ظاهرة طبية نادرة... مرض السرطان ينتقل من سيدتين لطفليهما أثناء ولادتهما

ظاهرة طبية نادرة... مرض السرطان ينتقل من سيدتين لطفليهما أثناء ولادتهما

الجمعة - 2 جمادى الآخرة 1442 هـ - 15 يناير 2021 مـ
خلايا سرطانية (رويترز)

انتقل مرض السرطان من سيدتين يابانيتين إلى طفليهما أثناء ولادتهما، في ظاهرة طبية نادرة جداً تحدّث عنها باحثون في دراسة نشرت في مجلة «نيو إنغلاند» العلمية.
وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد أشار الباحثون إلى أن الطفلين ربما استنشقا الخلايا السرطانية عن غير قصد من أميهما المصابتين بسرطان عنق الرحم. وأكدوا أن الطفلين أصيبا بسرطان الرئة بعد ولادتهما بفترة طويلة.
وتم تشخيص إصابة الطفل الأول بسرطان الرئة بعد نحو 23 شهراً من ولادته، عندما لاحظت أمه معاناته من سعال مستمر.
بعد جولات عدة من العلاج الكيميائي والعلاج المناعي والجراحة، تعافى الطفل من السرطان تماماً بعد عام، إلا أن والدته توفيت بعد أن انتشر المرض في كل أنحاء جسدها.
وبدراسة الجينات الموجودة في أورام الأم والطفل، وجد الباحثون صلة واضحة بينهما؛ مما يشير إلى أن السرطان ربما انتقل من الأم إلى ابنها.
أما الطفل الثاني، فقد توفيت والدته عندما كان يبلغ من العمر عامين فقط. ولم تظهر عليه علامات المرض إلا حين وصل إلى سن السادسة، حين أصيب بألم في الصدر وتم تشخيص إصابته بسرطان الرئة أيضاً.
وأظهر التسلسل الجينومي أن ورمه مرتبط أيضاً بورم الأم. واضطر الأطباء إلى استئصال إحدى رئتيه، لكنه بقي على قيد الحياة وتعافى من السرطان بعدها.
ويجب أن يمر الطفل عبر عنق رحم الأم أثناء الولادة، ويعتقد الأطباء أن الخلايا السرطانية تجد طريقها إلى السائل الأمنيوسي المحيط بالرضيع. وأوضحت الدراسة، أن الطفلين ربما استنشقا هذه الخلايا عندما فتح كل منهما فمه لأخذ أنفاسه الأولى.
وقال فريق الدراسة إن هذه الظاهرة نادرة للغاية، مشيرين إلى أن واحدة من كل 500 ألف أم مصابة بالسرطان تنقل المرض إلى طفلها أثناء الولادة.
وسرطان عنق الرحم هو رابع أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء، ويصيب نحو 570 ألف امرأة سنوياً.


اليابان سرطان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة