الناتو يستعد لإطلاق إجراءات قبول عضوية السويد وفنلندا

الناتو يستعد لإطلاق إجراءات قبول عضوية السويد وفنلندا

الاثنين - 4 ذو الحجة 1443 هـ - 04 يوليو 2022 مـ
الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ والجنرال الأميركي كريستوفر كافولي (إ.ب.أ)

تُطلق دول حلف شمال الاطلسي (ناتو)، غداً الثلاثاء، إجراءات المصادقة على انضمام السويد وفنلندا إلى الحلف، في قرار يعدّ تاريخياً لدولتين أوروبيتين شماليتين دفعتهما إليه الحرب التي قادتها روسيا في أوكرانيا.
وقال الناتو في بيان «يوقّع الحلفاء الثلاثاء على بروتوكول قبول عضوية فنلندا والسويد». كذلك، قال ينس ستولتنبرغ الامين العام للحلف الذي يضم 30 دولة خلال احتفال تولّي القائد الأعلى الجديد لقوات الحلفاء في أوروبا الجنرال الأميركي كريستوفر كافولي، «نتحضّر لاستقبال حليفين جديدين يتمتّعان بقوات وقدرات عسكرية هائلة».
وشاركت وزيرة الخارجية السويدية آن لينده ونظيرها الفنلندي بيكا هافيستو في المناقشات النهائية في مقر المنظمة في بروكسل الاثنين، قبل التوقيع المقرّر لبروتوكولات الانضمام الثلاثاء وبدء عملية المصادقة في كلّ من الدول الأعضاء في التحالف، بحسب ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.
ووافقت تركيا على اطلاق هذه العملية خلال قمة قادة الحلف في مدريد قبل أيام، بيد أن الرئيس رجب طيب إردوغان ذكّر الدولتين الشماليتين بالشروط الواجب توافرها. وقال في مؤتمر صحافي «إذا قامتا بواجبهما، سنقدم (مذكرة التفاهم) إلى البرلمان (لاقرارها). وإذا لم تفعلا ذلك، لن نرسلها إلى البرلمان». وأشار إلى «وعد قطعته السويد» بشأن «ترحيل 73 ارهابياً». وجاء هذا الوعد في مذكرة وقعها قادة الدول الثلاث في مدريد قبل افتتاح القمة.
وقال إردوغان «سيرحلّونهم، لقد وعدوا بذلك. هذا منصوص عليه في مستندات مكتوبة. سيوفون بوعدهم».
وتطالب انقرة ستوكهولم منذ سنوات عدة بترحيل مقاتلين اكراد واشخاص مقرّبين من حركة الداعية فتح الله غولن، الذي تتهمه السلطات التركية بمحاولة الانقلاب في يوليو (تموز) 2016.


بروكسل الناتو فنلندا أخبار السويد

اختيارات المحرر

فيديو