قصف مدفعي متبادل بين السودان وإثيوبيا

قصف مدفعي متبادل بين السودان وإثيوبيا

مسؤول عسكري أميركي في الخرطوم لبحث التعاون
الثلاثاء - 13 جمادى الآخرة 1442 هـ - 26 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15400]
قوات الأمن السوداني تزيل حواجز وضعها متظاهرون، أول من أمس، وسط شوارع الخرطوم احتجاجاً على زيادة الأسعار (أ.ف.ب)

في آخر تطور على صعيد الأوضاع المتوترة على الحدود السودانية - الإثيوبية، رد الجيش السوداني على قصف مدفعي استهدف وحداته عند منطقة جبل «أبو طيور» شرق البلاد، نفذته قوة إثيوبية من داخل الحدود.

وليل أول من أمس، قصفت قوات إثيوبية منطقة جبل «أبو طيور» بقذائف «هاون» من دون وقوع خسائر، ونقلت تقارير صحافية محلية أن القوات السودانية ردت بعنف على الهجوم بقصف مدفعي مضاد، رغم تأكيدات من الطرفين على عدم رغبتهما الدخول في حرب حدودية، وأن الملف يمكن حله عبر التفاوض، لكن أديس أبابا اشترطت انسحاب الجيش السوداني من المناطق التي استعاد السيطرة عليها، فيما رفضت الخرطوم أي تفاوض على الحدود.

ويتوقع أن يصل إلى السودان اليوم، نائب قائد القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا المعروفة اصطلاحاً بـ«أفريكوم»، السفير أندرو يونغ. وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية «سونا» إن المسؤول الأميركي سيبحث بناء القدرات الأمنية والدفاعية للقوات المسلحة السودانية، وتعزيز الأمن والاستقرار في السودان والإقليم، وينتظر أن يلتقي كلاً من رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ووزير الدفاع ياسين إبراهيم، ورئيس هيئة أركان الجيش محمد عثمان الحسين.
...المزيد

 


السودان أخبار السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة