أول صاروخ فضائي بريطاني ينطلق من ميناء «كورنوال»

أول صاروخ فضائي بريطاني ينطلق من ميناء «كورنوال»

الخميس - 23 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 17 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16060]
طائرة «بوينغ 747» معدلة تحلق وعلى متنها صاروخ فيرغن (رويترز)

في أول مهمة مدارية على الإطلاق من داخل أراضي المملكة المتحدة، ستطلق شركة «فيرغن أوروبت» المملوكة للملياردير البريطاني السير ريتشارد برانسون صاروخ «لونشر وَن»، الذي يبلغ طوله 70 قدماً في الأسابيع المقبلة، حسب ما ذكرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وحصل ميناء «كورنوال» على رخصة تشغيل، مما مكنه من استضافة أول إطلاق فضائي بريطاني، إذ أعلنت هيئة الطيران المدني (CAA) أنه يمكن استخدام الموقع، الموجود في نيوكواي، لإرسال الأقمار الصناعية إلى الفضاء، ومن المتوقع أن تقوم شركة «فيرغن أوروبت» بتنفيذ مهمتها الفضائية الأولى في الأسابيع المقبلة.
وكانت طائرة بوينغ 747 من طراز «فيرغن أتلانتيك»، أُعيد استخدامها من أجل أغراض أخرى، تُسمى «كوزمك غيرل»، سافرت حاملة صاروخ «لونشر وَن» من كاليفورنيا في الولايات المتحدة إلى ميناء «كورنوول» الفضائية الشهر الماضي.
ووصف الرئيس التنفيذي لهيئة الطيران المدني في المملكة المتحدة، ريتشارد موريارتي، خطوة منح أول رخصة ميناء فضائي في البلاد بأنه يمثل «لحظة تاريخية».
وقال موريارتي: «نحن فخورون بأن نلعب دورنا في تسهيل طموحات المملكة المتحدة الفضائية من خلال تقييم السلامة والأمن والمتطلبات الأخرى لمثل هذه الأنشطة، وما وصلنا إليه يمثل خطوة مهمة أخرى لتمكين هذا البلد من أن يصبح دولة رائدة في إطلاق الصواريخ».
ومن جانبه، قال وزير النقل البريطاني مارك هاربر، الذي كان يتعين عليه إعطاء الموافقة للجهة المنظمة لإصدار الترخيص، إن «عملية الإطلاق المخططة لشركة (فيرغن أوروبت) تعزز مكانتنا كدولة فضائية رائدة، حيث نتطلع إلى مستقبل رحلات الفضاء، والذي يمكن أن يحفز النمو والابتكار في جميع أنحاء قطاع النقل، فضلاً عن خلق الآلاف من فرص العمل والتدريبات المهنية».


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو