استراتيجية لـ«الناتو» تتصدى لـ«تهديدات» روسيا والصين

واشنطن تعزز وجودها العسكري في أوروبا... والحلف يطلق آلية انضمام السويد وفنلندا بعد رفع {الفيتو} التركي

قادة دول حلف «الأطلسي» في صورة جماعية بمدريد أمس (إ.ب.أ)
قادة دول حلف «الأطلسي» في صورة جماعية بمدريد أمس (إ.ب.أ)
TT

استراتيجية لـ«الناتو» تتصدى لـ«تهديدات» روسيا والصين

قادة دول حلف «الأطلسي» في صورة جماعية بمدريد أمس (إ.ب.أ)
قادة دول حلف «الأطلسي» في صورة جماعية بمدريد أمس (إ.ب.أ)

اعتمد حلف شمال الأطلسي (الناتو)، في قمة عقدها بمدريد أمس، خريطة طريق استراتيجية جديدة هدفها التصدي لـ«تهديدات» روسيا والصين، وأطلق من جهة أخرى آلية ضم السويد وفنلندا بعد رفع الفيتو التركي على طلب البلدين الانضمام.
ووافق «الناتو» بالإجماع على المبدأ الاستراتيجي الجديد، الذي يعتبر روسيا «أكبر تهديد مباشر للحلفاء والأمن والاستقرار في المنطقة الأوروبية الأطلسية»، ويتهمها بالسعي إلى إقامة مناطق نفوذها عن طريق العنف والقوة والتهديد والاعتداء والضمّ. كما ندد قادة الحلف بـ«الوحشية المروعّة» التي تمارسها روسيا في أوكرانيا، وتعهدوا تقديم المزيد من الدعم لكييف.
إلى ذلك، خصّص المبدأ الاستراتيجي عبارات قاسية تجاه الصين، واتهمها باستخدام «مروحة واسعة من الأدوات السياسية والاقتصادية والعسكرية لزيادة قوتها ونفوذها». كما ندد بالأنشطة الهجينة والسيبرانية الخبيثة التي تقوم بها بكين والتي تلحق الضرر بأمن الدول الحليفة وتقوّض النظام العالمي القائم على القواعد.
من جهته، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أن بلاده «ستعزز وجودها العسكري في أوروبا» كي يتمكن الناتو من «الردّ على التهديدات الآتية من كل الاتجاهات وفي كلّ المجالات». وقال إنه سيعزّز الإمكانات العسكرية الأميركية في إسبانيا وبولندا ورومانيا ودول البلطيق وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا.
في المقابل، قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف إن «قمة مدريد تعزز مسار الاحتواء العدواني الذي ينتهجه الحلف حيال روسيا».
في سياق آخر، قالت الاستخبارات الأوكرانية إن 144 جندياً أوكرانياً، من بينهم عشرات المدافعين عن مصنع آزوفستال للصلب في مدينة ماريوبول الساحلية، أطلق سراحهم ضمن عملية تبادل أسرى مع موسكو.
... المزيد


مقالات ذات صلة

موسكو: «الأطلسي» يكثّف تحركات قواته قرب حدود روسيا

العالم موسكو: «الأطلسي» يكثّف تحركات قواته قرب حدود روسيا

موسكو: «الأطلسي» يكثّف تحركات قواته قرب حدود روسيا

أكد سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) نشر وحدات عسكرية إضافية في أوروبا الشرقية، وقام بتدريبات وتحديثات للبنية التحتية العسكرية قرب حدود روسيا، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك»، اليوم الأربعاء. وأكد باتروشيف في مقابلة مع صحيفة «إزفستيا» الروسية، أن الغرب يشدد باستمرار الضغط السياسي والعسكري والاقتصادي على بلاده، وأن الناتو نشر حوالى 60 ألف جندي أميركي في المنطقة، وزاد حجم التدريب العملياتي والقتالي للقوات وكثافته.

العالم إسبانيا تستدعي سفير روسيا إثر «هجوم» على حكومتها عبر «تويتر»

إسبانيا تستدعي سفير روسيا إثر «هجوم» على حكومتها عبر «تويتر»

أعلنت وزارة الخارجية الإسبانية، الجمعة، أنها استدعت السفير الروسي في مدريد، بعد «هجمات» شنتها السفارة على الحكومة عبر موقع «تويتر». وقال متحدث باسم الوزارة، لوكالة «الصحافة الفرنسية»، إن الغرض من الاستدعاء الذي تم الخميس، هو «الاحتجاج على الهجمات ضد الحكومة على مواقع التواصل الاجتماعي».

«الشرق الأوسط» (مدريد)
العالم {الناتو} يؤكد تسليم أوكرانيا كل المركبات اللازمة لهجوم الربيع

{الناتو} يؤكد تسليم أوكرانيا كل المركبات اللازمة لهجوم الربيع

أعلن القائد العسكري الأعلى لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، أن جميع المركبات القتالية، التي وعد حلفاء أوكرانيا الغربيون بتسليمها في الوقت المناسب، تمهيداً لهجوم الربيع المضاد المتوقع الذي قد تشنه كييف، قد وصلت تقريباً. وقال الجنرال كريستوفر كافولي، وهو أيضاً القائد الأعلى للقوات الأميركية في أوروبا، إن «أكثر من 98 في المائة من المركبات القتالية موجودة بالفعل». وأضاف في شهادته أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب يوم الأربعاء: «أنا واثق جداً من أننا قدمنا العتاد الذي يحتاجون إليه، وسنواصل الإمدادات للحفاظ على عملياتهم أيضاً».

العالم الناتو يؤكد تسليم كل المركبات القتالية اللازمة لهجوم الربيع الأوكراني

الناتو يؤكد تسليم كل المركبات القتالية اللازمة لهجوم الربيع الأوكراني

أعلن القائد العسكري الأعلى لحلف شمال الأطلسي (الناتو) أن جميع المركبات القتالية، التي وعد حلفاء أوكرانيا الغربيون بتسليمها في الوقت المناسب، تمهيداً لهجوم الربيع المضاد المتوقع الذي قد تشنه كييف، قد وصلت تقريباً. وقال الجنرال كريستوفر كافولي، وهو أيضاً القائد الأعلى للقوات الأميركية في أوروبا، إن «أكثر من 98 في المائة من المركبات القتالية موجودة بالفعل». وأضاف في شهادته أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأميركي الأربعاء: «أنا واثق جداً من أننا قدمنا العتاد الذي يحتاجون إليه، وسنواصل الإمدادات للحفاظ على عملياتهم أيضاً».

العالم مقاتلات ألمانية وبريطانية تعترض طائرات روسية فوق البلطيق

مقاتلات ألمانية وبريطانية تعترض طائرات روسية فوق البلطيق

اعترضت مقاتلات ألمانية وبريطانية ثلاث طائرات استطلاع روسية في المجال الجوي الدولي فوق بحر البلطيق، حسبما ذكرت القوات الجوية الألمانية اليوم (الأربعاء)، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية. ولم تكن الطائرات الثلاث؛ طائرتان مقاتلتان من طراز «إس يو – 27» وطائرة «إليوشين إل – 20»، ترسل إشارات جهاز الإرسال والاستقبال الخاصة بها.

«الشرق الأوسط» (لندن)

«فيفو» تطلق هاتف «في 30 لايت»... قدرات واسعة في الكاميرا والبطارية

«فيفو» تطلق هاتف «في 30 لايت»... قدرات واسعة في الكاميرا والبطارية
TT

«فيفو» تطلق هاتف «في 30 لايت»... قدرات واسعة في الكاميرا والبطارية

«فيفو» تطلق هاتف «في 30 لايت»... قدرات واسعة في الكاميرا والبطارية

أطلقت شركة «فيفو» هاتفها الجديد «في 30 لايت» بتصميم مبتكر ووظائف محسنة، من خلال احتوائه على شاشة أموليد فائقة الرؤية مقاس 6.67 بوصة وتردد 120 هرتز، في الوقت الذي عُزز الهاتف الجديد بصوت تصل نسبته 300 في المائة، ومكبر صوت استريو مزدوج.

وقالت «فيفو» إن الجهاز تم تصنيعه بدقة باستخدام جلد إيكوفايبر وإطار معدني لامع مزين بنسيج خطي منقوش، وفي الوقت الذي تتصف فيه البطارية بالموفرة للطاقة، حيث تدوم طويلاً بقدرة 5 آلاف ملي أمبير- ساعة وشحن سريع بقدرة 80 واط، يؤدي إلى شحن البطارية بسرعة؛ ما يضمن للمستخدمين استخداماً أطول للجوال.

التصميم والمتانة

يأتي الجهاز الجديد بخيارين من الألوان، وهما الجلد الأرجواني والأسود الكريستالي. ويصمم هاتف «فيفو في 30 لايت 5 جي» بشكل مسطح ثلاثي الأبعاد رفيع للغاية مكون من قطعة واحدة مع جلد إيكوفايبر وإطار معدني، ويأتي ببنية خفيفة الوزن.

ومن خلال تقديم تقنية «الطلاء المضاد للبقع» الحاصلة على براءة اختراع، يعرض هاتف «فيفو في 30 لايت 5 جي» ملمساً يشبه الجلد مقاوماً للبقع والخدوش والتآكل والاهتراء إلى حد ما، وتضمن اختبارات الجودة الصارمة للمستخدمين قدرات واسعة من خلال الجمع بين جمالية الشكل والحماية التي تعمل على رفع مستوى تجربة المستخدم بشكل شامل.

وحدة المعالجة والتخزين

> وحدة المعالجة. تعطي بنية وحدة المعالجة المركزية ثمانية النواة وشريحة «Snapdragon 4 Gen 2» هاتف «فيفو في 30 لايت 5 جي» من الريادة في المعالجة المتقدمة بدقة 4 نانومتر مع طاقة منخفضة ويضمن نظام التشغيل «Funtouch OS 14» إلى جانب معزز الذاكرة تجربة تشغيل سلسة.

في الوقت الذي يقوم موفر ذاكرة الوصول العشوائي (RAM Saver) بضغط التطبيقات؛ ما يقلل من استهلاك الذاكرة بما يصل إلى 600 ميغابايت، بينما يسمح حافظ التطبيقات (App Retainer) بالوصول بسهولة إلى التطبيقات المدرجة في القائمة الموثوقة واستعادتها إلى واجهتها الأخيرة، وهذا المزيج القوي يتيح معالجة المهام دون انقطاع؛ مما يضمن تجربة مستخدم سلسة باستمرار.

> سعة تخزين موسعة. ويمكن جهاز «فيفو في 30 لايت 5 جي» المستخدمين من الحفاظ على صورهم ومعلوماتهم داخل هواتفهم الذكية، كما يتميز «فيفو في 30 لايت 5 جي» بسعة تخزين موسعة تبلغ 256 غيغابايت، قادرة على تخزين ما يصل إلى 60 ألف صورة، مع خيار التوسيع إلى مساحة تخزين إضافية تبلغ 1 تيرابايت.

الشاشة : يتضمن الهاتف شاشة أموليد فائقة الرؤية مقاس 6.67 بوصة وتردد 120 هرتز، يكملها معزز صوت بنسبة 300 في المائة ومكبر صوت استريو مزدوج، يوفر جهاز «فيفو في 30 لايت 5 جي» قدرات كبيرة للمشاهدة من خلال تشغيل ومجال رؤية واسعة، ومجموعة من الألوان عالية التباين التي تعزز التفاصيل الفاتحة والداكنة.

وقالت «فيفو» إن التجربة السمعية والبصرية لجهاز «فيفو في 30 لايت 5 جي» تعطي قدرات واسعة مطلقة إلى ما هو أبعد من العناصر المرئية تشمل رحلة سمعية مختلفة، في وقت تم تصميمه لمقاومة الغبار والماء، توفر للمستخدمين متانه قوية للاستخدام.

قدرات التصوير

* التصوير: يتضمن هاتف «فيفو في 30 لايت 5 جي» قاعدة كاميرا بارزة، ويتميز بكاميرا بورتريه قوية بدقة 8 ميغابكسل وكاميرا رئيسية بدقة 50 ميغابكسل وكاميرا ذات زاوية فائقة الاتساع بدقة 8 ميغابكسل، وبفضل ميزة الزاوية فائقة الاتساع التي تدعم 120 درجة (106 درجات بعد تصحيح الزاوية الواسعة)، يمكن للمستخدمين التقاط لقطات بانورامية أو جماعية دون الحاجة إلى مسافة زائدة، وذلك عن طريق الخوارزميات الذكية، والتي تمنع التشويه النموذجي للعدسات التقليدية ذات الزاوية الواسعة.ومن خلال استخدام خاصية إطارات الصور الجديدة التي تقدم مجموعة متنوعة من إطارات «فيفو» وخيارات عامة للتحرير الإبداعي، ويقدم مجموعة متنوعة من خواص تأثير الضوء البورتريه وميزات الصور الشخصية متعددة الأنماط؛ مما يمكّن المستخدمين من التقاط صور عالية الدقة.

وفي البيئات منخفضة الإضاءة أو الليلية، تعمل خوارزمية التصوير الليلي الفائق في هاتف «فيفو في 30 لايت 5 جي» على تحسين سطوع الصورة وحيويتها ووضوحها؛ مما يوفر صوراً حادة واضحة من التشويش، ومن خلال التحكم في عملية إنشاء الفيديو تتيح خاصية تصوير الفيديو المزدوج للمستخدمين إنشاء مدونات فيديو بشكل إبداعي باستخدام الكاميرات الأمامية والخلفية في وقت واحد.

وتعمل ميزة تصوير المستندات في «فيفو في 30 لايت 5 جي» على تحسين إمكانية القراءة وسهولة الحفظ من خلال تصحيح المستندات الملتقطة تلقائياً إلى تنسيق محاذٍ أفقياً وعمودياً؛ مما يزيل انحرافات الزوايا.

توفير الطاقة

وتوفر بطارية بسعة 5 آلاف ملي أمبير- ساعة الطاقة، بينما تعمل تقنية الشحن السريع الحصرية بقدرة 80 واط، وعلى شحن الطاقة بسرعة، حيث يتم شحنها إلى 80 في قرابة 30 دقيقة.

وتعمل خاصية حماية الشحن أثناء الليل بالتكيف مع أنماط نوم المستخدمين وتقوم بإيقاف الشحن مؤقتًا بنسبة 80 في المائة أثناء النوم واستئنافه قبل الاستيقاظ مباشرة على تقليل تقادم البطارية.


«الأونروا»: نزوح 85 % من سكان غزة منذ بداية الحرب وجميعهم تقريباً يعتمدون على مساعداتنا

مدرسة لوكالة «الأونروا» في مدينة غزة (أ.ف.ب)
مدرسة لوكالة «الأونروا» في مدينة غزة (أ.ف.ب)
TT

«الأونروا»: نزوح 85 % من سكان غزة منذ بداية الحرب وجميعهم تقريباً يعتمدون على مساعداتنا

مدرسة لوكالة «الأونروا» في مدينة غزة (أ.ف.ب)
مدرسة لوكالة «الأونروا» في مدينة غزة (أ.ف.ب)

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، اليوم (الاثنين)، أن 85 في المائة من سكان غزة قد نزحوا منذ بداية الحرب على القطاع.

وقالت الوكالة، عبر منصة «إكس»، إن جميع النازحين تقريباً يعتمدون على مساعدات الوكالة، مؤكدة أن المساعدات الإنسانية تواجه صعوبة في دخول قطاع غزة بسبب القيود الأمنية والإغلاق المؤقت للمعابر.

وذكرت الوكالة الأممية، في وقت سابق، أن الإمدادات التي دخلت غزة انخفضت إلى النصف في فبراير (شباط) الحالي، مقارنة مع مستواها في يناير (كانون الثاني).

واتهمت إسرائيل عدداً من موظفي «الأونروا» بالمشاركة في الهجوم الذي شنّته «حماس» وفصائل فلسطينية على بلدات وتجمعات إسرائيلية في غلاف قطاع غزة في 7 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، ما دفع بعض الدول إلى تعليق تمويلها للوكالة الأممية.


ترمب يستأنف حكم الاحتيال الصادر عن محكمة في نيويورك

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (أرشيفية - رويترز)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (أرشيفية - رويترز)
TT

ترمب يستأنف حكم الاحتيال الصادر عن محكمة في نيويورك

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (أرشيفية - رويترز)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (أرشيفية - رويترز)

استأنف الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب الحكم الذي غرمه مبلغ 355 مليون دولار الصادر عن محكمة في نيويورك بعد أن تبين أنه تلاعب في قيمة ممتلكاته للحصول بشكل احتيالي على قرض بشروط مؤاتية، وفق ما أظهرت ملفات المحكمة، الاثنين.

ووفق وكالة الصحافة الفرنسية، كان ترمب، الذي من شبه المؤكد أن يصبح مرشح الحزب الجمهوري للرئاسة في نوفمبر (تشرين الثاني) قد تعهد بالطعن في حكم القاضي آرثر إنغورون.

كما يمنعه الحكم وأبناؤه من ممارسة الأعمال التجارية في نيويورك، ترمب لمدة 3 سنوات وأبناؤه لمدة عامين.

وإذا أضيفت الفائدة السابقة للمحاكمة وهي بنسبة 9 في المائة، فعلى ترمب دفع نحو 454 مليون دولار، وفقاً لطلب الاستئناف المقدم إلى المحكمة العليا في نيويورك، مع استمرار تطبيق الفائدة حتى يجري دفع المبلغ بالكامل.

ويعني الاستئناف أن القضية وما تنطوي عليه من مخاطر مالية كبيرة، ستستمر فترة طويلة في الحملة الرئاسية، وربما بعد استحقاق نوفمبر (تشرين الثاني).

واستغل ترمب الذي يواجه 91 تهمة في 4 قضايا جنائية، مشكلاته القانونية لإثارة أنصاره وإدانة خصمه المحتمل الرئيس جو بايدن، مدعياً أن القضايا «مجرد وسيلة لإيذائي في الانتخابات».

وقال إنغورون في حكمه الصادر في 16 فبراير (شباط) إن العقوبات المالية القاسية يبررها سلوك ترمب.

وقال إنغورون عن ترامب وولديه المتهمين أيضاً: «إن عدم استعدادهم بالمطلق للتوبة والندم يصل إلى حد المرض».


بلينكن وبارزاني لمواجهة «التحديات المشتركة» في المنطقة

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن مجتمعاً مع رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني في واشنطن (أ.ف.ب)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن مجتمعاً مع رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني في واشنطن (أ.ف.ب)
TT

بلينكن وبارزاني لمواجهة «التحديات المشتركة» في المنطقة

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن مجتمعاً مع رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني في واشنطن (أ.ف.ب)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن مجتمعاً مع رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني في واشنطن (أ.ف.ب)

أقر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، خلال استقباله رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني، بوجود «تحديات جديدة» في المنطقة، ولكنه أكد أن الولايات المتحدة تشدد على مواجهتها سويّاً مع أحد أبرز حلفائها في المنطقة.

وفي مستهل اللقاء الذي حضره عدد من المسؤولين الكبار في الإدارة الأميركية، قال كبير الدبلوماسيين الأميركيين إن شراكة الولايات المتحدة مع حكومة إقليم كردستان «ترسخت أولاً وقبل كل شيء في القيم المشتركة والمصالح المشتركة، وأيضاً التاريخ المشترك من التضحية معاً»، مؤكداً أن بلاده تأخذ ذلك «على محمل الجد»، فضلاً عن أنه «يعني الكثير» بالنسبة إلى بلينكن. وأضاف أن الدعم الأميركي لحكومة كردستان «جزء لا يتجزأ من نهجنا الشامل حيال العراق».

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن متحدثاً مع رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني في واشنطن (أ.ب)

ورأى بلينكن أن «الفرصة سانحة اليوم لإعادة تأكيد هذا الدعم الذي نحظى به من هذه الشراكة، والعمل الذي نقوم به معاً». وإذ عدَّ هذه العلاقة «فريدة من نوعها في المنطقة»، أكد أن حكومة كردستان العراق «كانت أيضاً شريكاً مهماً لتحقيق الاستقرار في المنطقة، وكذلك لصحة القطاع الخاص، بما في ذلك الاستثمارات الأميركية»، مذكراً بأن الطرفين أمضيا «فترات عديدة معاً، جنباً إلى جنب، في ظل أصعب الظروف». وأقر بأن «هذه الفترة لها نصيبها من التحديات»، مستدركاً بأن «القدرة على مواجهتها معاً أمر مهم للغاية».

وعلق بارزاني شاكراً الوزير الأميركي على دعوته إلى واشنطن. وقال: «نحن فخورون للغاية بالقول إننا حلفاء للولايات المتحدة»، مضيفاً: «مررنا ببعض الأوقات الصعبة للغاية. نحن ممتنون للغاية، ونعرب عن امتناننا للدعم الذي قدمته الولايات المتحدة دائماً لشعبنا». وقال أيضاً: «الآن نواجه بعض التحديات الجديدة في المنطقة».

رئيس وزراء كردستان العراق مسرور بارزاني متحدثاً خلال اجتماعه مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (أ.ب)


«دورة دبي»: موراي يهزم شابوفالوف ويتقدم للدور الثاني

قد يكون هذا الموسم الأخير لموراي في الملاعب الصفراء (إ.ب.أ)
قد يكون هذا الموسم الأخير لموراي في الملاعب الصفراء (إ.ب.أ)
TT

«دورة دبي»: موراي يهزم شابوفالوف ويتقدم للدور الثاني

قد يكون هذا الموسم الأخير لموراي في الملاعب الصفراء (إ.ب.أ)
قد يكون هذا الموسم الأخير لموراي في الملاعب الصفراء (إ.ب.أ)

سجل نجم التنس الأسكوتلندي المخضرم أندي موراي فوزه الثاني في 2024 وتغلب على الكندي دينيس شابوفالوف بمجموعتين مقابل مجموعة بنتيجة 4 - 6 و7 - 6 و6 – 3، الاثنين، في الدور الأول لبطولة دبي المفتوحة.

وأثيرت تكهنات حول اتجاه موراي الفائز بثلاثة ألقاب في بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى للاعتزال بعد خروجه عدة مرات متتالية من الدور الأول للبطولات التي شارك بها مؤخراً، وبدا أنه في طريقه لمواصلة الانتكاسة بعد أن فاز شابوفالوف بالمجموعة الأولى في المباراة، لكن موراي استعاد اتزانه واحتاج إلى ساعتين و33 دقيقة لتخطي عقبة منافسه الكندي، ليحقق فوزه الثاني على شابوفالوف بعد أن فاز عليه أيضاً في 2022.

وسجل موراي انتصاره رقم 500 على الملاعب الصلبة خلال مسيرته.

وفي مباريات أخرى بالدور الأول من بطولة دبي البالغ مجموع جوائزها مليونين و855 ألف دولار، فاز الأميركي سيباستيان كوردا على الروسي بافل كوتوف 6 - صفر و6 – 2، كما فاز الهولندي بوتيك فان دي زاندشلوب على الفرنسي أدريان مانارينو المصنف السادس بنتيجة 7 - 6 و7 - 5، وتغلب الكازاخي ألكسندر بوبليك على التشيكي توماس ماتشاك 2 - 6 و6 - 3 و7 - 6.


إسقاط المسيرة الإسرائيلية يكشف نظام «حزب الله» للدفاع الجوي

جانب من الآثار الرومانية في بعلبك (رويترز)
جانب من الآثار الرومانية في بعلبك (رويترز)
TT

إسقاط المسيرة الإسرائيلية يكشف نظام «حزب الله» للدفاع الجوي

جانب من الآثار الرومانية في بعلبك (رويترز)
جانب من الآثار الرومانية في بعلبك (رويترز)

أدى إسقاط «حزب الله» المسيرة الإسرائيلية «هرمس 450» في جنوب لبنان إلى إلقاء الضوء على نظام الدفاع الجوي الذي يمتلكه الحزب الذي نجح، في السنوات الأخيرة، في تطوير قدراته العسكرية بدرجة كبيرة مقارنة بما كانت عليه في حرب يوليو (تموز) عام 2006.

وأعلن «حزب الله»، الاثنين، إسقاط مسيّرة إسرائيلية بصاروخ أرض - جو. وقال، في بيان، إن «وحدة الدفاع الجوي في المقاومة الإسلامية قامت (...) بإسقاط مسيّرة إسرائيلية كبيرة من نوع (هرمس 450) بصاروخ أرض ــ جو فوق منطقة إقليم التفاح» في جنوب لبنان.

و«هرمس 450» هي طائرة من دون طيار من الحجم المتوسط، قادرة على العمل بشكل متواصل لمدة 20 ساعة، ومصممة للعمليات التكتيكية طويلة المدى ضمن وحدات الاستطلاع وجمع المعلومات الاستخبارية في الجيش الإسرائيلي. وهي تصل إلى مسافة 300 كلم بحد أقصى وتتم إدارتها عبر نظام التحكم الأرضي «جي إس سي»، وهو نظام متطور جداً، وتحمل كاميرات كهروضوئية وأشعة تحت الحمراء بحيث تستطيع التقاط صور عالية الجودة في النهار والليل.

«هرمس 450»

والمسيرة «هرمس 450» هي الثالثة من حيث الحجم التي تمتلكها إسرائيل بعد «هرمس 900» (الثانية)، بينما تعد طائرة «إيتان» أو «هيرون TP» الأخطر والأكبر من حيث الحجم، ويتم عبرها تنفيذ معظم عمليات الاغتيال الإسرائيلية في لبنان.

وهذه المرة الأولى التي يقوم فيها «حزب الله» بإسقاط هذا النوع من المسيرات، بعدما سبق له أن أسقط مسيرات صغيرة عبر استخدام تقنيات الحرب الإلكترونية.

وكان أمين عام «حزب الله» حسن نصر الله قد أعلن، في أغسطس (آب) عام 2019، حين تم إسقاط مسيرتين إسرائيليتين في الضاحية الجنوبية لبيروت، عن دخول مرحلة جديدة من قواعد الاشتباك مع إسرائيل، قائلاً: «انتهى الزمن الذي تأتي فيه طائرة إسرائيلية تقصف في لبنان ويبقى الكيان آمناً... من الآن وصاعداً سنواجه المسيرات الإسرائيلية في سماء لبنان وسنعمل على إسقاطها وليأخذ الإسرائيلي علماً بذلك». ومنذ ذلك الحين، قام «حزب الله» بإسقاط مسيرات عدة في لبنان، بينما بقيت جميعها ضمن ما تعرف بالمسيرات الصغيرة.

من هنا فإن إسقاط «هرمس 450» من شأنه أن يؤدي إلى تقييد حركة الطائرات الإسرائيلية في سماء لبنان، وهو ما بدا واضحاً من خلال ردّة فعل الجيش الإسرائيلي الذي عمد إلى قصف دفاعات جوية تابعة لـ«حزب الله» في البقاع رداً على إسقاط المسيرة.

أسلحة جديدة

ويأتي هذا التطور مع تطور تشهده المواجهات بين «حزب الله» وإسرائيل، التي تمتلك منظومة دفاع جوي متطورة؛ حيث سجّل استخدام الحزب أسلحة جديدة للمرة الأولى في هذه الحرب التي تشهد تصعيداً لافتاً في الأيام الأخيرة، منها صواريخ «بركان» ومنصة الصواريخ «ثأر الله» و«فيلق».

وفي حين لم يعلن «حزب الله» عن أنظمة الدفاع الجوي التي يمتلكها، تجمع المعلومات على أنها إيرانية وروسية، لا سيما تلك المعروفة بـ«بانتسير»، في حين كانت قد ذكرت وسائل إعلام أميركية في الفترة الأخيرة أن «حزب الله» تسلّم أو سيتسلّم نظاماً دفاعياً جوياً روسياً جديداً.

ويلفت رئيس «مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية» العميد المتقاعد الدكتور هشام جابر إلى أن «حزب الله» لم ولن يعلن عن طبيعة منظومة الدفاع الجوي ولا البحري التي يملكها. ويقول لـ«الشرق الأوسط» إن استهداف المسيرة، الاثنين، أكد امتلاكه هذه المنظومة التي تتحدث عنها إسرائيل والتي تقول إنها أضعاف ما تملكه حركة «حماس»، مشيراً إلى أن إسرائيل طوال السنوات الماضية كانت تعمد إلى التحليق بشكل كثيف فوق لبنان لاستدراج «حزب الله» والكشف عن أنواع نظام الدفاع الجوي الذي يمتلكه.

تطور كبير

ويرى جابر أن ما حصل هو تطور كبير، لا سيما أن المسيرة التي أُسقطت ليست عادية إنما يبلغ ثمنها نحو 5 ملايين دولار، وهي تحتوي على معلومات مهمة إذا استطاع «حزب الله» الحصول عليها. ويقول: «لدى (حزب الله) أسلحة دفاع جوي متعددة كالتي تضرب من فوق الكتف التي تشبه (ستينغر) وغيرها من الأسلحة التي يستطيع إخفاءها، لكنه لا يملك المنظومة المخصصة لمواجهة الصواريخ لعدم قدرته على إخفائها».

محاولات إيرانية

من جهته، يقول رئيس مركز «الشرق الأوسط والخليج للتحليل العسكري - أنيجما» رياض قهوجي إن «هناك محاولات من (حزب الله) وإيران منذ فترة، لبناء منظومة دفاع جوي في لبنان ونقلها من سوريا»، مشيراً إلى أنه سبق أن نقلوا من الروس «منظومة بانتسير»، إضافة إلى صواريخ قديمة كانت موجودة لدى النظام السوري وأخرى من تلك الموجودة لدى إيران من الترسانة الروسية السابقة التي عمدت طهران إلى تطويرها.

جانب من الآثار الرومانية في بعلبك (رويترز)

وردت إسرائيل على إسقاط المسيرة باستهداف مواقع لـ«حزب الله» قرب بعلبك، معقل الحزب في شرق لبنان.

ويلفت قهوجي إلى أن المنظومة التي استهدفتها إسرائيل في بعلبك موجودة على الحدود السورية. ويقول: «التجارب السورية تثبت أنهم لم يتمكنوا حتى الآن من اعتراض أي طائرة في سوريا أو إيقاف أي غارة على الأهداف السورية، وبالتالي يمكن الاستنتاج أن قدرات المنظومة محدودة أمام التكنولوجيا الإسرائيلية».

لكنه يؤكد في المقابل أن ما حصل في لبنان لن يكون عادياً بالنسبة إلى إسرائيل، التي ترى أن سيطرتها الجوية على سوريا ولبنان أمر أساسي بالنسبة إليها ولذا كان ردها عنيفاً.

أنباء غربية

وبينما تقول وسائل إعلام غربية إن منظومة الدفاع الجوي لدى «حزب الله» تتضمن صواريخ «بانتسير» الروسيّة المُتطوّرة التي تعني بالروسيّة «الرّدع»، سبق أن نقلت شبكة «سي إن إن»، في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، عن مصدرين وصفتهما بالمطلعين على معلومات استخبارية، أن الرئيس السوري بشار الأسد وافق على تسليم نظام صاروخي لـ«حزب الله» اللبناني بمساعدة مجموعة «فاغنر» الروسية، مشيرة إلى أن «فاغنز» أُسندت إليها مهمة تسليم نظام «S A - 22» روسي الصنع. لكنها قالت إن من غير الواضح ما إذا كانت عملية التسليم قد تمت بالفعل أو إلى أي مدى وصلت، وأن هذا النظام كانت روسيا قد زودت الحكومة السورية به لاستخدامه. لكن بعد ذلك عاد الكرملين ونفى هذه المعلومات، وقال المتحدث باسمه ديميتري بيسكوف إن «فاغنر» بحكم «الأمر الواقع» غير موجودة، وبالتالي مثل هذه الادعاءات لا أساس لها من الصحة.


«دوري أبطال أفريقيا»: النجم الساحلي يطالب بمعاقبة الترجي بسبب جماهيره

جماهير الترجي تسببت في معاقبة النادي أكثر من مرة (غيتي)
جماهير الترجي تسببت في معاقبة النادي أكثر من مرة (غيتي)
TT

«دوري أبطال أفريقيا»: النجم الساحلي يطالب بمعاقبة الترجي بسبب جماهيره

جماهير الترجي تسببت في معاقبة النادي أكثر من مرة (غيتي)
جماهير الترجي تسببت في معاقبة النادي أكثر من مرة (غيتي)

طالب النجم الساحلي التونسي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) بفرض عقوبات على غريمه اللدود نادي الترجي، بسبب «سلوك» جماهيره في مباراة الفريقين، السبت، في دوري أبطال أفريقيا.

واحتج فريق النجم الذي يمثل مدينة سوسة، في بيان نشره، الاثنين، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، ضد شعارات رفعتها جماهير الترجي في مدرجات ملعب رادس بالعاصمة أثناء المباراة، وعدَّها «تأجيجياً وتحريضاً بين الجهات».

وذكرت إدارة النادي أنها أرسلت ملفاً إلى «كاف»، وطالبت بتطبيق الفصل 132 من قانون العقوبات للاتحاد.

ويفرض الفصل 132 عقوبات ضد الأفعال المحرضة على العنصرية والازدراء، تتضمن غرامات مالية تصل إلى 20 ألف دولار، وحظر دخول الجماهير في المباراة التالية، وخصم نقاط من رصيد الفريق المعني بالشكوى.

ويمكن لـ«كاف» تجاهل الشكوى في حال أثبت النادي المعني بالعقوبة عدم مسؤوليته عن تلك الشعارات.

والترجي لا يزال تحت طائلة عقوبة الموسم الماضي عقب مباراته ضد شبيبة القبائل الجزائري التي شابتها أعمال عنف. والعقوبة سارية مدة 12 شهراً حتى مايو (أيار) المقبل، وأي عقوبات جديدة يمكن أن تقصي الفريق من المسابقة.

وخسر النجم أمام الترجي صفر - 2 في الجولة الخامسة بالمجموعة الثالثة بدوري أبطال أفريقيا، ليودع بذلك المسابقة لتذيله ترتيب المجموعة بـ4 نقاط.

ويتصدر بيترو أتلتيكو الأنجولي المجموعة بـ9 نقاط، وضمن تأهله إلى دور الثمانية، بينما ستحسم بطاقة التأهل الثانية بين الترجي صاحب المركز الثاني بـ8 نقاط، والهلال السوداني الثالث بـ5 نقاط، في الجولة الأخيرة.


مصر: أزمة الغلاء تخلق ظاهرة «الشكّائين الجدد» على «السوشيال ميديا»

أحد منافذ «أهلاً رمضان» الحكومية لبيع السلع المخفضة بمحافظة المنوفية (الشرق الأوسط)
أحد منافذ «أهلاً رمضان» الحكومية لبيع السلع المخفضة بمحافظة المنوفية (الشرق الأوسط)
TT

مصر: أزمة الغلاء تخلق ظاهرة «الشكّائين الجدد» على «السوشيال ميديا»

أحد منافذ «أهلاً رمضان» الحكومية لبيع السلع المخفضة بمحافظة المنوفية (الشرق الأوسط)
أحد منافذ «أهلاً رمضان» الحكومية لبيع السلع المخفضة بمحافظة المنوفية (الشرق الأوسط)

«مالك زعلان ليه؟»، سؤال وجّهه أحد المصريين إلى كيس «سكر»، محاوراً إياه في مقطع فيديو، يسخر فيه من ارتفاع سعره في الأسواق، وراوياً له معاناته مع احتساء الشاي والقهوة من دونه. ورغم أن المقطع لم يتجاوز 50 ثانية، فإنه اقترب من 3 ملايين مشاهدة عبر منصة «تيك توك».

وإذا كان علم الاقتصاد يرى أن «بعض الأزمات تخلق الفرص»، فإن تلك المقولة امتد معناها في مصر، في ظل ما تعانيه من أزمة اقتصادية حالية، حيث أطلقت «الإبداعات» وأظهرت «مواهب»، لا سيما في عصر «السوشيال ميديا».

على غرار المقطع الخاص بكيس السكر، ازدحمت منصة «تيك توك» (TikTok)، خلال الأسابيع الماضية، بأنماط من المحتوى المرئي المماثل، الذي يعكس واقعاً معيشاً على الأرض، أبطاله «شكّاؤون» بسطاء، ينقلون ما خلف الأبواب المغلقة من دون احتراز أو «مونتاج» ينتقي الألفاظ، ويتحدثون عن معاناتهم مع الغلاء بشكل عفوي بغير «فلاتر»، ومن دون «سيناريو» مُعد مُسبقاً.

وتعدّ حالة توجيه الانتقادات والشكاوى الصارخة عبر الوسائط الجديدة نادرة في مصر، لكن الأزمة الاقتصادية «الخانقة» - بحسب وصف رئيس الوزراء مصطفى مدبولي - التي تعانيها البلاد، أزاحت الستار عن فئة جديدة من «المؤثرين» و«الموهوبين» غير المعروفين، الذين خرجوا عبر مقاطع الفيديو المصورة يشتكون من غلاء الأسعار، بشكل ساخر وطريف في أكثرها، وأحياناً معبرين عن غضبهم.

وشهدت البلاد ارتفاعات متتالية في أسعار السلع منذ بداية العام الحالي، خصوصاً أسعار الذهب، ومواد البناء، والأجهزة الكهربائية، والمواد الغذائية، ومنتجات الألبان، واللحوم والدواجن.

ومع تصفح مقاطع الفيديو عبر حسابات «تيك توك»، عبر الـ«هاشتاغات» النشطة، مثل «#الغلاء» و«#الأسعار»، تظهر عشرات المقاطع الساخرة واحداً تلو الآخر، لتحصد آلاف «اللايكات» ومئات المشاركات.

وتشغل حالة الغلاء جلّ المصريين في ظل ضغوط مستمرة على الجنيه المصري؛ إذ يبلغ سعر الصرف الرسمي للدولار الأميركي 30.9 جنيه، في حين يزيد سعره بـ«السوق الموازية» كثيراً عن هذه القيمة، وفق وسائل إعلام محلية.

من بين المحتوى المرئي الذي يتفاعل مع الغلاء، مقطع يظهر من خلاله أحد «الشكّائين» متحدثاً بلكنة صعيد البلاد، متضرراً من ارتفاع ثمن رغيف الخبز، وصغر حجمه، ثم ينهي شكواه ساخراً بثني الرغيف والتهامه كاملاً. ما جعل المقطع ينال نحو 17 ألف مشاهدة.

@user8656713

ده حال الشعب المصري بعد ارتفاع العيش

♬ الصوت الأصلي - Gamal Al Fakhrani

وتوضح الدكتورة سهير عثمان، أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة، لـ«الشرق الأوسط»، أن «هذه المقاطع مساحة للتعبير عن الرأي بشكل ساخر، كإحدى سمات الشعب المصري، فهو يواجه دائماً مشاكله بالضحك والسخرية منها، كما أنها تعدّ الاختيار الأخير بالنسبة للمواطن لكي يعبر عن رأيه تجاه ما يعانيه في ظل أزمة اقتصادية، وأعتقد أنها حق مشروع وأمر مقبول ما دامت لا تمس أي طرف من الأطراف التي لها علاقة بالأزمة بسوء، وسواء كانت هذه المقاطع تقدم بشكل ساخر أو تقوم على فكرة التسجيل اليومي للتعبير عن الغلاء فهي تؤكد على المشكلة القائمة».

وحازت اللحوم تحديداً نصيباً كبيراً من الشكوى بشكل ساخر، وهو ما ظهر في الكثير من المقاطع، وذلك بعد أن تجاوز الكيلو غرام منها 400 جنيه.

كما صوّر مقطع آخر حال المصريين مع عدم مقدرتهم على شرائها، وحاز المقطع نحو 14 ألف مشاهدة.

@alzaqzaqa_1

احلي اكل واللهي مفيش فلوس نجيب لحمه

♬ الصوت الأصلي - محمد الزقزاقه

وترى عثمان، أن هذه المقاطع «أداة من أدوات الرأي العام، التي توصل رأي المواطن بشكل سريع لصانعي القرارات من دون أي وسيط، فهي إحدى الوسائل التي توصّل حجم المعاناة الحقيقية، وتفنّد التصريحات التي تخرج من الجهات التنفيذية، كوزارة التموين على سبيل المثال، وتنتقد مقدرتها على التحكم بالأسواق وعلى الأسعار، فهذا المحتوى يبيّن حقيقة الواقع، وكيف هو مخالف للتصريحات المتضاربة؛ لذا فانتشارها يعدّ حميداً».

تتفق مع الرأي السابق الاختصاصية النفسية، الدكتورة منى شطا، قائلة لـ«الشرق الأوسط»، إن هذه المقاطع المصورة الساخرة تعكس كيف أن المصريين دائماً على مر الأزمنة والحقب التاريخية، وفي ظل الأزمات التي تواجههم، يلجأون إلى الأسلوب الساخر، سواء كان ذلك في النكات أو غيرها، ومن بينها هذه المقاطع المصورة، التي تأتي كمحاولة من جانبهم لتخفيف تداعيات الأزمة.

لكن بعض النقاد حذّروا من تفاقم هذه الظاهرة، مشيرين إلى أن بعض هؤلاء «الشكائين» ينتمي إلى شرائح اجتماعية لا تعاني ضغوطاً اقتصادية، وأنهم ربما «يستثمرون في معاناة الناس». ومن بين هؤلاء الدكتورة سامية خضر، أستاذة علم الاجتماع، التي قالت لـ«الشرق الأوسط»: إن «بعض أصحاب هذه المقاطع، ينتمون إلى شرائح اجتماعية ميسورة ولا تشكو أي ضغوط، لكن يحاولون فقط التربح»، كما لفتت إلى «وجود بعض المخاوف من انتشار مقاطع هابطة أخلاقياً في ظل غياب الرقابة عن المحتوى المُقدم خلالها».

وكشفت بيانات رسمية عن استمرار تباطؤ المعدل السنوي للتضخم في المدن المصرية، مسجلاً 29.8 في المائة في يناير (كانون الثاني). إلا أن أسعار المواد الغذائية والمشروبات تسجل ارتفاعات متتالية.

وتلفت الاختصاصية النفسية إلى أن هذه المقاطع، سواء كانت ساخرة أو غاضبة، فهي تعد «نوعاً من التنفيس، وتفريغاً للشحنات الانفعالية لأصحابها، حيث يحاولون التعبير عن أنفسهم للتغلب على الموقف وتمريره».

وهو ما يعكسه مقطع لأحد مُربي الدواجن يشكو مستاءً من التلاعب بالأسعار.

عودة إلى أستاذة الإعلام، التي تصف القائمين على هذه المقاطع المصورة بـ«المؤثرين الجدد»، بما يعد امتداداً لفكرة المواطن الصحافي وصانع المحتوى، فكل فرد حالياً لديه قدرة على أن يعبّر عن مشكلته بنفسه دون الحاجة إلى وسيط يعبّر عنه، مضيفة: «من وجهة نظري أن كثيراً من المؤثرين المعروفين على السوشيال ميديا فقدوا مصداقيتهم لدى بعض المتابعين؛ بسبب فكرة اللهاث وراء الأرباح، والمواطن العادي لم يعد يشعر أن هؤلاء المؤثرين يقدمون حلولاً له أو يعبرون عنه في ظل أزمته الحالية، في المقابل هؤلاء المؤثرون الجدد لا يسعون لجذب الأنظار، بل يظهرون لهدف محدد، هو التعبير عن أزمة تلاحقهم بشكل مُركز ومحتوى بسيط، وخال من الإساءة».


حفلة ختام مهرجان برلين تثير عاصفة سياسية

المخرج الأميركي بن رَل والمخرج الفرنسي غوليوم كاليو على مسرح حفل الختام (مهرجان برلين)
المخرج الأميركي بن رَل والمخرج الفرنسي غوليوم كاليو على مسرح حفل الختام (مهرجان برلين)
TT

حفلة ختام مهرجان برلين تثير عاصفة سياسية

المخرج الأميركي بن رَل والمخرج الفرنسي غوليوم كاليو على مسرح حفل الختام (مهرجان برلين)
المخرج الأميركي بن رَل والمخرج الفرنسي غوليوم كاليو على مسرح حفل الختام (مهرجان برلين)

أعلنت الحكومة الألمانية، اليوم، السادس والعشرين من الشهر الحالي، على لسان وزيرة الثقافة والميديا كلوديا روث، أنها فتحت تحقيقاً حول حفل ختام مهرجان برلين، يوم السبت الماضي، الذي تحوّل، عبر عدد من السينمائيين من لجان التحكيم والمخرجين والممثلين الفائزين، إلى تظاهرة تأييد لغزة والفلسطينيين.

وكان المهرجان الألماني (ثالث أكبر مهرجانات السينما العالمية) قد شهد إلقاء عدة خطابات تنتقد الحكومة الإسرائيلية وتؤازر الفلسطينيين، واصفة ما يحدث بأنه إبادة جماعية، الأمر الذي دفع أكثر من جهة حكومية للتنديد بالفائزين وبإدارة المهرجان التي سمحت لهم بالإعراب عن مواقف عدتها أطراف مختلفة في الحكومة الألمانية منحازة ومعادية للسامية.

وجاء في رسالة الوزيرة روث المفتوحة أن هدف التحقيق الذي ستباشر به خلال هذا الأسبوع هو «كيف جسد أو لم يجسد المهرجان الزعم بأنه مكان لوجهات النظر والحوارات المتعددة والمختلفة، ولكي نضمن في المستقبل أن المهرجان متحرر من الحقد وخطب الكراهية ومن المعاداة للسامية والعنصرية والإسلاموفوبيا وكل أشكال العداوة».

هذا الموقف يبدو معتدلاً حيال موقف محافظ برلين كاي وغنر الذي كان عاد للتو إلى العاصمة الألمانية بعد يومين قضاهما في إسرائيل، والذي صرّح في حديث لصحيفة «Der Tagesspiegel» بأنه «يملك رسالة واضحة عندما يتعلق الأمر بالدفاع عن الحرية. هذا يعني أيضاً أن مهرجان برلين هو مع إسرائيل بشدة، ليس هناك شك في ذلك مطلقاً».

وغنر أكمل حديثه ملقياً اللوم على «حماس»؛ لكونها هي المسؤولة عن الحرب في غزة وعما أصاب الفلسطينيين هناك: «لا يمكن أن يكون هنا (مهرجان برلين) أي مجال للنسبية (في هذا المجال). أتوقع أفعالاً من الإدارة الجديدة للمهرجان».

ومن المعلوم أن هذه الدورة هي آخر دورات رئيسي المهرجان مارييت ريزنبيك وكارلو شاتريان، حسب العقد المبرم مع وزارة الثقافة والإعلام، على أن تتسلم الدفّة في السنة المقبلة الأميركية تريشيا تاتل.

وكانت حفلة توزيع الجوائز في الدورة الرابعة والسبعين من مهرجان برلين تحوّلت إلى تظاهرة سياسية هاجم فيها المتحدّثون الحكومة الإسرائيلية ودعوا إلى وقف الحرب وحماية المدنيين الفلسطينيين.

من بين هؤلاء المخرجة السنغالية ماتي ديوب التي فاز فيلمها الجديد «داهومي» بالدب الذهبي للفيلم الروائي، والممثلة البرازيلية يوليانا روياس والمخرج الأميركي بن رسل (الذي ظهر بالكوفية الفلسطينية على مسرح المهرجان) والمخرج الفرنسي - الألماني غوليوم كاليو.

لكن التعبير الأفضل لتلك المؤازرة وردت على لسان المخرج الإسرائيلي يوفال إبراهام، الذي اشترك في إخراج الفيلم الوثائقي «لا أرضَ أخرى» (No Other Land) مع الفلسطيني باسل عدرا، وهو الفيلم الذي نال ذهبية هذه الدورة كأفضل فيلم تسجيلي.

إذ صعد إلى المسرح وتسلم الجائزة، وتوجه المخرج إلى الجمهور والحشد الإعلامي الموجود بكلمة قال فيها: «بعد يومين سنعود أنا وباسل إلى بلد حيث لسنا متعادلين. أنا أعيش تحت قانون مدني. باسل تحت قانون عسكري. كل منا يعيش على بعد 30 دقيقة من الآخر، لكني أملك حق الانتخاب وهو لا يملكه. أنا حر في التجوال حيث أريد، لكن باسل حبيس الضفة الغربية هو وملايين الفلسطينيين. هذا الوضع من التمييز يجب أن ينتهي».

في اليوم التالي، وصف تلفزيون محطة «Kan11» المخرج إبراهام بأنه «معاد للسامية».

وكانت لجنة التحكيم أشارت في سياق التعريف بفيلم «لا أرضَ أخرى» بأن الفيلم يظهر «كيف أن السياسة غير الإنسانية والجاهلة للحكومة الإسرائيلية تعيث الفساد والدمار عن عمد».

كلمات أضافت الحماس للمؤيدين ودعمت مواقفهم، بينما أثارت عداء الذين ما زالوا معارضين مخلصين لأي نقد يوجه إلى إسرائيل.


ولي العهد السعودي ورئيس الدوما الروسي يستعرضان آفاق التعاون

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يستقبل رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين في الرياض (واس)
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يستقبل رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين في الرياض (واس)
TT

ولي العهد السعودي ورئيس الدوما الروسي يستعرضان آفاق التعاون

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يستقبل رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين في الرياض (واس)
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يستقبل رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين في الرياض (واس)

استعرض الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي، مع رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين، علاقات الصداقة بين البلدين، وآفاق التعاون البرلماني.

جاء ذلك خلال استقبال ولي العهد السعودي لرئيس الدوما الروسي، في الرياض، الاثنين، وبحث معه المسائل ذات الاهتمام المشترك.

جانب من استقبال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لرئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين (واس)

حضر الاستقبال، الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز وزير الطاقة، والأمير عبد الله بن بندر بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، ود.عبد الله آل الشيخ رئيس مجلس الشورى، ود.مساعد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني، وعبد الرحمن الأحمد السفير السعودي لدى روسيا.

فيما حضر من الجانب الروسي، باباكوف ألكسندر نائب رئيس مجلس الدوما، وكوزلوف سيرغي السفير فوق العادة المفوض لدى السعودية، ورؤساء لجان مجلس النواب للشؤون الدولية ليونيد سلوتسكي، وللقضايا الزراعية كاشين فلاديمير، وللميزانية والضرائب ماكاروف أندريه، وللسياحة وتطوير البنية التحتية السياحية تاربايف سانغاجي، ولتنمية المجتمع المدني وقضايا الجمعيات العامة والدينية تيموفييفا أولغا.