مانشستر يونايتد يهزم توتنهام محققاً رابع انتصاراته في جولته الآسيوية

مانشستر يونايتد يهزم توتنهام محققاً رابع انتصاراته في جولته الآسيوية

ليفربول بطل أوروبا يختتم مبارياته في الولايات المتحدة بتعادل مع سبورتينغ لشبونة دون أي انتصار
الجمعة - 24 ذو القعدة 1440 هـ - 26 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14850]

واصل مانشستر يونايتد الإنجليزي نتائجه الإيجابية في استعداداته للموسم المقبل الذي يبدأه رسميا في 11 أغسطس (آب) ضد غريمه تشيلسي في المرحلة الأولى من الدوري الممتاز لكرة القدم، وذلك بتحقيقه فوزه الودي الرابع تواليا وجاء على حساب مواطنه توتنهام 2 - 1 أمس ضمن كأس الأبطال في شنغهاي، فيما اختتم ليفربول بطل أوروبا جولته الأميركية بتعادله مع سبورتينغ البرتغالي 2 - 2 في واشنطن، ليعجز فريق المدرب الألماني يورغن كلوب عن تحقيق أي فوز في رحلته الخارجية منذ تتويجه القاري.

في مدينة شنغهاي الصينية واصل مانشستر يونايتد عروضه الجيدة في جولته الآسيوية وبعدما استهل تحضيراته بفوزين في أستراليا على بيرث غلوري 2 - صفر ومواطنه ليدز يونايتد 4 - صفر، قبل أن يبدأ مشواره في كأس الأبطال الدولية الودية بالفوز على إنتر ميلان الإيطالي 1 - صفر في سنغافورة، ثم أمس على توتنهام 2 - 1 في شنغهاي.

وفي مباراة أمس التي تندرج أيضا ضمن كأس الأبطال الموزعة مبارياتها على الولايات المتحدة وآسيا وأوروبا، تواجه «الشياطين الحمر» مع غريمهم اللندني توتنهام في شنغهاي وخرجوا منتصرين بفضل البديل الشاب أنجيل غوميز، 18 عاما، الذي افتتح سجله التهديفي مع الفريق الأول بأفضل طريقة من خلال تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 80.

وكان يونايتد البادئ بالتسجيل في الدقيقة 21 عبر الفرنسي أنطوني مارسيال، قبل أن يعادل البديل البرازيلي لوكاس مورا للفريق الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو في الدقيقة 65. وسيغيب فريق المدرب النرويجي أولي غونار سولسكاير عن مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد إنهائه الموسم الماضي في المركز السادس.

وبعد أن يلتقي كريسيتيانسوند النرويجي الثلاثاء في أوسلو، يختتم يونايتد مشوراه في كأس الأبطال في الثالث من أغسطس حين يلتقي ميلان الإيطالي في العاصمة الويلزية كارديف قبل أن يبدأ الدوري الممتاز في 11 منه ضد تشيلسي.

أما توتنهام الذي فاز الأحد في شنغهاي على يوفنتوس الإيطالي 3 - 2 بهدف رائع من بعد منتصف الملعب بقليل لهدافه هاري كين في أولى مبارياته ضمن كأس الأبطال، فيلتقي الثلاثاء مع ريال مدريد الإسباني على ملعب «إليانز أرينا» في ميونيخ ضمن كأس «أودي» الودية التي يخوض فيها مباراة ثانية في اليوم التالي ضد الفائز من مباراة بايرن ميونيخ المضيف وفناربغشه التركي، قبل أن يكمل مشواره في كأس الأبطال هذه المرة على ملعبه ضد إنتر ميلان في الرابع من أغسطس.

ويفتتح النادي اللندني موسمه في الدوري الممتاز على أرضه في 10 أغسطس ضد العائد مجددا أستون فيلا.

وفي واشنطن اختتم ليفربول بطل أوروبا جولته الأميركية بتعادله مع سبورتينغ البرتغالي 2 - 2. ومن خطأ فادح لحارس ليفربول البلجيكي سيمون مينيوليه، افتتح سبورتينغ التسجيل بتسديدة بعيدة للاعب الوسط برونو فرنانديز أفلتت من يدي مينيوليه، بديل البرازيلي أليسون بيكر، إلى داخل الشباك في الدقيقة 4.

لكن ليفربول رد في الشوط الأول بهدفين للمهاجم البلجيكي ديفوك أوريجي في الدقيقة 20. ولاعب الوسط الهولندي جورجينيو فاينالدوم (44). وفي الثاني، عادل البرازيلي وندل بتمريرة حاسمة من المميز فرنانديز بالدقيقة 53.

وكان ليفربول الذي يغيب عنه نجومه؛ المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني بعد مشاركتهما مع منتخبي بلاديهما في كأس أمم أفريقيا، والبرازيليان أليسون بيكر وروبرتو فيرمينو بعد تتويجهما بلقب كأس أميركا الجنوبية «كوبا أميركا»، خسر أمام بوروسيا دورتموند الألماني 2 - 3 الجمعة في بوسطن ثم أمام إشبيلية الإسباني 1 - 2 الأحد في إنديانا.

واستهل المدافع الهولندي اليافع سيب فان دن بيرغ، 17 عاما، المنتقل من زفوله الصيف الحالي، مشواره مع ليفربول بنزوله في الدقيقة 89 من المباراة التي أقيمت على ملعب يانكي ستاديوم.

ويلتقي ليفربول نابولي الإيطالي في أدنبره الأحد المقبل قبل خوضه معسكرا تدريبيا في مدينة إيفيان الفرنسية. ومن المقرر خوضه مواجهة أخرى ضد ليون الفرنسي في جنيف في 31 يوليو (تموز) الحالي قبل مباراة درع المجتمع ضد مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي في 4 أغسطس على ملعب ويمبلي.

ويلعب ليفربول وديا مع شالكه الألماني في 6 أغسطس قبل أن يبدأ مشواره في الدوري بمواجهة نوريتش سيتي في 9 منه، على أن يخوض مباراة الكأس السوبر الأوروبية ضد مواطنه تشيلسي بطل مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» في 14 من الشهر ذاته في إسطنبول.

على جانب آخر، استبعد يورغن كلوب مدرب ليفربول عودة البرازيلي فيليب كوتينيو لصفوف الفريق مرة أخرى، وقال: «هذا غير ممكن. كما قلت أي فريق سيكون أفضل له - بما فيه فريقنا - ولكنني أتمنى أن يجد حظه مع برشلونة».

وانتقل كوتينيو من ليفربول إلى برشلونة مطلع عام 2018 مقابل ما يقرب من 180 مليون يورو. وفشل كوتينيو في حجز مكان له في التشكيل الأساسي مع برشلونة، ومؤخرا كان مثار انتقادات كبيرة ويعد من بين المرشحين للرحيل عن الفريق الإسباني.

إلى ذلك سيغيب مدافع ليفربول ناثانيال كلاين، المبتعد عن الملاعب لفترة طويلة الموسم الماضي لإصابة بظهره مجددا بسبب تمزق في الرباط الصليبي الجانبي لركبته اليمنى.

وتعرض الظهير الأيمن البالغ 28 عاما لإصابته في مباراة تحضيرية للموسم المقبل بين ليفربول وبوروسيا دورتموند الألماني الجمعة في إنديانا في الولايات المتحدة.

وقال كلوب: «نعبر عن اشمئزازنا مما يحصل لكلاين. تدرب ولعب جيدا ووصل إلى فورمة لافتة».

وعاد كلاين، لاعب كريستال بالاس وساوثهامبتون السابق والمعار إلى بورنموث معظم الموسم الماضي، إلى ليفربول قبل زملائه الذين يكملون جولتهم الأميركية، وذلك للبدء في مرحلة إعادة التأهيل.


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة