مهرجان «لوكارنو بيروت» السينمائي يعرض في الهواء الطلق

مهرجان «لوكارنو بيروت» السينمائي يعرض في الهواء الطلق

تستضيفه العاصمة اللبنانية للسنة الثانية على التوالي
الأربعاء - 24 شهر رمضان 1440 هـ - 29 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14792]
يفتتح مهرجان «لوكارنو بيروت» مع فيلم «بلاك ك كلانسمان»
بيروت: فيفيان حداد
فيما تنطلق عروض أفلام مهرجان «لوكارنو» السينمائي في سويسرا ابتداءً من 7 أغسطس (آب) المقبل، إلّا أنه يحط رحاله في بيروت قبل هذا الموعد، حيث تستضيفه من 30 مايو (أيار) الحالي ولغاية 1 يونيو (حزيران) المقبل.
هذا المهرجان من تنظيم السّفارة السويسرية في لبنان وجمعيّة «متروبوليس»، بالتعاون مع سينما ومتحف «سرسق»، حيث ستجري عروضه في الباحة الخارجية للمتحف وفي الهواء الطلق. «لقد رغبنا في أن يأخذ هذا المهرجان المنحى الفني نفسه الذي يطبعه في سويسرا»، تقول نسرين وهبة المسؤولة الإعلامية في جمعية «متروبوليس». وتضيف في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «ينعقد المهرجان سنوياً هناك، في ساحة مدينة لوكارنو بالهواء الطّلق، وبحضور الآلاف من رواده. وبالتالي فقد استوحينا الفكرة نفسها لنطبقها في بيروت، لا سيما أن الباحة الخارجية لمتحف سرسق، ملائمة تماماً للمناسبة». وتشير وهبة في سياق حديثها إلى أنّه في الدورة الأولى للمهرجان من العام الماضي، جرت عروض أفلامه ما بين صالات مقفلة وأخرى مفتوحة، إلا أن القيمين على هذا الحدث هذه السنة قرّروا أن تحصل جميعها في الهواء الطّلق معتمدين الأسلوب نفسه المتّبع في المهرجان الأم.
وتجري العادة في «لوكارنو بيروت» أن تُعرض أفلام سينمائية سبق وعرضت في دورات سابقة للمهرجان في «لوكارنو سويسرا». وفي السنة الحالية جرى اختيار ثلاثة أفلام، واحد منها يعود إلى عام 1949.
ويفتتح مهرجان «لوكارنو بيروت» في 30 من الشهر الحالي بفيلم «BlacKkKlansman» للمخرج سبايك لي. وهو يعرض لأول مرّة في بيروت، فيما كان قد عُرض في مهرجان «كان» السينمائي العام الفائت. وقد حاز الفيلم وقتها الجائزة الكبرى في المهرجان المذكور وعلى جائزة الجمهور (UBS) في مهرجان «لوكارنو» السينمائي عام 2018، وكذلك حصل على أوسكار أفضل نصّ مقتبس للعام الحالي. وهو يحكي قصة نجاح ضابط شرطة أميركي من أصل أفريقي من كولورادو، في اختراق التنظيم العنصري «كو كلوكس كلان».
أمّا الفيلم الثاني الذي يستضيفه مهرجان «لوكارنو» السينمائي في بيروت، فهو بعنوان «Right Now، Wrong Then» للمخرج الكوري الجنوبي هونغ سانغ سو. وقد حاز على الجائزة الكبرى (الفهد الذهبي) في مهرجان «لوكارنو السينمائي» لعام 2015 بالإضافة إلى جائزة أفضل ممثّل. ونتبع في الفيلم قصة مخرج أفلام يلتقي في إحدى سفراته بفنّانة شابّة فيتجولان معاً ويتشاركان الأحاديث، ويأكلان السوشي، وتنشأ بينهما علاقة رومانسية. سيعرض الفيلم مساء الجمعة 31 مايو، ودائماً في باحة متحف سرسق بالأشرفية، وهو بالكورية، ومترجم إلى الإنجليزية.
أمّا فيلم الختام فيحمل اسم «Bicycle Thieves» للمخرج الإيطالي فيتوريو دي سيكا. وتدور قصّته حول رجل فقير يجوب شوارع روما بحثاً عن سارق دراجته، التي يحتاجها لعمله. ويعدّ هذا العمل السينمائي الكلاسيكي واحداً من أهم الأعمال في تاريخ السينما. وقد حاز على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان «لوكارنو» عام 1949 وعلى جائزة «أوسكار» فخرية في عام 1950. وعلى جائزة «بافتا» من العام نفسه. كما حصل على جائزة «غولدن غلوب» لأفضل فيلم أجنبي وهو إيطالي مترجم إلى الإنجليزية أيضاً. تجدر الإشارة إلى أنّ جميع الأفلام مجانية ومفتوحة أمام الجميع، وعلى من يرغب في حضورها التوجه إلى متحف سرسق قبل موعد عرضها بنحو ساعة، لأنّ الحجوزات المسبقة غير متوفرة فيه.
لبنان مهرجان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة