مصر تبدأ عرض 15 مسرحية بـ«المواجهة والتجوال»

مصر تبدأ عرض 15 مسرحية بـ«المواجهة والتجوال»

المرحلة الثانية تتضمن تقديم 325 ليلة فنية
الاثنين - 15 محرم 1443 هـ - 23 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15609]

أطلقت مصر المرحلة الثانية من مبادرة «مسرح المواجهة والتجوال» بـ20 محافظة مختلفة، وذلك في الفترة من شهر أغسطس (آب) الحالي، وحتى منتصف شهر يناير (كانون الثاني) من العام المقبل، بالتعاون بين وزارات الثقافة، والشباب والرياضة، والتضامن الاجتماعي، والداخلية، وينفذ المشروع البيت الفني للمسرح ممثلاً في فرقة «المواجهة والتجوال».

المشروع الذي انطلق عام 2018 يهدف لمجابهة التطرف والتعصب وإعلاء رايات التنوير في ربوع مصر وتحقيق العدالة الثقافية في أقاليم مصر، وذلك حسب تصريحات الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة المصرية على هامش احتفالية إطلاق المرحلة الثانية من المشروع بالمسرح القومي (وسط القاهرة) مساء أول من أمس، التي أضافت أنّ «المرحلة الأولى شهدت إقبالاً جماهيرياً ضخماً في القرى والنجوع، مما يعبّر عن الرغبة في الحصول على منتج فني جاد وراقٍ»، مشيرة إلى أن «عروض المواجهة والتجوال تبعث العديد من الرسائل الإيجابية التي تدعو الشباب للعمل وبذل الجهد لتحقيق المستقبل المشرق للبلاد».

وشهد حفل تدشين المرحلة الثانية من «مسرح المواجهة والتجوال»، تقديم عرض «الرحلة» الذي يجمع مشاهد من العروض المسرحية المشاركة في المشروع مع نماذج من أطفال «مواهب مصر» إخراج إسماعيل مختار.

وتستهدف المرحلة الثانية من «مسرح المواجهة والتجوال» تقديم 325 ليلة عرض في 20 محافظة مخصص منها 145 ليلة ضمن المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، وتشمل 15 عرضاً هي «المتفائل، ومحطة مصر، وصاحب المقام، وولاد البلد، وطقوس العودة، وريسايكل، والقطط، وصحينا يا سينا، وعبور وانتصار، وأمر تكليف، وذهب الليل، وليالي سيد درويش، وحواديت الأراجوز، ورحلة سعيدة»، وسوف تقدم بـ20 محافظة من بينها «بورسعيد، والإسماعيلية، والسويس، والقليوبية، والمنوفية، والغربية، والدقهلية، ودمياط، وكفر الشيخ، والشرقية، والبحيرة، والفيوم، وبني سويف، والمنيا، وأسيوط، والوادي الجديد، وسوهاج، وقنا، والأقصر وأسوان».

وأكدت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي خلال الاحتفالية أن «المشروع ساهم بشكل كبير في تحقيق العدالة المنشودة في مختلف القرى المصرية التي وصلها المنتج الثقافي للدولة بعد سنوات عديدة من العزلة».

وشهد عام 2018 ميلاد فكرة «مسرح المواجهة والتجوال»، حيث تم تقديم العديد من الجولات بالمحافظات، ولاقت عروضها إقبالاً جماهيرياً كبيراً، وتحولت الشعبة إلى فرقة تابعة للبيت الفني للمسرح، نتيجة هذا النجاح في عام 2019. وتحولت المبادرة إلى مشروع قومي، يسعى إلى تحقيق العدالة الثقافية والوصول بالمنتج الثقافي والفني إلى كافة ربوع مصر، خصوصاً القرى والنجوع والمناطق الحدودية والأكثر احتياجاً». وقد بلغ عدد المراكز الثقافية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة في جميع أنحاء البلاد نحو 623 مركزاً (144 قصراً، و254 بيتاً، و255 مكتبة. وتساهم المسارح المتنقلة التي تسلمتها وزارة الثقافة المصرية في بداية العام الحالي، والتي دخلت الخدمة أخيراً في نشر الثقافة والفنون في مناطق نائية. فيما قدم مسرح «المواجهة والتجوال» خلال النصف الأول من العام الحالي، نحو 130 ليلة عرض بمحافظات «البحيرة، والغربية، وبورسعيد، والإسماعيلية، وقنا، وسوهاج، وأسيوط، والمنيا، والأقصر، ومرسى مطروح، وبني سويف، والبحر الأحمر، وكفر الشيخ، والفيوم»، قدم خلالها 9 عروض مسرحية من إنتاج 7 فرق بالبيت الفني للمسرح.

ويتكون كل مسرح متنقل من المسارح الست، من سيارة نقل، بالإضافة إلى مقطورة متحركة الأولى مجهزة لخدمات الكهرباء والمياه وتشمل لوحات تحكم وتوزيع وحماية للقدرة الكهربائية، بالإضافة لغرفتين للخدمات، أما الثانية (المقطورة) فتحمل مسرح بمساحة 37.5 متر مربع، قابل للفك والتركيب.

وفي إطار خطة الحكومة المصرية لتحقيق العدالة الثقافية، تم الانتهاء من خطة إعادة تشغيل القصور المغلقة بنسبة تزيد عن 80 في المائة، مما يساهم في سرعة الوصول إلى المناطق المحرومة، وقد أكد الدكتور أحمد عواض، رئيس هيئة قصور الثقافة السابق، في تصريحات صحافية أن «الهيئة تحاول تكثيف وجودها حالياً في معظم المحافظات عبر مبادرات عدة من بينها (ابدأ حلمك) التي تم إطلاقها في البداية بمحافظات الشرقية والفيوم وأسيوط كمرحلة أولى، ويتم الاستعداد لتدشينها في 5 محافظات أخرى خلال الفترة المقبلة».


مصر المسرح

اختيارات المحرر

فيديو