الحجاج يبيتون في مزدلفة بعد وقوفهم على صعيد عرفات

الحجاج يبيتون في مزدلفة بعد وقوفهم على صعيد عرفات

الخميس - 9 ذو الحجة 1441 هـ - 30 يوليو 2020 مـ
الحجاج أدوا صلاتي المغرب والعشاء جمعاً وقصراً في مسجد المشعر الحرام بمزدلفة (واس)
مزدلفة: «الشرق الأوسط أونلاين»

اكتمل وصول حجاج بيت الله الحرام، مساء اليوم (الخميس)، إلى مشعر مزدلفة للمبيت بها، بعد وقوفهم على صعيد عرفات، وسط منظومة من الخدمات المتكاملة.

وأدى الحجاج صلاتي المغرب والعشاء جمعاً وقصراً في مسجد المشعر الحرام، الذي هيأته وزارة الشؤون الإسلامية بجميع الإجراءات والاشتراطات الاحترازية وفق البروتوكولات الصحية لحج هذا العام، بما يضمن أمنهم وصحتهم.

ومن المقرر أن يمكثوا في المشعر حتى صباح يوم غدٍ الجمعة (عيد الأضحى المبارك)، استعداداً للإفاضة إلى مشعر منى لرمي جمرة العقبة ونحر الهدي، ثم الحلق أو التقصير.

وأكد المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية، المقدم طلال الشلهوب، اكتمال تنفيذ مهام رجال الأمن لتسهيل وتيسير تصعيد الحجاج بأمن وأمان وطمأنينة من مشعر عرفات إلى مزدلفة، وفق عمليات الانتقال المعتمدة لرحلة المشاعر وأداء الشعائر.

وأوضح أنه سيتم تصعيد الحجاج من منى، فجر يوم غد، لرمي جمرة العقبة وأداء طواف الإفاضة والإقامة في منى أيام التشريق الثلاثة، بإشراف ومتابعة من رجال الأمن، وفق التنظيم العام لتفويج الحجاج، في مجموعات تتناسب أعدادها مع متطلبات ضمان التباعد الجسدي أثناء أداء الشعائر في المواقع كافة.

وأشار المقدم طلال الشلهوب إلى أن رجال الأمن يواصلون تنفيذ مهامهم في منع دخول غير المرخص لهم إلى المشاعر المقدسة، حتى نهاية موسم الحج، وضبط المخالفين وتطبيق العقوبات المقررة، لافتاً إلى أنه تم ضبط عدد من المخالفين وناقليهم، وتطبيق الأنظمة بحقهم.

من جهته، أفاد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبد العالي بأن الجاهزية والاستعداد بالخدمات الصحية مستمرة على أعلى مستوى، والمستشفيات والعيادات الميدانية على أهبة الاستعداد لتقديم أي خدمة متى ما دعت الحاجة إلى ذلك، موضحاً أن الفرق الميدانية موجودة للقيام بأدوارها وواجباتها في خدمة الحجاج، وستبقى معهم دوماً لضمان صحتهم وأمانهم وسلامتهم.


السعودية الحج السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة