ميتر غيمس يعود إلى مراكش في حفل «نجوم في الساحة»

ميتر غيمس يعود إلى مراكش في حفل «نجوم في الساحة»

الدورة الثانية تعرف مشاركة «الفناير»
الجمعة - 19 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 28 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14640]
ميتر غيمس مغني الرّاب الفرنسي
مراكش: عبد الكبير الميناوي
يعود ميتر غيمس، مغني الراب الفرنسي من أصول كونغولية، إلى مراكش، بمناسبة الدورة الثانية من تظاهرة «نجوم في الساحة»، حيث سيحيي حفلاً ساهراً، اليوم (الجمعة)، في ساحة جامع الفنا. ويقول المنظمون: إنه سيكون فريداً بإخراج استثنائي.
ويجمع هذا الحفل، الذي «يروم تنشيط الساحة الموسيقية المغربية وإمتاع الجمهور المغربي بطبق فني في مستوى انتظاراته»، عدداً من الفنانين المغاربة، مثل مجموعة «فناير»، التي ستحيي الجزء الأول من السهرة، قبل أن يأتي الدور على ميتر غميس، الذي سيؤدي أهم الأغاني المتضمنة في ألبومه الأخير «الحزام الأسود»، الذي يجمع بين الأغاني الراقصة الاحتفالية والقطع الهادئة العاطفية.
وكان غيمس قد أحيى سهرة الدورة الأولى قبل سنة، في المكان نفسه، بمشاركة الفنان المغربي الدوزي، ومجموعة «كرافاطا»، و«سي مهدي»، والكوميدي «إيكو»، وهي الدورة التي عرفت حسب المنظمين: «إقبالاً كثيفاً من طرف آلاف من عشاق هذا النجم الذي يحظى باهتمام الكثير من المعجبين في المملكة».
وقال غيمس: إن «المغرب هو بلد إقامتي. وله مكانة كبيرة في قلبي. وأسعد كثيراً بإحياء الحفلات أمام الجمهور المغربي الذي يدعمني دائماً».
وتطمح تظاهرة «نجوم في الساحة» حسب المنظمين، إلى «دعوة الفنانين المرموقين لإحياء حفلات كبيرة على إيقاعات ثقافة (الهيب هوب) والمنوعات الفرنسية».
ويقول المنظمون: إن هذه التظاهرة المجانية، التي هي وليدة مبادرة من يوسف أعراب، الذراع اليمنى لميتر غيمس وصديق طفولته، التي تشرف عليها وتنتجها حصرياً وكالة «إن بي2 إيفنت برودكشن»، ستمنح للجمهور المغربي، للسنة الثانية على التوالي، «لحظات احتفال متميزة».
المغرب مهرجان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة