أحكام مشددة بحق متهمين بالتورط في هجوم فيينا الإرهابي في 2020

الرجال الأربعة ساعدوا الجاني وهو متعاطف مع «داعش»

ضباط شرطة في موقع الهجوم في العاصمة فيينا الجمعة حيث أدانت محكمة نمساوية أربعة رجال (أ.ب)
ضباط شرطة في موقع الهجوم في العاصمة فيينا الجمعة حيث أدانت محكمة نمساوية أربعة رجال (أ.ب)
TT

أحكام مشددة بحق متهمين بالتورط في هجوم فيينا الإرهابي في 2020

ضباط شرطة في موقع الهجوم في العاصمة فيينا الجمعة حيث أدانت محكمة نمساوية أربعة رجال (أ.ب)
ضباط شرطة في موقع الهجوم في العاصمة فيينا الجمعة حيث أدانت محكمة نمساوية أربعة رجال (أ.ب)

حُكم على رجلين متهمين بالضلوع في هجوم فيينا الإرهابي عام 2020 بالسجن مدى الحياة بتهمة القتل، في وقت متأخر من مساء الأربعاء، بينما حُكم على رجلين آخرين بالسجن لمدة 19 و20 عاماً على التوالي. واتفقت هيئة المحلفين على أن الرجال الأربعة ساعدوا الجاني، وهو متعاطف مع تنظيم داعش، في الحصول على أسلحة وذخيرة. كما تبين أنهم ساعدوه في اختيار هدف الهجوم.
وقتل الجاني، 20 عاماً، أربعة أشخاص وأصاب 23 آخرين، بعضهم بجروح خطيرة، في وسط مدينة فيينا في 2 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، وقُتل برصاص الشرطة ليلة الهجوم. كما اتهم الادعاء رجلين آخرين بمساعدة الجاني في الحصول على أسلحة نارية، والتخطيط للهجوم والإعداد له، وبالتالي المساهمة في القتل، على الرغم من أنهما لم يكونا متورطين بشكل مباشر في الهجوم.
وفي حين برأتهما هيئة المحلفين من هذه التهمة الرئيسية بسبب عدم كفاية الأدلة، حُكم على كل منهما بالسجن لمدة عامين بتهمة نشر دعاية إرهابية. وتم تعليق بعض الأحكام، كما أن الأحكام ليست نهائية بعد.


مقالات ذات صلة

وزير الخارجية السعودي ونظيره النمساوي يبحثان تعزيز علاقات البلدين

الخليج الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي ووزير خارجية جمهورية النمسا ألكسندر شالنبرغ (واس)

وزير الخارجية السعودي ونظيره النمساوي يبحثان تعزيز علاقات البلدين

 التقى الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي، اليوم، وزير خارجية جمهورية النمسا ألكسندر شالنبرغ، وذلك على هامش الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي.

«الشرق الأوسط» (دافوس)
أوروبا رئيسة مولدافيا مايا ساندو تستقبل الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين ورئيسة سلوفينيا ناتاشا بيرك موسار والكلب «كودروت»

كلب رئيسة مولدافيا يعض رئيس النمسا خلال زيارة رسمية (فيديو)

هاجم الكلب «كودروت» الذي تبنته رئيسة مولدافيا مايا ساندو قبل بضعة أشهر، الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين عندما حاول مداعبته.

«الشرق الأوسط» (فيينا)
أوروبا وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس ووزيرة الدفاع السويسرية فيولا أمهيرد (وسط) ووزيرة الدفاع النمساوية كلاوديا تانر خلال لقائهم اليوم في برن عاصمة سويسرا (إ.ب.أ)

سويسرا والنمسا الحياديتان ستنضمان إلى نظام الدفاع الجوي الأوروبي المشترك

وقعت وزيرتا الدفاع السويسرية والنمساوية إعلانات نوايا للانضمام إلى جهد الدفاع الجوي الأوروبي المشترك «درع السماء» الذي اقترحته ألمانيا.

«الشرق الأوسط» (بيرن)
يوميات الشرق سيارة تابعة للشرطة النمساوية (رويترز)

النمسا تقرر مصادرة وبيع سيارات السائقين الذين يتجاوزون السرعة المحددة

تستعد النمسا لتضييق الخناق على السائقين المتهورين عبر مصادرة سياراتهم وبيعها في مزاد علني.

«الشرق الأوسط» (فيينا)
الاقتصاد وزير الطاقة السعودي يلتقي بوزير العمل والاقتصاد النمساوي

وزير الطاقة السعودي يلتقي بوزير العمل والاقتصاد النمساوي

عقد الأمير عبدالعزيز بن سلمان، وزير الطاقة السعودي، في مكتبه بالرياض اليوم، اجتماعاً مع وزير العمل والاقتصاد في جمهورية النمسا، الدكتور مارتن كوخر. وجرى خلال اللقاء استعراض علاقات التعاون في جميع مجالات الطاقة، ومجال الطاقة المتجددة والهيدروجين النظيف على وجه الخصوص. وتطرق الاجتماع إلى، جهود المملكة في مجال تقنيات الطاقة النظيفة، وإدارة انبعاثات المواد الهيدروكربونية، ضمن نهج الاقتصاد الدائري للكربون، ومصادر الطاقة المتجددة، ضمن مساعيها في مجال الطاقة والتغير المناخي عبر مبادرات محلية وإقليمية، أهمها مبادرة السعودية الخضراء، ومبادرة الشرق الأوسط الأخضر.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

«ميرسك»: اتساع نطاق اضطرابات شحن الحاويات عبر البحر الأحمر

ناقلة حاويات أثناء مرورها في البحر الأحمر (أرشيفية - إ.ب.أ)
ناقلة حاويات أثناء مرورها في البحر الأحمر (أرشيفية - إ.ب.أ)
TT

«ميرسك»: اتساع نطاق اضطرابات شحن الحاويات عبر البحر الأحمر

ناقلة حاويات أثناء مرورها في البحر الأحمر (أرشيفية - إ.ب.أ)
ناقلة حاويات أثناء مرورها في البحر الأحمر (أرشيفية - إ.ب.أ)

قالت مجموعة ميرسك الدنماركية للشحن، اليوم الأربعاء، إن نطاق الاضطرابات التي تشهدها حركة الشحن بالحاويات عبر البحر الأحمر اتسع بما يتخطى مسارات التجارة في أقصى شرق أوروبا، ليشمل كامل شبكتها في المحيط.

وذكرت «ميرسك»، في بيان: «التأثير المتتالي لهذه الاضطرابات يمتد إلى ما هو أبعد من الطرق الرئيسية المتضررة، مما يتسبب في ازدحام الطرق البديلة ومراكز الشحن العابر الأساسية للتجارة مع أقصى شرق آسيا وغرب آسيا الوسطى وأوروبا»، وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وحوّلت «ميرسك» وشركات شحن أخرى مسار سفنها إلى طريق رأس الرجاء الصالح حول أفريقيا منذ ديسمبر (كانون الأول) الماضي؛ لتجنب الهجمات التي يشنها الحوثيون المتحالفون مع إيران في البحر الأحمر.

وتسببت مسارات الشحن الأطول مسافة ووقتاً في دفع أسعار الشحن للارتفاع.

وقالت «ميرسك» إن الصادرات الآسيوية تتأثر بالوضع أكثر من الواردات الآسيوية، مضيفة أن هذا يرجع، في المقام الأول، إلى كون دول بالقارة مراكز تصدير رئيسية عالمياً.

وأوضحت أن الطلب على الشحن البحري لا يزال قوياً عالمياً، مع استخدام الشحن الجوي، بما يشمل المزج بين الشحن البحري والجوي، حينما تستلزم الشحنات التي تتأثر بالوقت النقل بسرعة.