للتعايش مع «كورونا»... تلقيح 2.5% من سكان نيوزيلندا في يوم واحد

للتعايش مع «كورونا»... تلقيح 2.5% من سكان نيوزيلندا في يوم واحد

السبت - 10 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 16 أكتوبر 2021 مـ
امرأة تتلقى جرعة من لقاح مضاد لفيروس كورونا في أوكلاند بنيوزيلندا (رويترز)

أظهرت البيانات الأولية لوزارة الصحة في نيوزيلندا أنه تم تلقيح ما لا يقل عن 2.5 في المائة من سكان البلاد اليوم (السبت) في إطار مساعي الحكومة لتسريع الوتيرة والتعايش مع «كورونا»، وفقاً لوكالة «رويترز».

وتلقى 124 ألفا و669 شخصا جرعة واحدة بحلول مساء السبت بتوقيت البلاد التي يبلغ عدد سكانها 4.9 مليون نسمة.

ونقلت خدمة «نيوزهب» الإخبارية عن رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن قولها في أحد مراكز التلقيح: «وضعنا هدفا لأنفسنا، ولقد أنجزتموه. فلنمضِ قدما... دعونا نصل إلى 150 ألفا. دعونا نذهب لأبعد من ذلك».

وظلت نيوزيلندا خالية إلى حد كبير من فيروس «كورونا» خلال معظم فترات الوباء حتى بداية انتشار سلالة «دلتا» المتحورة في منتصف أغسطس (آب). وتهدف الحكومة الآن إلى دفع البلاد للتعايش مع «كوفيد-19» من خلال زيادة التلقيحات.

وتم تسجيل 41 حالة جديدة اليوم منها 40 في أوكلاند، أكبر مدن نيوزيلندا. وأوكلاند في حالة إغلاق منذ منتصف أغسطس للقضاء على انتشار سلالة «دلتا». ويعتزم المسؤولون إنهاء القيود الصارمة عندما تصل المعدلات الكاملة للتلقيح إلى 90 في المائة.

وتلقى 62 في المائة من السكان المؤهلين للتلقيح في نيوزيلندا جرعتي لقاح بحلول أمس (الجمعة)، وتلقى 83 في المائة جرعة واحدة.

وذكرت وسائل إعلام أنه تم إنشاء أماكن للتلقيح اليوم في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك داخل مطاعم الوجبات السريعة والمتنزهات مع تقديم بعض المراكز للحلوى بعد الحصول على التلقيح.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مغنية البوب لورد قولها: «لا أطيق صبرا للمجيء وإحياء حفلة. أريد أن يتصبب العرق مني وأرقص ربما دون كمامة. أتمنى أن نصل لتلك المرحلة». وأضافت: «احمِ مجتمعك، احصل على كعكة أو شطيرة حلوى صغيرة، لكن أرجوك أرجوك أن تتلقى هذه الجرعة».


نيوزيلندا الصحة فيروس كورونا الجديد نيوزيلندا

اختيارات المحرر

فيديو