مراكش تحتضن الشهر المقبل مهرجاناً للرقص المعاصر و{بينالي} أفريقيا

مراكش تحتضن الشهر المقبل مهرجاناً للرقص المعاصر و{بينالي} أفريقيا

السبت - 10 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 16 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15663]

تستضيف مدينة مراكش، ما بين 22 و27 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، الدورة الخامسة عشرة من المهرجان الدولي للرقص المعاصر «نمشي» وبينالي الرقص في أفريقيا.
وذكر بيان للمنظمين أن تنظيم مهرجان «نمشي» وبينالي الرقص في أفريقيا «يجعل فن الرقص المعاصر محل تشريف».
وتحدث البيان عن أهمية احتضان المدينة المغربية لحدثين بارزين: مهرجان «نمشي» الذي فرض حضوره، منذ إطلاقه سنة 2005 في المشهد الثقافي المغربي، وبينالي الرقص في أفريقيا الذي أطلق سنة 1997 بهدف اكتشاف مواهب جديدة وضمان تعزيز العروض الراقصة بالقارة الأفريقية، بشكل ينقل لأصالة حدث تتجلى في تنقله، فاستقبلته لواندا، إنتاناريفو، باريس، باماكو، جوهانسبرغ وواغادوغو، مع ارتكازه على مهرجانات منظمة من طرف جهات ثقافية فاعلة بالقارة السمراء.
ويقول المنظمون إن مراكش ستعيش، لمدة ستة أيام، على إيقاع برنامج حافل، تتوزعه بورشات وندوات وعروض وأفلام حول تاريخ الرقصات الأفريقية وعروض كوريغرافية تتوجه إلى جمهور أوسع. كما ستعقد عدة عروض فنية في فضاءات عامة.
ومما جاء في تصريح لتوفيق إزيديو، مؤسس مهرجان «نمشي» والمدير الفني لبينالي الرقص، أن البرنامج يحمل نظرة تتطلع نحو المستقبل، مشيراً إلى أن هذا الموعد الثقافي، الذي يشهد مشاركة أكثر من 100 فنان ينتمون إلى 34 مجموعة أفريقية، سيسلط الضوء على إبداعات 20 مصمم رقصات من شباب ناشئين عبر برنامج جيل 2020، فيما سيحضر الإبداع المغربي بوتيرة يومية عن طريق منصة مكرسة للمواهب الشابة بالمملكة.
يشار إلى أن الحدث الثقافي كان من المنتظر تنظيمه العام الماضي، لكنه ألغي في آخر لحظة، بسبب الوضع الوبائي.
وأخذاً بعين الاعتبار السـياق الاستثنائي للعروض الفنية، أعلن المنظمون أن البث سيتم عبـر المنصـة الرقميـة الأفريقيـة «أفروبوليس».


المغرب Arts

اختيارات المحرر

فيديو