ألمانيا تعتزم العمل على إخراج المتطرفين من قطاع الخدمة العامة

ألمانيا تعتزم العمل على إخراج المتطرفين من قطاع الخدمة العامة

الثلاثاء - 8 جمادى الآخرة 1443 هـ - 11 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15750]

تعتزم وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر العمل على إخراج المتطرفين من قطاع الخدمة العامة بشكل أسرع في المستقبل. وخلال الاجتماع السنوي لرابطة الموظفين الألمان، قالت الوزيرة المنتمية إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي، أمس (الاثنين): «سنبعد أعداء الدستور عن قطاع الخدمة العامة بشكل أسرع مما هو عليه الحال الآن». وأضافت فيزر أن لديها انطباعاً بأن هذا الأمر «يستغرق في الغالب وقتاً أطول من اللازم» مشيرة إلى أنه يجب وضع الشروط الإطارية بحيث يتم التعامل «بشكل أسرع وأكثر حزماً» حتى إن كان الأمر تعلق في الفترة الأخيرة «بحالات قليلة جداً جداً». وقالت فيرز إنها كوزيرة للداخلية مسؤولة عن مكافحة كل شكل من أشكال التطرف، ولفتت إلى أن الخطر الأكبر مصدره حالياً التطرف اليميني. ووعدت فيزر بالعمل على توفير المزيد من الحماية للعاملين في قطاع الخدمة العامة والمعرضين لعداوات، وقالت إن هذا لا ينطبق فقط على أفراد الشرطة بل ينطبق أيضاً على المسعفين والعاملين في مراكز العمل. ووصفت الوزيرة العنف ضد أفراد الشرطة بأنه «لا يمكن احتماله» وكذلك العنف بحق الصحافيين كما شوهد في احتجاجات (كورونا) في الفترة الأخيرة». وأشادت فيزر بارتفاع معدل التطعيم ضد «كورونا» بين العاملين في الأجهزة الأمنية حيث أشارت بيانات وزارة الداخلية إلى أن هذه النسبة تجاوزت 80 في المائة وهي نسبة أعلى بشكل ملحوظ من متوسط معدل التطعيم بين مجمل سكان البلاد.


المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو