سرق 150 حقيبة ثمينة ورمى بنفسه في نهر «السين»

سرق 150 حقيبة ثمينة ورمى بنفسه في نهر «السين»

الأربعاء - 20 محرم 1444 هـ - 17 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15968]
صورة أرشيفية للمتجر الذي تعرض للسرقة (الشرق الأوسط)

مطاردة مثيرة كانت شوارع باريس مسرحاً لها، ليلة أمس، انتهت بالقبض على لص سطا على متجر «فالنتينو» في شارع «سانت أونوريه». واستخدم اللص سيارة اندفع بها نحو وواجهة المتجر الذي يعرض أحذية وحقائب ثمينة. وتسبب الاصطدام في تحطيم البوابة وانطلاق جهاز الإنذار. وكان أسلوب «الاقتحام بالسيارات» قد لوحظ في عدة سرقات جرت في العاصمة الفرنسية خلال السنوات القلائل الماضية.
عند وصول فرقة من وحدة مكافحة الجريمة إلى الموقع في الدائرة الثامنة من باريس، قرابة الثانية صباحاً، وجدوا رجلاً يحاول الهروب من أمام المتجر بسيارة من نوع «سيتروين» زرقاء اللون. وجرت مطاردة السائق حتى محيط ساحة «المادلين» حيث فقد سيطرته على سيارته التي اصطدمت بسيارة أخرى. وترجل اللص منها جرياً على الساقين حتى ضفة نهر «السين» عند ساحة «الكونكورد»، وقفز في النهر. وبسبب شدة التيار كاد ينجرف في غضون دقائق لولا تدخل قارب سريع من الشرطة النهرية، حيث تم انتشاله من المياه ونقله إلى المستشفى بسبب إصابته بجرح عميق في ذراعه اليسرى، ووضع قيد الحجز.
وتَحقق أفراد الشرطة من تحطم بوابة المتجر واختفاء المعروضات من خزائنها. كما تم العثور على 150 حقيبة بسعر معدله 700 يورو مع بعض الحليّ في صندوق السيارة التي تركها السارق.
وكانت عصابة قد أقدمت في صيف العام الماضي على اقتحام واجهة لمصرف يقع في الدائرة العشرين من باريس، دون أن يتمكن أفرادها من الحصول على المبالغ الموجودة في ماكينة للصرف الآلي. وفي المقابل، نجح أسلوب «الاقتحام بسيارات» في سرقة محلات للصاغة وفروع صغيرة لمصارف في الضواحي. ووقع آخر تلك العمليات في فبراير (شباط) الماضي في ضاحية «كريتاي»، جنوب العاصمة، حيث قامت عصابة بالسطو على 7 متاجر للمجوهرات في محيط المنطقة. وقدرت المسروقات بربع مليون يورو.


فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

فيديو