أستراليا تجرد متهماً بالانتماء لـ«داعش» من جنسيتها

أستراليا تجرد متهماً بالانتماء لـ«داعش» من جنسيتها

السبت - 21 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 29 ديسمبر 2018 مـ
وزير الداخلية الأسترالي بيتر دوتون (إ.ب.أ)
سيدني: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت حكومة كانبيرا اليوم (السبت)، إنها جردت رجلاً من ملبورن متهماً بالانتماء إلى تنظيم "داعش" من الجنسية الأسترالية.
وقال وزير الداخلية بيتر دوتون في بيان، إنه تم إبلاغ نيل براكاش (27 عاماً) المتهم بتجنيد عناصر لتنظيم "داعش" بأنه لم يعد مواطناً أسترالياً.
ويحتجز براكاش حالياً في سجن مشدد الحراسة في مدينة غازي عنتاب في جنوب تركيا، حيث يواجه تهماً تتعلق بالانتماء إلى منظمة إرهابية.
وأضاف دوتون، أن أستراليا أصدرت أيضاً طلب تسلم رسمياً إلى تركيا فيما يتعلق بعدد من تهم الإرهاب الخطيرة التي يواجهها براكاش في أستراليا.
ووفقا للقانون الأسترالي، يمكن أن يفقد أي شخص يحمل جنسية مزدوجة جنسيته الأسترالية "إذا تصرف بما يتناقض مع ولائه لأستراليا وتورط في سلوك مرتبط بالإرهاب.
يذكر أن بركاش يحمل جنسية فيجي، ويعتقد أنه غادر ملبورن إلى سورية عام 2013 ، وغير اسمه إلى أبو خالد الكمبودي وأصبح مشهوراً بتجنيد عناصر لتنظيم داعش.
أستراليا تركيا استراليا سياسة داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة