«لينوفو» تفتتح معرض «آي إف إيه» في برلين بمنتجات جديدة

«لينوفو» تفتتح معرض «آي إف إيه» في برلين بمنتجات جديدة

شاشات ذكية ونظارة واقع معزز و«لابتوب» يعرف ما إذا كنت أمامه أم لا
السبت - 8 محرم 1441 هـ - 07 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14893]
«لينوفا سمارت» - «نوكيا 800»
برلين: هشام الكوحة
أعلنت شركة «لينوفو» عن مجموعة أجهزة ضمن فعاليات مؤتمر «إيفا» (IFA)، الذي يقام في مدينة برلين بين يومي 6 - 11 من الشهر الحالي. وتنوعت الأجهزة التي أعلنت عنها ما بين أجهزة «لابتوب» وهواتف وأجهزة الواقع المعزز، بالإضافة إلى «تابلت» وشاشات ذكية (SmartDisplay)، وقد تسنى لصحيفة «الشرق الأوسط» معاينة هذه الأجهزة، وننقل لكم هنا أبرز ما تم الإعلان عنه.

فبخصوص قسم الكومبيوترات الذي يتضمن «لابتوبات» «ثينك بوك» (Think Book) للشركات، و«يوغا» (Yoga) للمستهلكين، فقد وضعت الشركة جل تركيزها على ما يهم المستهلك أكثر، ألا وهو تجربة الاستخدام. فمن خلال قسم الأبحاث والتطوير وجدت «لينوفو» أن المستخدمين يريدون الحصول على شاشة براقة، وأداء عالٍ، وحماية قصوى، وهو ما سعت الشركة لتحقيقه من خلال سلسة الأجهزة التي تخدم جميع الفئات. ولعل أبرز هذه الأجهزة كان «يوغا إس 940» (Yoga S940)، الذي يأتي مزوداً بشاشة بدقة «4K» وسماعات عالية الدقة بتقنية «دولبي إتموس»، وتصميم نحيف يمتاز بخفة الوزن. كما أن الجهاز يأتي مدعماً بأحدث إصدارات معالجات «إنتل» من الجيل العاشر وببطارية تدوم ليوم كامل، ويمكن شحنها لمدة 25 دقيقة فقط لتعطيك ساعتين من العمل.

أيضاً من الأجهزة الأخرى التي تم عرضها «لابتوب» «يوغا سي 940» المتحول الذي يمكن استخدامه كـ«لابتوب» تقليدي أو «تابلت»، حيث يمكن فتح الجهاز بدرجة 360 درجة مئوية ليناسب جميع الاستخدامات. ويوفر «اللابتوب» تجربة مستخدم شبيهة بتلك التي توفرها أجهزة الكومبيوتر المكتبية، نظراً للمواصفات العالية التي ترقى بالجهاز، لأن يكون «لابتوب» مناسباً للألعاب، خصوصاً أنه يأتي ببطاقة شاشة عالية الأداء من «نفيديا» (جي تي إكس 1650) (NVIDIA GeForce GTX 1650).

جدير بالذكر أن معظم «اللابتوبات الجديدة» ستأتي بمعالجات «إنتل آي 5» أو «آي 7» من الجيل العاشر، بالإضافة إلى بعض الموديلات التي ستدعم «إنتل كور آي 9»، بجيلها التاسع، وبذواكر داخلية تصل إلى 2 تيرابايت من نوع «إس إس دي» (SSD)، وذواكر عشوائية (RAM) من نوع «إنتل أوبتاين» (Intel Optane) الأسرع، وتصل سعتها إلى غاية 16 غيغابايت.

ومن المزايا الذكية في سلسلة «اللابتوبات» الجديدة وجود مستشعرات تعمل بالذكاء الصناعي تعرف ما إذا كنت أمام الشاشة أم لا، فإن كنت تشاهد فيديو مثلاً، فإنه سيتوقف بمجرد أن تتحرك من مكانك، ثم يستكمل العرض بمجرد جلوسك أمام الشاشة مجدداً. هذه التقنية أيضاً تعمل على جعل الخلفية ضبابية بالكامل في حال استعمالك للكاميرا الأمامية في مكالمات «سكايب» مثلاً، كما أنها تعمل على قفل الجهاز تلقائياً في حال ابتعادك عنه لفترة معينة كنوع من الحماية.

على صعيد آخر، فقد أعلنت «لينوفو» أيضاً على مجموعة «تابلت» صغيرة وخفيفة الوزن بأسعار اقتصادية كتابلت «سمارت تاب إم» (8 SMART TAB M8) المدعم بمساعد «غوغل الصوتي» (Google Assistant).

ما لفت انتباهنا هو تابلت «يوغا سمارت تاب» (Yoga Smart Tab) الذي يأتي بتصميم ثوري مع مزلاق يمكنك من تعليق الجهاز على الحائط، أو وضعه بطريقة مائلة على المكتب لاستخدامه كشاشة ذكية تعرض لك الوقت، التاريخ، حالة الطقس والتقويم وغيرها. أما إذا أردت أن تستخدمه كـ«تابلت» تقليدي فما عليك إلا رفعه من على الطاولة وإغلاق المسند.

أما آخر الأجهزة المنزلية الذكية فكان «سمارت دسيبلاي 7» (SMART DISPLAY 7)، المدعم بمساعد «غوغل»، يجيبك عن كل الأسئلة التي تدور برأسك، ويتحكم بالأجهزة الذكية في منزلك، كما يمكنك من خلاله إجراء مكالمات جماعية مع الأهل والأصدقاء.

واختتم العرض بنظارة «ميراج» للواقع المعزز (Lenovo Mirage AR) التي تعمل مع معظم الهواتف الذكية، وتأتي بذراعي تحكم تمكنك من اللعب بشخصيتك المفضلة من أبطال «مارفيل» (MARVEL DIMENSION OF HEROES)، حيث تعاونت الشركة مع «ديزني» لتوفر 6 شخصيات مثل «كابتن أميركا» و«ثور» و«كابتن مارفل» و«دكتور سترينج».

وفي مسرح «ويست هافين» في برلين، عرضت شركة «إتش إن دي» (HND)، أحدث هواتف «نوكيا» التي تنوعت من البسيطة جداً (Feature Phone) إلى الذكية مثل «نوكيا 7.2» الذي أتى بثلاث كاميرات من شركة «زايس» الأساسية منهم بدقة 48 ميغابكسل، والثانية عدسة واسعة بدقة 8 ميغابكسل، والأخيرة بدقة 5 ميغابكسل، وتعمل كعدسة للعمق تفيد في التقاط صور البورتريه ذات الخلفية المعزولة.

أما الشقيق الأصغر لهذا الهاتف، فكان من سلسلة «نوكيا 6» تحت مسمى «نوكيا 6.2»، الذي يأتي بثلاث كاميرا بدقة 16 و8 و5 ميغابكسل، أما الأمامية فكانت بدقة 8 ميغابكسل تدعم تقنية «HDR»، وتسجل فيديو بدقة 1080.

كما أعلنت الشركة عن هاتف «نوكيا 2720» ذي القطعتين، ويحتوي على شاشتين واحدة أساسية، والأخرى تعرض الوقت والتاريخ عندما يكون الجهاز مغلقاً. كما أعلنت أيضاً أن أقوى جهاز لها من ناحية التحمل هاتف «نوكيا 800 تف» (Nokia 800 Tough) الذي يعمل في كافة الظروف المناخية، كما أنه مضادٍ للماء والغبار والسقطات، حيث أسقطته شخصياً من ارتفاع مترين دون أن تحدث له أي أضرار.
المانيا Technology الهواتف المحمولة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة