المرصد السوري: ميليشيات تابعة لإيران وراء الهجوم على قاعدة أميركية بريف الحسكة

المرصد السوري: ميليشيات تابعة لإيران وراء الهجوم على قاعدة أميركية بريف الحسكة

السبت - 2 جمادى الأولى 1444 هـ - 26 نوفمبر 2022 مـ
مركبة قتالية أميركية خلال تدريبات مشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية شرق سوريا (إ.ب.أ)

أعلن الجيش الأميركي، الجمعة، أن صاروخين استهدفا قاعدة دورية أميركية في شمال شرقي سوريا لكنهما لم يسفرا عن وقوع إصابات أو أضرار بالقاعدة، في هجوم نسبه المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى ميليشيات موالية لإيران.

وقال الجيش الأميركي، في بيان، إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة تفقدت موقع إطلاق الصاروخين وعثرت على صاروخ ثالث لم يطلق. وتقع القاعدة في مدينة الشدادي بمحافظة الحسكة السورية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم السبات، بأن «مليشيات تابعة لإيران متواجدة ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية ( قسد )، هي من تقف خلف الهجوم الصاروخي مساء أمس على قاعدة التحالف الدولي في منطقة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي بشمال شرق سوريا.

ووفق المرصد، «يأتي الاستهداف على غرار استهدافات مشابهة نفذتها مليشيات تابعة لإيران من داخل مناطق قسد على قواعد التحالف الدولي والذي كان آخرها قبل أسابيع قليلة، حين تم إطلاق صواريخ على قاعدة حقل العمر بريف دير الزور الشرقي من داخل مناطق قسد».

ولفت المرصد إلى أن «إيران عمدت إلى تجنيد المئات لصالحها ضمن مناطق نفوذ الإدارة الذاتية شرق الفرات بينهم العشرات ضمن قوات سوريا الديمقراطية».

ولم توجّه القوات الأميركية اتهاماً إلى أي جهة. وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية (سنتكوم) الكولونيل جو بوتشينو إن هجمات مماثلة «تضع قوات التحالف والسكان المدنيين في خطر وتقوّض الاستقرار والأمن اللذين كان منالهما صعباً في سوريا والمنطقة».

وهي المرة الثالثة منذ أسبوع الذي تستهدف فيها قاعدة تتواجد فيها قوات أميركية في شمال شرق سوريا.

واستهدفت مسيرة تركية الثلاثاء قاعدة مشتركة لقوات التحالف وقوات سوريا الديمقراطية في محافظة الحسكة، ما عرّض القوات الأميركية والأفراد لـ«خطر» وفق ما أعلن المكتب الإعلامي لسنتكوم الأربعاء، من دون تسجيل إصابات.

وخلال الأسبوع الماضي، تعرّضت قاعدة القرية الخضراء في حقل العمر النفطي، التي تعد من أكبر القواعد الأميركية في شرق سوريا، لاستهداف صاروخي. وقال الجيش الأميركي إنه يحقق في الحادثة، فيما أفاد المرصد السوري إن الصواريخ انطلقت من موقع تتواجد فيه مجموعات موالية لإيران في مدينة الميادين القريبة.

وتنتشر قوات التحالف الدولي وأبرزها القوات الأميركية، في مناطق نفوذ القوات الكردية وحلفائها في شمال شرق وشرق سوريا. كما تتواجد القوات الأميركية في قاعدة التنف جنوباً الواقعة قرب الحدود الأردنية والعراقية.

 


سوريا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

فيديو