إطلاق «صندوق البحر الأحمر» بـ10 ملايين دولار لدعم المخرجين السينمائيين

إطلاق «صندوق البحر الأحمر» بـ10 ملايين دولار لدعم المخرجين السينمائيين

متاح للسعوديين والعرب والأفارقة
الأربعاء - 6 ذو القعدة 1442 هـ - 16 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15541]

أعلنت مؤسسة «مهرجان البحر الأحمر السينمائي» عن إطلاق «صندوق البحر الأحمر» بقيمة 10 ملايين دولار لدعم مشاريع المخرجين من أفريقيا والدول العربية.

ويسعى الصندوق لمنح الجيل الجديد، إضافة إلى المواهب المعروفة، فرصة تقديم أعماله وتحويلها من السيناريو إلى الشاشة، حيث يقدم الدعم للمشاريع في مرحلة التطوير، إضافة إلى دعم إنتاج المشاريع.

ومن المقرر أن يدعم الصندوق في عامه الأول أكثر من 100 مشروع، بما يساهم في دفع الحراك السينمائي ومنح المخرجين فرصة لتقديم الأفلام الطويلة، سواءً كانت روائية أو وثائقية أو أفلام تحريك، إضافة إلى المسلسلات، أما المخرجون السعوديون فيمكنهم أيضاً الحصول على دعم الصندوق في تطوير وإنتاج الأفلام القصيرة.

وأكد إدوارد وينتروب المدير الفني لـ«مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي»، على أهمية دعم صناعة السينما في الدول العربية وأفريقيا، وقال: «يقدم (صندوق البحر الأحمر) الدعم للمشاريع في جميع مراحلها، حيث ستوزع المنح على أكثر من 100 مشروع، سواء في مرحلة التطوير، أو الإنتاج، أو ما بعد الإنتاج، بما يضمن إحداث تحولات حقيقية على المشهد السينمائي في المنطقة».

وتنطلق الدورة الافتتاحية لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي من 11 - 20 نوفمبر (تشرين الثاني) 2021. كما يقام بالتزامن معها «سوق البحر الأحمر»، وهو منصة تجمع محترفي صناعة السينما من المنطقة والعالم، وتضم العديد من الأنشطة مثل سوق المشاريع، وورشة الأفلام قيد الإنجاز.

ينظم سوق المشاريع من 12 - 15 نوفمبر تحت مظلة «سوق البحر الأحمر» و«مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي» في جدة، ويضم 20 مشروعاً سينمائياً من أفريقيا والعالم العربي. كما تتنافس المشاريع على جائزة «صندوق البحر الأحمر للتطوير» بقيمة 25 ألف دولار، وجائزة «صندوق البحر الأحمر للإنتاج» بقيمة 100 ألف دولار.

وأكدت شيفاني بانديا المديرة التنفيذية لـ«مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي»، على دور الصندوق في توفير دعم حقيقي لصناعة السينما في أفريقيا والعالم العربي، وأضافت: «على مدى العقدين الماضيين، شهدت صناعة السينما في الدول العربية العربي ازدهاراً ملحوظاً، لذا يأتي دور الصندوق وسوق البحر الأحمر في توفير المزيد من الأدوات لدعم صناعة السينما في المنطقة، ومساعدتها لتكون أكثر قدرة على المنافسة والنجاح عالمياً».

وفي السياق ذاته، سيُنظم «سوق البحر الأحمر السينمائي» العديد من الندوات وورش العمل وجلسات التواصل والتعارف، إضافة إلى استضافة منطقة مخصصة للعارضين، وذلك لتعريف محترفي صناعة السينما من جميع أنحاء العالم بما تقدمه السعودية من إمكانات وفرص واعدة.

وفُتح باب تقديم الطلبات لمشاريع المخرجين من أفريقيا والعالم العربي، من 15 يونيو (حزيران) إلى 21 يوليو (تموز) 2021، وذلك عبر موقع المهرجان.


السعودية سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة