للمرة الأولى منذ التسعينات... لبنان أمام خطر تفشّي «الكوليرا»

للمرة الأولى منذ التسعينات... لبنان أمام خطر تفشّي «الكوليرا»

وزير الصحة يتوقع ارتفاعاً بعدد الإصابات... ويطمئن بتوفر الأدوية
الجمعة - 12 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 07 أكتوبر 2022 مـ
وزير الصحة فراس أبيض (تويتر)

بينما أعلنت وزارة الصحة اللبنانية تسجيل إصابتين بـ«الكوليرا» في لبنان بمحافظة عكار الريفية (شمال لبنان)، أكد وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال في البلاد، فراس أبيض، اليوم (الجمعة)، أنّ حالات «الكوليرا» التي تم تشخيصها لا تزال محدودة، إلا أنه توقّع تسجيل ارتفاع بالحالات بسبب التفشّي في سوريا المجاورة.

وهذه الحالات هي الأولى التي تسجل في لبنان منذ عام 1993، وفق ما ذكرت «الوكالة الوطنية للإعلام» الرسمية أمس (الخميس)، ونقلت عن وزارة الصحة أنه تم تسجيل الحالة في الخامس من أكتوبر (تشرين الأول) في محافظة عكار، وأن المريض يتلقى العلاج، وحالته مستقرة.

وأكد أبيض في مؤتمر صحافي خُصص لمتابعة الملف، أن «الأدوية متوفرة، واللقاح مرتبط بوضع الحالات في البلد، وتم التنسيق مع منظمة الصحة العالمية»، كما طلب من المواطنين التواصل على الخط الساخن «1787» لأيّ تساؤل أو شكّ بأي حالة «كوليرا»، أو عند تسجيل عوارضها.

وقال: «نتعاون مع النقابات، خصوصاً الأطباء والممرضين، من أجل إجراء دورات تدريبية للعاملين الصحيين للوصول إلى الجهوزية الكاملة في حال ارتفاع أعداد حالات (الكوليرا)».

وأُدخل المريض المصاب بـ«الكوليرا» في محافظة عكار، وهو الحالة الأولى المثبتة في لبنان، إلى العناية الفائقة في مستشفى «عبد الله الراسي» الحكومي في حلبا (شمالاً)، ويخضع لمتابعة صحية دقيقة، كما تتقصّى الفرق الصحية حالة المحيطين به لإجراء المقتضى الصحي اللازم، بحسب وسائل الإعلام اللبنانية التي أوضحت أنّه قد تم تسجيل حالة ثانية نتيجة العدوى لدى أحد اللبنانيين الذين كانوا على تماس مع المريض المذكور من دون معرفة إصابته بـ«الكوليرا».

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن المصاب من التابعية السورية، في العقد الخامس من العمر.

ويواجه لبنان اليوم خطر تفشّي «الكوليرا» بعد تسجيل عشرات الحالات في سوريا، مما يزيد عبئاً إضافياً على القطاع الصحّي، بعد عامَين من تفشّي «كورونا» في الوقت الذي يعاني فيه البلد تبعات الأزمة الاقتصادية الخانقة.

يشار إلى أنه توفي 39 شخصاً على الأقل جراء مرض «الكوليرا» في سوريا منذ الشهر الماضي، وفق حصيلة جديدة لوزارة الصحة السورية. وأوردت الوزارة ليل الثلاثاء الماضي أن العدد الإجمالي التراكمي للإصابات المثبتة في سوريا بلغ 594 إصابة، موزعة على 11 محافظة من إجمالي 14 في البلاد، والعدد الأكبر منها في محافظة حلب (شمالاً).


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو