أميركا تنشر طائرات «درون» في المنطقة

أميركا تنشر طائرات «درون» في المنطقة

تُحمَل براً وبحراً تحسباً للتوترات مع إيران
الخميس - 2 صفر 1443 هـ - 09 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15626]
يخيم الملف الإيراني على أعمال مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في ظل ترقب موعد استئناف المفاوضات المجمدة لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015 (الوكالة الدولية)

أعلن الأسطول الخامس التابع للبحرية الأميركية، المتمركز في البحرين، أمس، أنه سيطلق قوة جديدة تضم طائرات من دون طيار محمولة جواً وبحراً وتحت الماء، وذلك بعد سنوات من الهجمات البحرية المرتبطة بالتوترات مع إيران.

ورفض مسؤولو البحرية تحديد نوعية الأنظمة التي سيتم استخدامها، غير أنهم وعدوا بأن الأشهر المقبلة ستشهد قيام الطائرات من دون طيار (درون) بتوسيع قدراتها في منطقة تعد مضائقها البحرية نقاط اختناق حاسمة لكل من إمدادات الطاقة العالمية والشحن في جميع أنحاء العالم.

وقال نائب الأدميرال براد كوبر، الذي يقود الأسطول الخامس «نريد وضع المزيد من الأنظمة في المجال البحري فوق البحر وتحته... نريد تسليط المزيد من الأنظار على ما يحدث هناك»، حسبما أفادت وكالة «أسوشييتد برس».

ومن المتوقع أن تشمل الأنظمة التي تستخدمها فرقة العمل 59 الجديدة التابعة للأسطول الخامس، بعض القطع التي شاركت في التدريبات التي جرت شهر أبريل (نيسان) بقيادة أسطول المحيط الهادي التابع للبحرية. وتضمنت الطائرات من دون طيار التي استخدمت في التدريبات، طائرات من دون طيار للمراقبة الجوية فائقة التحمل، وسفناً سطحية من طرازَي «سي هوك» و«سي هانتر»، وغواصات صغيرة تشبه الطوربيدات.

وقال كوبر «أعتقد أن البيئة تناسبنا حقاً للتجربة والتحرك بشكل أسرع. ونعتقد أنه إذا كان بإمكان الأنظمة الجديدة العمل هنا، فمن المحتمل أن تعمل في أي مكان آخر ويمكنها توسيع نطاقها عبر أساطيل أخرى».

وبينما قال الرئيس الأميركي جو بايدن، إنه مستعد لإعادة الدخول في الاتفاق النووي مع إيران، توقفت المفاوضات في فيينا بعد انتخاب رئيسها المتشدد إبراهيم رئيسي؛ ما ترك الباب مفتوحاً أمام احتمال وقوع المزيد من الهجمات من قبل إيران، وكذلك من قبل إسرائيل.
... المزيد


أميركا أخبار إيران النووي الايراني

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة