روسيا تضغط لدمج «قسد» مع قوات حكومة الأسد

روسيا تضغط لدمج «قسد» مع قوات حكومة الأسد

سباق تعزيزات عسكرية على خطوط التماس شمال سوريا وشرقها
السبت - 18 ذو القعدة 1443 هـ - 18 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15908]
مدخل بلدة تل تمر الخاضعة لسيطرة «قوات سوريا الديمقراطية» في ريف الحسكة يوم 10 يونيو الحالي (رويترز)

في ظل سباق تعزيزات عسكرية على خطوط التماس شمال سوريا وشرقها، برزت أمس قضية الضغوط الروسية على «قوات سوريا الديمقراطية» (قسد) من أجل دمجها ضمن قوات حكومة النظام السوري، وذلك بهدف منع تركيا من تنفيذ عمليتها العسكرية المرتقبة في المناطق التي يهيمن عليها الأكراد شمال وشمال شرقي سوريا.

وكشفت مصادر كردية بارزة أن الاجتماع الأخير الذي جمع القائد العام لقوات «قسد» مظلوم عبدي، بقائد القوات الروسية العاملة في سوريا الجنرال ألكسندر تشايكو، في 10 يونيو (حزيران)، بحث قضايا عسكرية وملفات أمن الحدود والعرض الروسي بإدماج «قسد» في منظومة الجيش السوري، إلى جانب نشر المزيد من القوات الحكومية الموالية للرئيس بشار الأسد على طول الشريط الحدودي السوري - التركي.

وقالت المصادر ذاتها إن مظلوم عبدي أعاد تذكير الجنرال الروسي بأن القوات الحكومية السورية انتشرت في مناطق سيطرة «قسد» باتفاق وتفاهم بضمانة روسية، مشدداً على أنه لا حاجة لإرسال قوات حكومية إضافية.

في غضون ذلك، دفع الجيش التركي أمس (الجمعة) برتل جديد من التعزيزات يضم شاحنات محملة بالدبابات ومدرعات مختلفة وناقلات جند من معبر باب السلامة إلى مناطق نفوذ قواته والفصائل الموالية لها في ريف حلب. في المقابل، أُفيد بأن روسيا استدعت تعزيزات إلى إحدى قواعدها بريف الحسكة شمال شرقي سوريا.
... المزيد


سوريا سوريا الديمقراطية

اختيارات المحرر

فيديو