غضب فلسطيني من إدانة برلمان ألمانيا لحركة المقاطعة ضد إسرائيل

غضب فلسطيني من إدانة برلمان ألمانيا لحركة المقاطعة ضد إسرائيل

السبت - 13 شهر رمضان 1440 هـ - 18 مايو 2019 مـ
البرلمان الألماني «بوندستاغ» (أ.ب)
رام الله: «الشرق الأوسط أونلاين»
أثار إقرار البرلمان الألماني «بوندستاغ» قانوناً يدين حركة المقاطعة ضد إسرائيل «بي دي إس» ويعرفها بـ«اللاسامية»، انتقادات فلسطينية اعتبرته «انحيازاً لصالح إسرائيل».
وقال أمين عام المبادرة الوطنية الفلسطينية النائب الفلسطيني مصطفى البرغوثي، لوكالة الأنباء الألمانية، اليوم (السبت): «نشعر بأسف إزاء صدور هذا القرار غير المتوازن والمنحاز لإسرائيل، والذي لم يذكر بكلمة واحدة حق الشعب الفلسطيني في التحرر من الاحتلال، وممارسة حق تقرير المصير».
وأضاف: «القرار رغم أنه غير ملزم، لكنه مؤذٍ ويمثل مخالفة لأهم وأبسط القيم الديمقراطية في أوروبا وألمانيا بشأن حرية الرأي والتعبير».
واعتبر البرغوثي أنه «جاء استجابة لضغوط اللوبي الإسرائيلي ضد حق الشعب الفلسطيني في النضال من أجل حريته والخلاص من الاحتلال».
واعتبر القيادي في حركة «حماس»، باسم نعيم، أن قرار البرلمان الألماني «مؤسف ومخزٍ وسابقة في تاريخ حقوق الإنسان وحرية التعبير، وقال: «للأسف الشديد فإن ألمانيا غير قادرة على التخلي عن الشعور التاريخي بالذنب تجاه اليهود، وما ارتكبوه بحقهم من جرائم لكن لا يجوز تصحيح ذلك على حساب الشعب الفلسطيني».
واعتبرت الجبهة الديمقراطية اليسارية لتحرير فلسطين القرار «تعبيراً فاقعاً عن ازدواجية المعايير والمواقف لدى أصحاب القانون، وانحيازاً كاملاً للاحتلال الإسرائيلي».
وفي سياق متصل، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، إن محاولات تغيير مرجعيات عملية السلام لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي «مصيرها الفشل».
وأوضح عريقات، في بيان عقب اجتماعه مع المبعوث الأوروبي لعملية السلام، سوزان ترسل، في مدينة أريحا في الضفة الغربية، على التمسك بمرجعيات عملية السلام المتمثلة بالقانون الدولي والشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية والاتفاقات الموقعة.
وأضاف أن «الخروج عن المرجعيات المتفق عليها دولياً يعني انهيار قواعد وركائز القانون الدولي، ليس فقط فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، وإنما لمجمل أسس وركائز العلاقات الدولية المستندة إلى القانون الدولي».
فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة