«طبت»... تطبيق سعودي يجبر خواطر نزلاء المستشفيات

«طبت»... تطبيق سعودي يجبر خواطر نزلاء المستشفيات

معتمد من وزارة الصحة ويستفيد منه 40 ألف شخص
الاثنين - 12 صفر 1440 هـ - 22 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14573]
واجهة تطبيق «طبت» الإلكتروني
الدمام: إيمان الخطاف
يتمنى مرضى كثر أن يزورهم أحد في المستشفيات، في حين أن أشخاصاً أصحاء يرغبون في زيارة المرضى للتخفيف عنهم، لكنهم لا يعلمون الوقت المناسب وطريقة تنسيق تلك الزيارات، ومن هنا جاءت فكرة التطبيق الإلكتروني «طبت» للهواتف الجوالة الذي يسعى لحل هذه المشكلة من خلال دعوات الزيارة للمرضى التي تسهم في مواساتهم وإدخال السرور على قلوبهم.
حظي التطبيق الإلكتروني باعتماد وزارة الصحة السعودية، ويتيح لمستخدميه إمكانية إجراء محادثات فورية مع المرضى، وإرسال دعوات زيارة في الوقت الذي يفضلونه، وكذلك يفتح المجال لمشاركة تجارب المرضى.
وأشار محمد الجويان مدير الهوية التجارية لشركة «الثقة» المطورة والمشغلة للتطبيق إلى أن أكثر من 40 ألف مستخدم حمّلوا التطبيق الذي يغطي جميع مناطق المملكة.
وأضاف أن الشركة تواصلت مع عدد من المستشفيات الحكومية والخاصة بهدف التعاون لتفعيل خدمة المجتمع، ونتج عن ذلك توقيع مذكرة تفاهم مع مدينة الملك سعود الطبية في فبراير (شباط) الماضي، وتم تطبيقها بشكل ناجح من خلال نشر التطبيق والتوعية به من قبل الأخصائيين الاجتماعيين، إضافة إلى المواد التعريفية والتعليمية الموجودة في أرجاء المدينة الطبية.
وذكر أن فكرة التطبيق نشأت من الحاجة إلى وجود وسيلة إلكترونية تخدم المجتمع من خلال تسهيل التواصل بين المرضى في المستشفيات والزوار عبر الزيارات والمحادثات المكتوبة والصوتية، إضافة إلى إتاحة التواصل بين المرضى الذين مرّوا بتجارب مشابهة لمشاركتها والاستفادة منها.
وبيّن أن اسم التطبيق مستمد من الحديث النبوي الشريف «مَنْ عَادَ مَرِيضاً أو زَارَ أَخاً لَهُ فِي اللَّهِ نَادَاهُ مُنَادٍ: أَنْ طِبْتَ وَطَابَ مَمْشَاكَ وَتَبَوَّأْتَ مِنْ الْجَنَّةِ مَنْزِلاً»، مشيراً إلى أنه تم إطلاق تطبيق «طبت» في مايو (أيار) الماضي، بدعم من وزير الصحة.
وأوضح الجويان أن التطبيق يتضمن 3 مزايا أساسية؛ أولاها الدعوة للزيارة، وبعد التسجيل في التطبيق يمكن إنشاء دعوة لزيارة المرض بتحديد موقع المستشفى وبعض البيانات، وبذلك يمكن للآخرين المسجلين في التطبيق الاطلاع عليها وزيارة المريض أو محادثته.
ولفت إلى أن الميزة الثانية تتعلق بمشاركة التجربة المرضية، إذ يمكن الاطلاع من خلال التطبيق على قائمة التجارب المرضية واختيار إحداها والتحدث بشكل مباشر مع الشخص بهدف الدعم، في حين أن الميزة الثالثة هي الزيارات المباشرة، بحيث يستطيع الشخص الإسهام في إسعاد مريض لا يعرفه بزيارته عن طريق إجابة دعوته في التطبيق. وأشار إلى أن العمل يجري على معالجة الاقتراحات والملاحظات لتطوير التطبيق.
وكان الدكتور توفيق الربيعة وزير الصحة السعودي، غرّد عن هذا التطبيق في حسابه الرسمي على «تويتر» بقوله: «من خلال تطبيق (طبت) يستطيع المريض: طلب زيارة الناس له، والتواصل مع أشخاص كان لديهم المرض نفسه للاستفادة من تجربتهم... أنصح المرضى بالاستفادة منه. ومن مرّ بتجربة مرضية مشاركة تجربته في العلاج. وهو تطبيق خيري».
ويؤكد العاملون في «طبت» أن انطلاق هذا المشروع سبقته زيارة للمرضى أنفسهم، من فئة المنومين في المستشفيات منذ أوقات طويلة، وبعد بحث معاناتهم وجدوا أن كثيرين يرغبون فيمن يزورهم للترويح عنهم، إلى جانب تبادل التجارب المرضية مع نظرائهم، على اعتبار أن الأطباء لديهم معرفة وخبرة لكن المريض لديه التجربة.
يذكر أن «ثقة» هي شركة حكومية لخدمات الأعمال تمتلكها الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين والهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين. وهي تعمل على دعم الإبداع بقيادة نخبة من الكفاءات الوطنية.
السعودية الصناعة السعودية Technology

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة