أولى

عهد بايدن يفتتح عقوباته ضد «نظام الأسد»

عهد بايدن يفتتح عقوباته ضد «نظام الأسد»

فرضت واشنطن، أمس، عقوبات على ثمانية سجون وخمسة مسؤولين أمنيين سوريين، هي الأولى في عهد الرئيس جو بايدن ضد «نظام الأسد»، حسب بيان وزارة الخزانة. وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن هدف هذه العقوبات «تعزيز مساءلة الكيانات والأفراد الذين ساهموا في استمرار معاناة الشعب السوري».

اتفاق بايدن ـ الكاظمي يضعضع فصائل إيران في العراق

اتفاق بايدن ـ الكاظمي يضعضع فصائل إيران في العراق

تسبب إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي «إنهاء المهام القتالية» للقوات الأميركية من دون انسحابها، في ضعضعة تحالف الفصائل المسلحة الموالية لإيران في العراق، إذ بات ما يعرف بـ«المجلس التنسيقي للمقاومة» شبه مفكك، بعد تضارب مواقف أطرافه من القرار.

خامنئي ينتقد ربط «النووي» بالصواريخ والدور الإقليمي

انتقد المرشد الإيراني علي خامنئي، ربط الولايات المتحدة العودة إلى الاتفاق النووي ورفع العقوبات، بإجراء مباحثات لاحقة تعالج قضايا الصواريخ الباليتسية وأنشطة طهران الإقليمية، منتقداً المسؤولين على «الثقة بالغرب». وكشف خامنئي في كلمة «وداع» حكومة الرئيس المنتهية ولايته حسن روحاني، أمس، عن أبرز نقاط ال

صالح يحذّر من عودة ليبيا إلى «المربع الأول»

صالح يحذّر من عودة ليبيا إلى «المربع الأول»

حذر عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبي من عودة ليبيا إلى ما وصفه بـ«المربع الأول» واضطرابات 2011 إذا تأجلت الانتخابات الوطنية المزمع إجراؤها في 24 ديسمبر (كانون الأول) المقبل. وقال صالح لوكالة «رويترز» أمس،  إنه «لا يريد أن يرى المزيد من الانقسام»، و«إذا تأجلت الانتخابات فسنعود إلى المربع الأول»،

صوامع صواريخ نووية صينية تقلق الغرب

صوامع صواريخ نووية صينية تقلق الغرب

بدأت الصين ما اعتبره خبراء توسعا كبيرا في قوتها النووية، وهو ما عزز مجددا مخاوف دول الغرب وقلقها بشأن اندلاع سباق تسلح في المنطقة. فبعد اكتشاف موقع قيد الإنشاء لمنصات إطلاق الصواريخ، أو ما يعرف باسم «صوامع الصواريخ»، بالقرب من مدينة «يومن» بمقاطعة غانسو، تمكن خبراء نوويون من اتحاد العلماء الأميركيي

«احتجاجات المياه» في برلمان إيران

«احتجاجات المياه» في برلمان إيران

انتقل صدى الاحتجاجات ضد سياسة إدارة المياه في إيران إلى برلمانها، أمس، بعد 12 يوماً على اندلاعها في محافظة الأحواز جنوب غربي البلاد، قبل أن تتوسع وتأخذ طابعاً سياسياً في المحافظات الأخرى. وتمكن نواب محافظة الأحواز من إثارة المشكلة؛ بعد محاولات فاشلة اصطدمت برفض رئيس البرلمان، طيلة الأيام الماضية، م

هتاف «الموت للديكتاتور» في قلب طهران

هتاف «الموت للديكتاتور» في قلب طهران

ردد حشد من المتظاهرين الإيرانيين هتافات «الموت للديكتاتور»، مطالبين بتنحي المسؤول الأول في النظام، المرشد علي خامنئي، في أهم الشوارع التجارية وسط العاصمة طهران، وذلك في أحدث هزات ارتدادية لزلزال احتجاجات المياه في الأحواز. وأظهرت مقاطع فيديو مئات الأشخاص في شارعي «جمهوري» و«ولي عصر»، وسط طهران، يرد

الصفحات