{منتدى الإعلام العربي} في دبي يناقش التطوير في ظل المتغيرات

{منتدى الإعلام العربي} في دبي يناقش التطوير في ظل المتغيرات

الثلاثاء - 13 رجب 1440 هـ - 19 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14721]
دبي: «الشرق الأوسط»
كشف نادي دبي للصحافة أن «منتدى الإعلام العربي» سيشهد مشاركة وزراء إعلام عرب في الجلسة الرئيسية للمنتدى الذي يعقد نهاية شهر مارس (آذار) الحالي، حيث سيشارك كل من علي الرميحي، وزير شؤون الإعلام البحريني، وجمانة غنيمات وزيرة الدولة لشؤون الإعلام في الأردن، وحسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام في مصر، وذلك لاستعراض الملامح العريضة للمشهد الإعلامي العربي في الوقت الراهن.
وتتضمن الجلسة الرئيسية لمنتدى الإعلام العربي طرح متطلبات تطوير قطاع الإعلام في ضوء ما تمر به المنطقة والعالم من متغيرات سريعة ومتشابكة على كافة المحاور السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
وأعلن النادي الجهة المُنظِّمة لمنتدى الإعلام العربي، أن فابريس فريس، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لوكالة الصحافة الفرنسية، سيكون المتحدث الرئيسي للمنتدى في هذه الدورة، حيث سيلقي الضوء خلال نقاش تديره الإعلامية زينة يازجي، على دور وكالات الأنباء والمعلومات العالمية وهل تراجع في الآونة الأخيرة كمصدر أول للمعلومات في ضوء التغير الحاصل في المشهد الإعلامي العالمي؟
كما ستتطرق الجلسة إلى الكثير من التساؤلات المثارة حول دور وأثر وكالات الأنباء وعلاقاتها بمصادر الأخبار وكذلك المؤسسات الإعلامية المستفيدة من خدماتها، ونظرة فريس لمستقبل «الصحافة الفرنسية» الذي تولى مسؤولية إدارة دفة مسيرة العمل فيها مؤخراً في ضوء المتوقع لدور وكالات الأنباء حول العالم خلال المرحلة المقبلة.
وقالت منى المرّي رئيسة نادي دبي للصحافة رئيسة اللجنة التنظيمية لمنتدى الإعلام العربي: «نسعى من خلال المنتدى للوقوف على مختلف العوامل والتطورات الأوسع تأثيراً في رسم الخطوط العريضة لمسيرة إعلامنا العربي، ونجتهد في استضافة النخب المتخصصة القادرة على تقديم آراء واضحة المدعومة بمعرفة وثيقة بالمجال تدعم قدرتنا على تحليل الواقع الإعلامي بصورة موضوعية تبتعد عن التحيّز والآراء الشخصية».
وسيتركّز النقاش ضمن جلسة وزراء الإعلام العرب، والتي ستديرها الإعلامية نوفر رمول من مؤسسة دبي للإعلام، حول متطلبات تحديث الخطاب الإعلامي العربي ومدى الحاجة لتحديث الاستراتيجية الإعلامية الحالية من خلال منظور جديد يواكب المستجدات التي أفرزتها المتغيرات المتلاحقة التي ألمّت بأغلب دول العالم العربي خلال السنوات العشر الماضية.
فيما سيتناول الحوار مع رئيس مجلس الإدارة الجديد لوكالة الصحافة الفرنسية دور وكالات الأنباء في ضوء التغير الذي شهدته الساحة الإعلامية العالمية جرّاء انتشار الكثير من الظواهر الجديدة التي أفرزها التطور التكنولوجي السريع في مجال الاتصال.
يذكر أن فابريس فريس البالغ من العمر 58 عاماً، تولى منصبه كرئيس لمجلس إدارة وكالة الصحافة الفرنسية ورئيسها التنفيذي في الثاني عشر من أبريل (نيسان) الماضي خلفاً لإيمانويل هوغ، حيث تلقى علومه في جامعتي بيركلي وهارفارد الأميركيتين وجامعة «المدرسة الوطنية للإدارة» الفرنسية. وقاد فريس في حياته العملية عددا من المؤسسات الإعلامية المختلفة ومنها شركة «بوبليسيس كونسلتانتس» حتى عام 2016، كما عمل مديرا تنفيذيا في مجموعة «فيفندي» وشركة «هافاس».
الامارات العربية المتحدة إعلام

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة