وحدة استشعار على شكل وشم لقياس نسبة الأكسجين في الدم

وحدة استشعار على شكل وشم لقياس نسبة الأكسجين في الدم

الثلاثاء - 16 شوال 1443 هـ - 17 مايو 2022 مـ

ابتكر فريق من الباحثين في الولايات المتحدة وحدة استشعار إلكترونية على شكل وشم لقياس نسبة الأكسجين في الدم.
ويتكون الوشم الإلكتروني من مواد مصنوعة من الحرير ويتم زرعه تحت الجلد وهو يسطع بدرجات متباينة عند وضعه تحت الضوء المباشر لتوضيح درجة الأكسجين في الدم، وذلك حسبما نشرت وكالة الانباء الالمانية.
ويقول فريق الباحثين من جامعة تافتس بولاية ماساشوستس الاميركية إن وحدة الاستشعار الجديدة مصنوعة من نوعية من الجيل مستخلصة من المكونات البروتينية للحرير، ومن خواص هذه المادة أنها تتوافق مع الأنسجة البشرية دون مشكلات.
ونقل الموقع الإلكتروني «ميديكال إكسبريس» المتخصص في العلوم الطبية عن الباحث ديفيد كابلين المتخصص في مجال الهندسة الحيوية قوله إن «الحرير يتميز بالعديد من الخواص المتميزة، ومنها إمكانية تشكيله في صورة شرائح ورقائق، كما يمكن تزويده بمكونات إضافية دون تغيير في خصائصة الكيميائية»، مضيفا أن تحويل المادة الحريرية إلى مستشعرات لقياس نسبة الأوكسجين في الدم يفتح الباب على مصراعيه أمام تحويل هذه المادة إلى وحدات لقياس خصائص حيوية أخرى لجسم الانسان.
وفي إطار الدراسة التي أوردتها الدورية العلمية «اندفانسد فانكشنال ماتيريال»، استطاع الوشم الإلكتروني قياس نسبة الأكسجين في أجسام حيوانات التجارب بشكل فوري، كما رصد حدوث أي ارتفاع أو انخفاض في نسبة الأكسجين بدرجة دقة مرتفعة.
ويرى الباحثون أن هذه التقنية تنطوي على أهمية كبيرة لاسيما في الوقت الراهن مع انتشار جائحة كورونا، حيث يضطر بعض المرضى للتوجه إلى المستشفيات لتلقي العلاج العاجل في حالة تراجع نسبة الأكسجين لديهم ضمن مضاعفات الفيروس المستجد.


أميركا الصحة

اختيارات المحرر

فيديو