مربو النحل البريطانيون قلقون إزاء الواردات من الاتحاد الأوروبي

مربو النحل البريطانيون قلقون إزاء الواردات من الاتحاد الأوروبي

الأحد - 3 رجب 1442 هـ - 14 فبراير 2021 مـ

منذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، كان على النحالين البريطانيين إيجاد طرق جديدة لتنفيذ أعمالهم بسبب قيود الاستيراد.
ومنذ خروج بريطانيا من السوق الداخلية والاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي، لا يمكن استيراد سوى الملكات و10 من النحل الأفراد، لكن لا يمكن استيراد مستعمرات النحل.
وتعمل جمعية مربي النحل "بي.بي.كيه.إيه" الآن على تثبيط الاستيراد الجماعي للنحل لسبب آخر.
وقالت رئيسة الجمعية آن روبيري لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن "(استيراد النحل) هو مصدر محتمل للمرض وآفة تسمى خنفساء الخلية الصغيرة". موضحة "تقوم جمعية مربي النحل ببرنامج على مستوى الدولة لتشجيع تربية الملكات المحلية من جانب جميع النحالين. في الوقت الحالي يتم استيراد الكثير من الملكات ولا يزال هذا ممكنا بموجب اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. كما يعلم النحالون بشكل أفضل، فإن الحاجة إلى استيراد الملكات سوف تقل".
وذكرت روبيري أنه علاوة على ذلك، فإن النحل القادم من البلدان الأكثر دفئا مثل إسبانيا ليس مناسبا للظروف الأكثر برودة في بريطانيا.
من جانبها، تقول الجمعية إنها تمثل مصالح نحو 25 ألفا من مربي النحل من الهواة في بريطانيا.
وفي عام 2020، تم استيراد نحو 21 ألف ملكة نحل، وفقا لوزارة البيئة. وفي الفترة من عام 2009 إلى 2020، زاد عدد مستعمرات النحل في المملكة المتحدة بأكثر من الضعف إلى نحو 224 ألفا.


المملكة المتحدة الأمن الغذائي

اختيارات المحرر

فيديو