مصر: احتقان وترقب بعد حبس 19 متهماً من ضحايا «مستريحي الصعيد»

مصر: احتقان وترقب بعد حبس 19 متهماً من ضحايا «مستريحي الصعيد»

الأربعاء - 17 شوال 1443 هـ - 18 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15877]

سادت حالة من الاحتقان والترقب بين ضحايا «مستريحي الصعيد»، بعد أن أمرت النيابة بحبس 19 منهم «احتياطياً»، بتهمة «التجمهر واستعراض القوة والعنف وتخريب الممتلكات بأسوان»، في إطار احتجاجاتهم على تعرضهم لـ«احتيال مالي».

ومطلع الأسبوع، تجمع مواطنون في أكثر من قرية بأسوان، للمطالبة بأموال أودعوها لدى عدد من الأشخاص أُطلق عليهم لقب «المستريح»، بداعي «تشغيلها» والحصول على فوائد ضخمة، بعد أن شعروا بضياعها، على خلفية إلقاء الشرطة القبض على 3 «مستريحين»، بينما هرب آخرون.

وشغلت قضية «مستريحي الصعيد» الرأي العام المصري على مدار الأسابيع الأخيرة، ويُطلق اسم «المستريح» شعبياً في مصر على نوع من المحتالين الذين يجمعون أموالاً من المواطنين، عبر طُعم «الأرباح الشهرية الضخمة» والتي يوفون بها في البداية، قبل أن يهربوا بعد الاستيلاء على أموال أكبر عدد من ضحاياهم، وهي ظاهرة منتشرة منذ سنوات، وتلقى رواجاً أكثر في القرى والريف.

ووفق تحقيقات النيابة العامة، فإن المتهمين الـ19 «اشتركوا في تجمهر من شأنه جعل السلم العام في خطر، الغرض منه ارتكاب جرائم باستعمال القوة والعنف، ووضع النار في مسكنين، والتخريب العمدي لممتلكات عامة، وهي وحدة صحة الأسرة بنجع الشرفا، والتعطيل العمدي لسير وسائل نقل بقطع الطريق العام، واستعمال القوة والعنف مع ضباط الشرطة؛ لحملهم بغير حق على الامتناع عن تأدية وظيفتهم، والتعطيل العمدي لسير وسائل خدمة مرفق عام، وإتلاف عقارات وسيارات».

وتحدث عدد من مواطني أسوان ممن تعرضوا لعملية النصب، لـ«الشرق الأوسط»، مطالبين بمراعاة حالة الغضب التي تحيط بهم. وقال مصطفى الفرحي، من مدينة إدفو: «إلى جانب عملية النصب والنهب التي وقع فيها أبناء أسوان من هؤلاء (المستريحين)، يتعرضون أيضاً للحبس»، مطالباً بالعفو عنهم تقديراً لظروفهم. بينما أكد مصطفى عبد العال، أن «المقبوض عليهم ضحايا تُركوا فريسة للنصابين، وعلى الدولة مساعدتهم بدلاً من القبض عليهم».

وضمن الـ19، وجهت النيابة إلى 3 منهم «إحراز أسلحة نارية آلية وذخائرها، والشروع في سرقة سيارة بالطريق العام حال حملهم أسلحة نارية». وأنكر المتهمون خلال التحقيقات وعملية استجوابهم، ما نُسب إليهم من اتهامات.

وذكرت النيابة أنها تلقت أول من أمس إخطاراً بـ«تجمهر عدد من المواطنين على أثر استيلاء آخرين على أموالهم بطرق احتيالية، وتلقيها بغرض استثمارها، بغير ترخيص، وقطعهم لذلك الطريق العام وإتلافهم ممتلكات عامة وخاصة، وسرقة محتويات منها، وإحراز بعضهم أسلحة نارية وذخائر، وتعديهم على قوات الشرطة حال ضبطهم، وضبط 19 من المتجمهرين».

وأفادت بوقوع تخريب في ممتلكات حكومية، هي: «وحدة صحة أسرة نجع الشرفا، وسيارة إسعاف، ومعرض، ومسكنان، وآثار حريق بهما»، كما تبينت آثار تهشم بسيارة خاصة، واحتراق بسيارة أخرى.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو