حبس 3 متهمين في واقعة «غناء ورقص» داخل مسجد بمصر

حبس 3 متهمين في واقعة «غناء ورقص» داخل مسجد بمصر

الأربعاء - 23 ذو القعدة 1443 هـ - 22 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15912]
وزارة الأوقاف المصرية (بوابة الوزارة الإلكترونية)

قررت سلطات التحقيق في مصر «حبس 3 متهمين 15 يوماً على ذمة التحقيقات، في واقعة (الغناء والرقص) داخل أحد المساجد المصرية». وكان مقطع غنائي لشاب يرقص على أغاني شعبية ومهرجانات من داخل أحد المساجد، قد أثار حالة من الجدل في مصر، ما دفع وزارة الأوقاف المصرية، المسؤولة عن المساجد، لتأكيد أن «المقطع تم تصويره أثناء أعمال الصيانة والترميم بالمسجد». ونسبت جهات التحقيق للمتهمين اتهامات «الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وتكدير الأمن والسلم العام، واستخدام حساب خاص على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب (جريمة النشر)»، وذلك وفق موقع صحيفة «المصري اليوم» الخاصة، نقلاً عن المحامي نبيه الجنادي.

وانتشر مقطع الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، ويظهر فيه شاب وهو يرقص مستخدماً آلات الصوت الخاصة بالمسجد، ما أثار استياء المصريين. واعترف صاحب الفيديو خلال التحقيقات بـ«ارتكابه الواقعة؛ حيث يعمل نقاشاً في محافظة القليوبية (القاهرة الكبرى)، وصوَّر الفيديو داخل مسجد تتم فيه أعمال الصيانة والترميم».

وبحسب بيان للنيابة المصرية، فإن «(وحدة الرصد والتحليل) بمكتب النائب العام المصري، رصدت تداول مقطع لشاب يغني ويستعرض بميكروفون داخل مسجد، تزامن ذلك مع محضر من (إدارة البحث الجنائي) بوزارة الداخلية؛ حيث تم رصد حساب المتهم على موقع (تيك توك) وتحديد بياناته».

ووفق الشيخ صبري ياسين دويدار، رئيس إدارة شؤون الرقابة والتفتيش بوزارة الأوقاف، فإن «الفيديو الذي تم تداوله لأحد الأشخاص يقوم بمحاولة الغناء المصحوب بحركات (هوجاء) بأحد المساجد، تم تصويره منذ أكثر من عام؛ حيث كانت تتم أعمال الصيانة والترميم داخل هذا المسجد الذي تم تصوير الفيديو به». وأضاف في بيان لـ«الأوقاف المصرية» أن «هذا الشخص استغل وجوده بالمسجد المذكور أثناء قيامه بأعمال النقاشة والدهانات به، وقام بتسجيل الفيديو الذي تم نشره على بعض مواقع التواصل الاجتماعي».

وخاضت السلطات المصرية معارك سابقة لإحكام سيطرتها على منابر المساجد، ووضعت قانوناً للخطابة الذي قصر الخطب والدروس في المساجد على الأزهريين فقط، فضلاً عن وضع عقوبات بالحبس والغرامة لكل من يخالف ذلك، كما تم توحيد خطبة الجمعة في جميع المساجد لـ«ضبط المنابر»، ومنع أي جهة غير «الأوقاف» من جمع أموال التبرعات أو وضع صناديق لهذا الغرض داخل المساجد أو في محيطها.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو