بريطانيا تخصص 10 ملايين دولار لدراسة تأثيرات «كوفيد ـ 19»

بريطانيا تخصص 10 ملايين دولار لدراسة تأثيرات «كوفيد ـ 19»

الأحد - 15 ذو القعدة 1441 هـ - 05 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15195]
نادل بكمامة ينتظر زبائن في أحد مطاعم لندن (رويترز)

قالت وزارة الصحة البريطانية، أمس (الأحد)، إن بريطانيا قررت تخصيص 8.4 مليون جنيه إسترليني (10.49 مليون دولار) لدراسة جديدة لفحص التأثيرات على المدى البعيد لوباء «كوفيد19» على المرضى.

وقد لوحظ أن فيروس «كورونا» المستجد الذي يؤدي للإصابة بـ«كوفيد19» يسبب كثيراً من التأثيرات الصحية لبعض المرضى بخلاف مشكلات الجهاز التنفسي الفورية، ولكن بالنسبة للمصابين الذين لا تظهر عليهم الأعراض، فإن أثر الفيروس غير مفهوم تماماً، وفقاً لـ«رويترز». وقال وزير الصحة مات هانكوك: «نحن نواصل معركتنا ضد هذه الجائحة العالمية، ونتعلم المزيد والمزيد عن التأثير الذي يحدثه المرض، ليس فقط على الصحة المباشرة؛ ولكن على الصحة البدنية والعقلية على المدى الطويل أيضاً».

وقالت وزارة الصحة إن 10 آلاف شخص سيشاركون في الدراسة التي تقودها جامعة ليستر والمستشفيات في المدينة. وسيجري أخذ عينات من الرئة والدم للمرضى، وستخضع للتقييم أيضاً عن طريق التصوير المتقدم، وسيجري استخدام النتائج لتطوير أشكال جديدة من العلاج الشخصي. ووصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس «كورونا» في المملكة المتحدة إلى 286 ألفاً و412 حالة، حتى صباح أمس (الأحد)، بحسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة «بلومبرغ» للأنباء.

وأشارت البيانات إلى أن الوفيات في المملكة المتحدة جراء الفيروس بلغت 44 ألفاً و283 حالة. وتعافى 1375 من المصابين حتى الآن. ومر نحو 22 أسبوعاً حتى الآن منذ الإعلان عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس «كورونا» في البلاد.

إلى ذلك، ذكرت صحيفة «صنداي تايمز» أن بريطانيا اقتربت من التوصل إلى صفقة بقيمة 500 مليون جنيه إسترليني (624 مليون دولار) مع شركتي «سانوفي» و«غلاكسو سميثكلاين» للحصول على 60 مليون جرعة من لقاح محتمل تطوره الشركتان للوقاية من «كوفيد19».

وأضافت الصحيفة أن بريطانيا تبحث خيار شراء اللقاح إذا ثبتت فاعليته في تجارب على البشر من المقرر أن تبدأ في سبتمبر (أيلول) المقبل. ولم يتسن بعد الحصول على تعليق من «سانوفي» على التقرير؛ في حين أحجم متحدث باسم «غلاكسو سميثكلاين» عن التعليق.

وقالت متحدثة باسم وزارة الأعمال البريطانية التي تتولى مسألة إمداد بريطانيا باللقاحات المحتملة لـ«كوفيد19»، إن المحادثات جارية مع أطراف مختلفة للحصول على اللقاح، لكنها لم تؤكد ما إذا كانت تشمل مشروع «سانوفي» و«غلاكسو سميثكلاين».

وأضافت: «فريق العمل المعني باللقاحات في الحكومة منهمك في تعامل نشط مع مجموعة كبيرة من الشركات في المملكة المتحدة والخارج للتفاوض على الحصول على لقاحات». وأشارت إلى أن «الإعلان الملائم عن هذه الترتيبات سيحدث عند إتمام وتوقيع الاتفاقات مع أي من هذه الشركات». وتعمل «سانوفي» على لقاحين محتملين لـ«كوفيد19» يستخدم أحدهما عقاراً مساعداً تنتجه «غلاكسو سميثكلاين» لتعزيز فعاليته.

والإطار الزمني للتجارب السريرية للشركة متأخر مقارنة بشركة «مودرنا» وجامعة أكسفورد بالتعاون مع «أسترا زينيكا» وتحالف «بيو إن تك» و«فايزر»، التي احتلت مشروعاتها العناوين الرئيسية للصحف لانتقالها إلى إجراء تجارب على البشر في وقت قريب ربما في مارس (آذار). وقالت «سانوفي» و«غلاكسو سميثكلاين» إنهما تعطيان الأولوية للجودة على السرعة في تطوير لقاح.


بريطانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة