غوتيريش: سلاح «حزب الله» يهدد الاستقرار

غوتيريش: سلاح «حزب الله» يهدد الاستقرار

طالب إيران ضمناً بوقف تزويد الحزب بالأسلحة
الثلاثاء - 12 رجب 1440 هـ - 19 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14721]
أنطونيو غوتيريش (إ.ب.أ)
نيويورك: علي بردى
أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، عن «قلق شديد» من أن تعرّض أسلحة «حزب الله» «استقرار لبنان والمنطقة للخطر». جاء ذلك في أحدث تقرير لغوتيريش بشأن تطبيق القرار 1701. وفي إشارة ضمنية إلى إيران، طالب الأمين العام للأمم المتحدة الدول الأعضاء بـ«القيام بواجباتها» لجهة عدم تزويد الكيانات والأفراد في لبنان بالسلاح والعتاد الحربي. كما طالب الحكومة اللبنانية باتخاذ «كل الإجراءات الضرورية» لنزع أسلحة الميليشيات تطبيقاً لاتفاق الطائف والقرارات الدولية.

ودعا غوتيريش الحكومة اللبنانية الجديدة إلى «التزام سياسة النأي بالنفس، انسجاماً مع بيان بعبدا لعام 2012»، مشدداً على ضرورة أن «تتوقف كل الأطراف اللبنانية وجميع اللبنانيين عن التورط في الحرب السورية وغيرها من النزاعات في المنطقة». وندد بـ«التحرك المزعوم للمقاتلين والمعدات الحربية عبر الحدود اللبنانية - السورية».

كما عبَّر عن «القلق البالغ» حيال وجود أنفاق عبر الخط الأزرق، وحض الجيش اللبناني على «إجراء كل التحقيقات اللازمة من أجل التأكد من أن الأنفاق لم تعد تشكل خطراً أمنياً». أتى تقرير غوتيريش في وقت ينتظر وصول وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، إلى لبنان الذي يأمل الحصول على دعم أميركي في قضية إعادة النازحين السوريين إلى بلادهم.



المزيد....
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة