تونغا تدعم الملف السعودي لاستضافة «إكسبو 2030»

تونغا تدعم الملف السعودي لاستضافة «إكسبو 2030»

الخميس - 7 جمادى الأولى 1444 هـ - 01 ديسمبر 2022 مـ
زيارات مليونية قياسية خلال مشاركة السعودية بمعرض «إكسبو 2020» في دبي (واس)

في سياق توالي الدعم الدولي المتزايد لاستضافة السعودية المعرض الدولي الأكبر من نوعه في العالم «إكسبو»، أعلنت مملكة تونغا قرارها بدعم ملف الرياض لاحتضان نسخة «إكسبو 2030».
وأفصحت فيكيتامويلوا أوتويكامان، وزيرة خارجية مملكة تونغا، عقب لقائها وزير السياحة السعودي أحمد الخطيب، في ختام زيارتها للمملكة لحضور القمة العالمية للمجلس العالمي للسفر والسياحة، المنتهية أمس، عن قرار حكومتها دعم ملف الاستضافة لـ«إكسبو الرياض 2030».
وأوضحت أوتويكامان أن قرار مملكتها جاء بعد التوافق في رؤى الحكومتين لسياسات التنمية المستدامة وتطوير قطاع السياحة والسفر.
وتتنافس العاصمة السعودية الرياض بعد تقديم ملف ترشيحها، في سبتمبر (أيلول) الماضي، مع 3 عواصم أخرى، حيث رشح المكتب الدولي للمعارض - مقرُّه العاصمة الفرنسية باريس - 4 دول لاحتضان الحدث المهم، تضم بجانب السعودية (الرياض)، كلاً من كوريا الجنوبية (بوسان)، وإيطاليا (روما)، وأوكرانيا (أوديسا).
وتسعى السعودية لإظهار النسخة التي ستستضيفها بتنظيم استثنائي غير مسبوق، حيث جاء في خطاب ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، الذي وجّهه، حينذاك، إلى ديميتري كركنتزس، الأمين العام للمكتب الدولي للمعارض؛ الهيئة المنظِمة لهذا المعرض الدولي، أن الترشح يُعدّ تحدياً مهماً ورمزياً للسعودية، معرباً عن ثقته بمقدرتها والتزامها بإقامة نسخة تاريخية من «إكسبو» بأعلى مراتب الابتكار، وتقديم تجربة عالمية غير مسبوقة في تاريخ تنظيم ذلك المحفل العالمي.
ومعلوم أن معارض إكسبو الدولية تقام منذ عام 1851، وتشكل أكبر منصة عالمية لتقديم أحدث الإنجازات والتقنيات، والترويج للتعاون الدولي في التنمية الاقتصادية والتجارة والفنون والثقافة، ونشر العلوم والتقنية.


السعودية السعودية الاقتصاد السعودي إكسبو

اختيارات المحرر

فيديو