تطعيم «كورونا» قد يُبعد ديوكوفيتش عن «أميركا المفتوحة»

تطعيم «كورونا» قد يُبعد ديوكوفيتش عن «أميركا المفتوحة»

اللاعب المصنف الأول عالمياً سابقاً يحظى بدعم متابعيه عبر مواقع التواصل
الأربعاء - 6 محرم 1444 هـ - 03 أغسطس 2022 مـ
اللاعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش (أ.ف.ب)

انتشرت عريضة متداولة للسماح لنوفاك ديوكوفيتش بالمشاركة في بطولة «أميركا المفتوحة للتنس»، لكن يبدو من المرجح أن يغيب اللاعب الصربي عن بطولات الملاعب الصلبة في أميركا الشمالية بالكامل ما لم يتغير بروتوكول «كوفيد - 19» في الولايات المتحدة وكندا.
ورفض ديوكوفيتش أخذ تطعيم فيروس «كورونا»، لكن اللاعب الحاصل على 21 لقباً في البطولات الأربع الكبرى ما زال في قائمة المشاركين في بطولتي «مونتريال» و«سينسناتي» اللتين تقامان قبل إقامة «أميركا المفتوحة» في الفترة بين 29 أغسطس (آب) و11 سبتمبر (أيلول) في نيويورك.
وبالنظر إلى «أميركا المفتوحة»، التي لا تُلزم المشاركين بالتطعيم، قال المنظمون سابقاً إنهم سيتّبعون لوائح البطولات الأربع الكبرى، وهو ما يعني الموافقة على مشاركة اللاعبين المؤهلين في قرعة الدور الرئيسي وفقاً لتصنيفهم قبل 42 يوماً من انطلاق البطولة.
وقال منظمو البطولة إنه على الرغم من عدم إلزام اللاعبين بالتطعيم، فإنهم سيحترمون موقف الحكومة الأميركية فيما يتعلق بسفر الأجانب غير المطعمين إلى البلاد.
وخلال الأسبوع الماضي، أشار ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً سابقاً، والذي لا يُظهر موقعه الشخصي على الإنترنت المشاركة في أي بطولات قادمة، إلى أنه يستعد لبطولة «أميركا المفتوحة» لو سُمح له بالمشاركة في البطولة الأخيرة من البطولات الأربع الكبرى للعام الحالي رغم عدم حصوله على التطعيم.
وأبدى الكثيرون في مواقع التواصل الاجتماع دعمهم للاعب الذي أصبح على بُعد لقب واحد من رقم رافائيل نادال القياسي البالغ 22 لقباً في البطولات الأربع الكبرى بعد فوزه في «ويمبلدون» الشهر الماضي.
وكتب أحد مستخدمي موقع «تويتر»: «التنس ليس مثيراً للاهتمام عندما لا يُسمح للأفضل بالمنافسة».
بينما تحدث شخص آخر عن أن الفوز ببطولة لا يستطيع ديوكوفيتش المشاركة فيها يكون أقل إثارة للإعجاب «ستكون هناك علامة * بعد اسم كل فائز في بطولة لم يُسمح لنوفاك بالمشاركة فيها».
وكتب آخر عن الرئيس الأميركي جو بايدن الذي تم تطعيمه بالكامل وحصل على جرعتين معززتين لكن ثبتت إصابته يوم السبت بفيروس «كورونا» بعد ثلاثة أيام فقط من خروجه من العزل بعد إصابته في 21 يوليو (تموز).
وجاء في التغريدة: «بايدن الحاصل على أربع جرعات أُصيب بالفيروس مرة أخرى، لكن ديوكوفيتش غير الحاصل على التطعيم والذي تعافى من كوفيد لا يمكنه اللعب في بطولة (أميركا المفتوحة) ويبدو أنه يمثل خطراً كبيراً جداً على نظام الرعاية الصحية في الولايات المتحدة».
واقتربت عريضة عبر الإنترنت، تم إطلاقها قبل شهر لحث الاتحاد الأميركي للتنس على العمل مع الحكومة الأميركية للسماح لديوكوفيتش بالمنافسة في البطولة، من الوصول إلى هدفها المتمثل في الحصول على 50 ألف توقيع.
ولن يكون التركيز على وضع ديوكوفيتش جديداً، حيث لم يدافع عن لقبه في أستراليا مطلع العام الحالي بعد قرار البلاد ترحيله لعدم حصوله على تطعيم فيروس «كورونا».
وكان ديوكوفيتش قد قال إنه مستعد للغياب عن البطولات الأربع الكبرى بدلاً من أخذ لقاح «كوفيد - 19».


أميركا تنس

اختيارات المحرر

فيديو