أو قهوة.

افتتحت المهرجان في ليلته الأولى الذي وجودت به «الشرق الأوسط» الطاهية الرئيسة في «نورثكوت» الشيف ليزا غودوين ألين، التي أبدعت في الابتكارات التي صبتها في أطباقها البريطانية الأنيقة.

يقام العشاء في المطعم الرئيس للفندق، وتزين الطاولات الزهور الجميلة التي تصبح غير مهمة بعد البدء بالوليمة، الذي تغازل الذائقة والعين في وقت معاً.

ووضعت على الجدران شاشات تلفزيون مسطحة تنقل ما يجري مباشرة في المطبخ أثناء تناول الطعام. فترى على إحدى الشاشات الشيف ليزا، وهي تتأهب لبدء تزيين الصحون الذي يبلغ عددها 140 صحناً، وتعمل بطريقة هادئة جداً، إلى جانب فريق العمل الكبير في المطبخ الذي يشبه إلى حد كبير خلية النحل المنظمة.

المشهد رائع، والأجمل هو أنك تعرف وقت وصول الطبق إلى طاولتك من خلال مشاهدة الشاشات ومتابعة ما يحدث في الداخل، فتشعر وكأنك في قلب المطبخ وتشارك الطهاة عملهم الدؤوب.

اللافت هو أن فريق العمل في المطبخ يقوم بالعمل إلى جانب الطهاة الضيوف، الذي يشارك كل منهم في ليلة من ليالي المهرجان، وهؤلاء الطهاة هم نجوم في عالم الطاهي، وفي جعبة 14 طاه من بينهم 21 «نجمة ميشلان» للتميز، ومن بينهم الشيف جايكوب جان بوويرما من مطعم «De Leest» الحائز على 3 نجوم «ميشلان فاسين» بهولندا، والشيف كلود بوسي الحائز على نجمتين في مطعمه «Bibendum» في لندن، والشيف جيمس نابيت الحائز على نجمتين في مطعم «Kitchen Table» في لندن، والشيف البرتغالي ديتير كوشينا من مطعم «فيلا جويا» في الغارف، والشيف هانس نيونر من مطعم «فيلا فيتا».

من أسماء الطهاة اللامعين المشاركين في المهرجان، الشيف غاريث وورد وتوم براون وكيرك هايوورث والطاهية أنجيلا هارنت ومونيكا غاليتي والنجم التلفزيوني الشيف جيمس مارتن وريك ستاين وبراين تورنر وكين هوم.

ولائحة الأسماء تطول جداً، ويمكن الاطلاع على موقع «نورثكوت» لمعرفة اسم الطاهي المشارك في كل ليلة، بالإضافة إلى عرض لائحة الطعام المقررة لليلة الذي تختارها.

إذا كنت نباتياً، أو تتبع نظاماً صارماً في الأكل، أو إذا كنت تعاني من حساسية الطعام يجب عليك إخطار الفندق لتأمين طلبك مسبقاً.

في سؤال إلى الشيف نايجل هايوورث عن آلية عمل الطهاة خارج مطابخهم، أجاب: «العملية صعبة بعض الشيء، والسبب هو أن الطهاة يقدمون مطابخ مختلفة، وهذا يعني أن الأدوات المستخدمة في مطبخنا لا تفيدهم في بعض الأحيان، ولهذا نجلب لكل طاهٍ حاجاته من الأدوات والمنتجات التي نحاول استقدمها من مزارع محلية، ولكن يبقى الخيار للطاهي إذا ما أراد إحضار بهاراته الخاصة أو المنتجات التي يصعب إيجادها في وادي ريبل، حيث يقع الفندق».

وعن فريق العمل الذي يرافق كل طاهٍ في الطبخ كل ليلة، أجاب الشيف هايوورث بأن فريق العمل من الطهاة الشباب يعملون في مطبخ «نورثكوت»، ويقومون بمساعدة كل الطهاة بأمسياتهم، ويمكنهم الاختيار مع أي طاهٍ يودون العمل معه، لأن الفكرة من وراء المهرجان هي مشاركة الخبرة، وتطوير مهارات الطهاة الصاعدين، وإعطاؤهم فرصة التطوير، وفي الوقت نفسه مشاركة الذواقة الذين يأتون من داخل المملكة وخارجها للتمتع بفرصة نادرة في مهرجان مماثل.

> لائحة الطعام في ليلة المهرجان الأولى على يد الشيف ليزا غودوين ألين

pigeon Squab لحم الحمام مع المانغا والكاري

Cornish Mussels قواقع من ساحل كورنوول البريطاني مع الكافيار

Wild Turbot سمك توربوت مع صلصة بونزو

Cumbrian Mutton نقانق من لحم البقر مع برتقال من أشبيلية في إسبانيا وجزر

Hazelnut طبق حلوى مؤلف من الشكولاته المرة مع ليمون «كافير»

- قبل الذهاب

> المهرجان لا يزال في بدايته، ولكن الإقبال عليه شديد، أنصحك بتصفح النشرة على الموقع لاختيار الطاهي الذي تفضله، ويمكنك أيضاً أن ترى قوائم الطعام المقررة، وتستطيع تعديل بعض الأطباق. وأنصح أيضاً بالإقامة في المنطقة أو في الفندق، لأن المنطقة ريفية وجميلة جداً، ويمكن القيام بجولات محلية خلابة.


المملكة المتحدة الأطباق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة