«سوريا الديمقراطية» تعلن النصر الكامل على «داعش»

«سوريا الديمقراطية» تعلن النصر الكامل على «داعش»

تعهدت بملاحقة فلول التنظيم حتى القضاء التام عليهم
السبت - 17 رجب 1440 هـ - 23 مارس 2019 مـ
«قوات سوريا الديمقراطية» ترفع رايتها الصفراء على أحد المباني في الباغوز بعد هزيمة «داعش» (أ.ف.ب)
الباغوز (سوريا): «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت «قوات سوريا الديمقراطية» المدعومة من الولايات المتحدة اليوم (السبت)، أن تنظيم «داعش» المتطرف مُني بالهزيمة النهائية في جيب في الباغوز بشرق سوريا بما ينهي الدولة التي أعلنها التنظيم وامتدت في وقت من الأوقات على مساحة تصل إلى ثلث العراق وسوريا.

وقال مصطفى بالي مدير المركز الإعلامي لـ«قوات سوريا الديمقراطية» على تويتر  في تغريدة بالإنجليزية: «تعلن قوات سوريا الديموقراطية القضاء التام على ما يسمى بالخلافة وخسارة التنظيم لأراضي سيطرته بنسبة مائة في المائة».

وفي تغريدة أخرى بالعربية كتب بالي: «نبشر العالم بزوال دولة الخلافة المزعومة». وأضاف «الباغوز تحرّرت، والنصر العسكري ضد (داعش) تحقق».

وتشن «قوات سوريا الديمقراطية» هجمات منذ أسابيع للسيطرة على الجيب الواقع قرب الحدود مع العراق.

وأضاف بالي: «نجدد العهد على مواصلة الحرب وملاحقة فلولهم حتى القضاء التام عليهم».

ورفعت «قوات سوريا الديموقراطية» رايتها الصفراء في الباغوز. وهتف مقاتل في صفوفها قائلاً «(داعش) انتهى.. نحن نعيش الفرحة الآن»، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية. 

وعلى الرغم من أن هزيمة «داعش» في الباغوز تنهي سيطرة التنظيم المتطرف على الأراضي الشاسعة التي سيطر عليها في 2014 وقت إعلان دولة «الخلافة»، إلا أن التنظيم المتشدد لا يزال يشكل تهديدا.

وهناك بعض مسلحي التنظيم الذين يتحصنون في مناطق نائية في الصحراء السورية كما تواروا عن الأنظار في مدن عراقية حيث يشنون هجمات بإطلاق النار أو عمليات اختطاف في انتظار فرصة للخروج من جديد.

وتعتقد الولايات المتحدة أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي موجود في العراق. وكان البغدادي هو من أعلن «دولة الخلافة» من على منبر جامع النوري الكبير في الموصل عام 2014.
سوريا داعش سوريا الديمقراطية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة