الجيش الأميركي يعلن توليه مسؤولية احتجاز اثنين من كبار أعضاء «داعش»

الجيش الأميركي يعلن توليه مسؤولية احتجاز اثنين من كبار أعضاء «داعش»

كانا لدى القوات الكردية في سوريا
الخميس - 11 صفر 1441 هـ - 10 أكتوبر 2019 مـ
الداعشيان البريطانيان ألكساندا آمون كوتي (يمين) والشافي الشيخ (يسار) في صورة نشرتها القوات الكردية العام الماضي (ا.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن مسؤول دفاعي أميركي، اليوم، تولي الجيش الأميركي مسؤولية احتجاز اثنين من متطرفي تنظيم "داعش" كانت تحتجزهما في السابق القوّات الكرديّة في سوريا، في قرار اتُخذ على خلفيّة الهجوم التركي على شمال سوريا.

ورجّحت الصحافة الأميركيّة، أن يكون الأمر متعلّقاً ببريطانيَّين عضوَين في مجموعة يُطلق عليها اسم "البيتلز"، حيث قالت شبكة "سي إن إن"، إنّ الأمر يتعلق بألكساندا آمون كوتي، والشافي الشيخ، اللذين كانا عضوين في خليّة الإعدامات في تنظيم داعش والمعروفة بـ"البيتلز" والمسؤولة عن قطع رؤوس رهائن عدّة، خصوصاً أجانب، بينهم الصحافي الأميركي جيمس فولاي.

وقال مسؤول في وزارة الدّفاع الأميركيّة لوكالة الصحافة الفرنسية: "أستطيع أن أؤكّد أنّنا استعدنا من قوّات سوريا الديمقراطية، السيطرة على اثنين من كبار أعضاء داعش"، مشيراً إلى أنّ الرجلين "وُضِعا رهن الاحتجاز العسكري خارج سوريا".

وقالت الصحافة الأميركيّة إنّهما الآن محتجزان في العراق.
أميركا سوريا أخبار أميركا الحرب في سوريا تركيا أخبار داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة