الجيش السوداني يخيّر الأحزاب بين حكومة أو «ساعة الصفر»

الجيش السوداني يخيّر الأحزاب بين حكومة أو «ساعة الصفر»

تحذير أممي من تدهور الأوضاع... والاحتجاجات تتجدد
الأربعاء - 18 صفر 1444 هـ - 14 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15996]
البرهان مجتمعاً مع سفيرة فرنسا لدى السودان رجاء ربيع الاثنين (سونا)

ضغط الجيش السوداني على الأحزاب والتيارات السياسية لتتحمَّل مسؤوليتها، وتشكّل حكومةً وإلا فإنَّ «ساعة الصفر آتية لا محالة»، فيما حذّر رئيس البعثة الأممية في السودان فولكر بيرتس من تدهور أكثر للأوضاع في السودان، إذا لم يتم التوصل إلى حل سياسي لتشكيل حكومة.

وقال الجيش على لسان رئيس تحرير جريدته الرسمية «القوات المسلحة» العقيد إبراهيم الحوري، إنَّه سيتخذ قرارات تلبّي أشواق وطموحات المواطنين الذين يتوقون إلى حكومة وطنية بفترة انتقالية تمهد لانتخابات يقول فيها الشعب كلمته. وأضاف أنّ «الجيش الذي ما زال ينتظر أن تعود الأحزاب لرشدها، وتعلن توحدها وتقدم ما هو ملموس وعملي في مستقبل حكم السودان، فالاستعداد للحرب يمنع الحرب ويُحقِق السلام». وهدَّد بكشف «الذين ينتقدون الجيش في الغرف المظلمة»، والمتآمرين عليه مع «عملاء السفارات».

أما المندوب الأممي فأوضح في إحاطة لمجلس الأمن أمس، أنَّ «هنالك فرصة للتوصل إلى اتفاق سياسي لبدء مرحلة انتقالية جديدة نحو الحكم الديمقراطي». وقال إنَّ السودان يحتاج إلى حكومة مدنية قادرة على بسط سلطتها في جميع أنحاء البلاد، حتى تتمكن من تهيئة الظروف للدعم الدولي بما في ذلك تخفيف الديون.

في غضون ذلك تصدَّت قوات الأمن السودانية بالغاز المسيل للدموع لمئات من المتظاهرين، على بُعد مئات الأمتار من القصر الجمهوري بالخرطوم. وكانت لجان المقاومة الشعبية التي تقود الحراك الاحتجاجي قد دعت إلى مظاهرة مليونية، لمطالبة الجيش بتسليم السلطة للمدنيين.


... المزيد

 


السودان أخبار السودان

اختيارات المحرر

فيديو