«الخزانة الأميركية»: يمكن تصدير «معدات إنترنت» عبر الأقمار الصناعية إلى إيران

«الخزانة الأميركية»: يمكن تصدير «معدات إنترنت» عبر الأقمار الصناعية إلى إيران

الثلاثاء - 24 صفر 1444 هـ - 20 سبتمبر 2022 مـ
متظاهرون في نيويورك يطالبون بمحاكمة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي (ا.ف.ب)

أكدت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم، أنه يمكن تصدير بعض معدات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية إلى إيران، مما يشير إلى أن إيلون ماسك الرئيس لتنفيذي لشركة «سبيس إكس»، ربما لن يحتاج إلى ترخيص لتقديم خدمة ستارلينك عبر الأقمار الصناعية في إيران.

وقال ماسك يوم الاثنين، إن شركته ستطلب استثناء من العقوبات المفروضة على إيران. ورداً على تغريدة على تويتر، كتب ماسك «ستطلب ستارلينك إستثناء من العقوبات الإيرانية في هذا الصدد».

إيلون ماسك الرئيس لتنفيذي لشركة «سبيس إكس» (ا.ب)


ولم تذكر تغريدة ماسك تفاصيل أكثر عن خططه لكنها جاءت في وقت تشهد فيه إيران احتجاجات واسعة النطاق على وفاة فتاة أثناء احتجاز الشرطة لها، ولم تحدد وزارة الخزانة ما إذا كان الترخيص سيسري على خطط ماسك.

وطلب بعض الأشخاص على «تويتر» من ماسك توفير محطات خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية. وتُفرض قيود شديدة على الدخول إلى وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المحتوى في إيران.
https://twitter.com/aawsat_News/status/1572198387520139264

وقال متحدث باسم وزارة الخزانة الأميركية في بيان، إن لدى مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة ترخيصاً طويل الأمد «يُصرح بتصدير بعض الأجهزة والبرامج والخدمات المتعلقة بالاتصالات عبر الإنترنت إلى إيران، ومنها بعض خدمات الاتصال بالإنترنت ومحطات الأقمار الصناعية للمستهلكين... بموجب الرخصة العامة دي-1».

وأضاف البيان: «بالنسبة لأي صادرات لا تغطيها (الرخصة) الحالية، يرحب مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بطلبات الحصول على تراخيص محددة للسماح بأنشطة تدعم حرية الإنترنت في إيران».

وتهدف «سبيس إكس» إلى توسيع شبكة «ستارلينك» بسرعة، وتنافس شركات اتصالات عبر الأقمار الصناعية منها «وان ويب».


أميركا ايران أخبار أميركا أخبار إيران عقوبات إيران

اختيارات المحرر

فيديو