نظرة عن قرب للنجمة الراحلة أودري هيبورن

نظرة عن قرب للنجمة الراحلة أودري هيبورن

عبر معرض ينسقه ابنها الأكبر ويقام في مسقط رأسها ببلجيكا
السبت - 28 شعبان 1440 هـ - 04 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14767]
لندن: «الشرق الأوسط»
لا يمل العالم من ذكر الممثلة الراحلة أودري هيبورن. وتحظى أي أخبار عن معارض تتناول حياة ملكة أنيقات هوليوود بمتابعة من الجماهير، ولا شك أن المعرض الجديد الذي يقام في بروكسل حاليا بمناسبة مرور الذكرى الـ90 لميلادها في المدينة البلجيكية سيقدم لعشاقها فرصة لرؤية جوانب من حياتها وفنها.

من الصور الشخصية والأثواب.. إلى الجوائز والإكسسوارات، يقدم المعرض لمحة من قرب عن حياة هيبورن ويعبر عن ذلك في عنوانه (إنتيميت أودري) أو (أودري من قرب)، وقد أشرف ابنها شون هيبورن فيرير على جمع معروضاته، المئات من الصور الشخصية والعامة منها صور أصلية وأخرى أعيدت طباعتها، إلى جانب مقتنيات تذكارية ظهرت في أفلامها ومنها الدراجة النارية الصغيرة التي استخدمتها في فيلم «عطلة رومانية» (رومان هوليداي) الذي فازت عنه بجائزة أوسكار لأفضل ممثلة.

وحسب ما ذكرت «رويترز» قال هيبورن فيرير، ابن الممثل الأميركي ميل فيرير وأودري هيبورن، إنه أراد تقديم لقطات ذات بعد شخصي من حياة الممثلة البريطانية التي كرست أعوامها الأخيرة من حياتها للأعمال الخيرية والإنسانية، وأصبحت سفيرة للنوايا الحسنة في منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف).

وقال لـ«رويترز»: «عاشت حياة متواضعة، حياة بسيطة، وربما كان هذا السر في استمرار شعبيتها حتى اليوم».

ولدت هيبورن عام 1929 في بروكسل لأم هولندية وأب بريطاني، وانتقلت فيما بعد إلى لندن لممارسة فن الباليه، قبل أن ينتهي بها المطاف إلى التمثيل حيث صعدت على خشبة المسرح في نيويورك عام 1951 للمشاركة في مسرحية (جيجي) الغنائية على مسرح برودواي الشهير.

لعبت هيبورن بطولة كثير من الأفلام الناجحة في الخمسينات والستينات من ضمنها «إفطار في تيفاني» (بريكفاست آت تيفانيز) و«الأحجية» (شاريد) و«سيدتي الجميلة» (ماي فير ليدي). وتوفيت عام 1993 عن 63 عاما. ويضم المعرض أيضا رسوم هيبورن لتصميمات أزياء وكتاباتها الإنسانية، ويستمر حتى الخامس والعشرين من أغسطس (آب) المقبل.
فرنسا سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة