تطعيم 140 شخصاً كل دقيقة في بريطانيا

تطعيم 140 شخصاً كل دقيقة في بريطانيا

الاثنين - 5 جمادى الآخرة 1442 هـ - 18 يناير 2021 مـ
أشخاص يصطفون في طابور لتلقي لقاحات فيروس كورونا داخل كاتدرائية ليتشفيلد التي تحولت إلى مركز تطعيم طارئ في برمنغهام (رويترز)

قال وزير توزيع اللقاحات البريطاني ناظم الزهاوي اليوم الاثنين إن السلطات تقوم بتطعيم 140 شخصاً ضد مرض «كوفيد - 19» كل دقيقة في المتوسط.

وقال الزهاوي لشبكة سكاي: «تسير الأمور على ما يرام، نقوم بتطعيم 140 شخصاً في المتوسط، بالجرعة الأولى، كل دقيقة حرفياً. هذا هو المعدل المتوسط وبعض المناطق تعمل بشكل أفضل». وأضاف: «ستلاحظون أن الأمور ستتحسن مع افتتاح المزيد من مراكز التطعيم الكبيرة، 17 مركزاً هذا الأسبوع و50 بحلول نهاية الشهر».

ومنذ بدء حملة التطعيم في الثامن من ديسمبر (كانون الأول)، تلقى أكثر من 3,8 ملايين شخص الجرعة الأولى من اللقاح في المملكة المتحدة، وهي أول دولة غربية تبدأ هذه العملية.

وشمل التطعيم في مرحلة أولى مَن تجاوزوا الثمانين سنة، ونزلاء دور المسنّين والأشخاص الذين يعتنون بهم، وكذلك العاملين الصحّيين في الخطوط الأماميّة، على أن تتوسّع حملة التطعيم اعتباراً من الإثنين.

وقالت وزارة الصحّة في بيان إنّ مراكز التطعيم لديها الإمدادات والقدرة على بدء تطعيم «أولئك الذين تزيد أعمارهم على 70 عاماً والأشخاص الأكثر ضعفاً».

وحدّدت الحكومة هدفاً يتمثّل في تحصين أربع مجموعات تشمل 15 مليون شخص بحلول منتصف فبراير (شباط). وأكّد وزير الصحّة مات هانكوك أنّ نصف مَن تزيد أعمارهم على 80 عاماً قد تمّ تطعيمهم حتّى الآن.

وبهدف منع انتشار نسخ متحوّرة من الفيروس، تفرض المملكة المتّحدة اعتباراً من الإثنين الساعة 4,00 بتوقيت غرينتش - إضافة إلى الزاميّة تقديم اختبار سلبي لكوفيد 19 - حجراً صحّياً مدّته 10 أيّام على جميع الوافدين من الخارج. وبذلك تكون قد علّقت العمل بالإعفاءات الخاصّة بالبلدان التي تُعتبر من الأقلّ تضرّراً بالفيروس.

وقال وزير الخارجية دومينيك راب «ستكون هناك عمليات تفتيش منزلية» و«على الحدود»، مضيفا «هذه هي أكثر الإجراءات فعالية التي يمكن اتخاذها في هذه المرحلة». وصرح لـ«بي بي سي» الأحد «سننظر في إجراءات أخرى، لكنها يجب أن تكون قابلة للتطبيق».


المملكة المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة