{بتكوين} تربح 45 % منذ إعلان «فيسبوك» عن {ليبرا}

{بتكوين} تربح 45 % منذ إعلان «فيسبوك» عن {ليبرا}

الأربعاء - 8 ذو القعدة 1440 هـ - 10 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14834]

ربحت بتكوين، أكبر عملة مشفرة، أكثر من 45 في المائة منذ إعلان «فيسبوك» عن خطط الشهر الماضي لعملة رقمية خاصة بها تحت اسم ليبرا، ليبعث التفاؤل مجددا حيال اكتساب العملات المشفرة قبولا واسعا بين الشركات والمستخدمين من الأفراد.
واستقرت بتكوين أمس الثلاثاء، قرب أعلى مستوياتها في أسبوعين بعد أن ارتفعت بما يصل إلى تسعة في المائة خلال ليل أول من أمس، وهي خطوة يقول محللون إن الدافع وراءها ربما يكون الآمال في كسب العملات المشفرة مزيدا من القبول بعد أن كشفت «فيسبوك» عن خطط لإصدار عملة رقمية.
ولامست بتكوين 12833 دولارا خلال ليل الاثنين في بورصة بتستامب، وهو أعلى مستوى منذ 27 يونيو (حزيران) قبل أن تتراجع. وارتفعت بتكوين في أحدث تعاملات 2.2 في المائة عند 12560 دولارا. ولا تزال بتكوين متقلبة بشكل كبير، وربحت نحو 240 في المائة هذا العام بعد أن فقدت ثلاثة أرباع قيمتها في العام الماضي.
تأتي هذه التطورات لعملة بتكوين، بعد أن ذكر معهد البحوث الاقتصادية في مدينة كولونيا الألمانية (آي دابليو)، منذ أسبوعين، أن عملة «ليبرا» الافتراضية، التي تخطط شبكة التواصل الاجتماعي «فيسبوك» لإطلاقها، قد يكون لها تأثير إيجابي على حركة الأموال عبر الحدود.
وقال كبير الاقتصاديين في مجال السياسة المالية واقتصاد سوق المال بالمعهد، ماركوس ديماري، إن عملة «ليبرا» قد تكون مهمة للشركات الناشطة على المستوى الدولي، موضحا أن الشركات سيمكنها بمساعدة العملة الرقمية الحد من مخاطر سعر الصرف، حيث إن المشاركة في عملة «ليبرا» يمثل في النهاية اتحادا نقديا عالميا خاصا.
وقال: «داخل شبكة ليبرا لن يكون هناك بعد الآن مخاطر متعلقة بسعر الصرف... هذا سيحدث فقط في حال التحويلات بين ليبرا واليورو أو الدولار».
وذكر ديماري أن نجاح عملة «ليبرا» من عدمه لا يزال غير واضح، مشيرا إلى أن عملة «بيتكوين» الرقمية لم تحظ بقبول واسع النطاق، ولكنها تُستخدم من قبل مجتمع صغير ومغلق يقدر إخفاء الهوية وحماية البيانات؛ «في المقابل يمثل مستخدمو (فيسبوك) غالبية السكان. وبالنسبة لهم، فإن إخفاء الهوية وحماية البيانات أقل أهمية».
غير أن في شهر مايو (أيار) الماضي، قالت شركة بينانس، إحدى أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم، إن متسللين سرقوا بتكوين بقيمة 41 مليون دولار منها في أحدث واقعة ضمن سلسلة سرقات تستهدف بورصات العملات المشفرة في أنحاء العالم.
وسحب المتسللون سبعة آلاف بتكوين باستخدام عدد من التقنيات «بما في ذلك التصيد والفيروسات وهجمات أخرى».
وقالت الشركة إن أموال المستخدمين لن تتأثر لأن الشركة ستستخدم صندوق أصول آمنا لها لتغطية خسائرهم. ووقتها أوقفت بورصات عملات مشفرة أخرى، بما في ذلك كوين - بيز، الإيداعات من عناوين مرتبطة بعملية الاختراق.


البتكوين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة