عمال روسيا يتقلون دروسا لتعلم "الابتسام" في وجه جماهير المونديال

عمال روسيا يتقلون دروسا لتعلم "الابتسام" في وجه جماهير المونديال

الاثنين - 28 شهر رمضان 1439 هـ - 11 يونيو 2018 مـ
روسيا تتزين من أجل استقبال ضيوفها (أسوشيتد برس)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
لا يشتهر الشعب الروسي بترحابه واستقبال الضيوف بصدر رحب خاصة حينما يكونوا غرباء لذلك مع اقتراب انطلاق كأس العالم التي تستضيفها البلاد على مدار شهر كامل بدأ العاملون في البلاد في تعلم كيفية الترحيب والابتسام في وجه الجماهير التي ستتوافد على البلاد من جميع أنحاء العالم خلال فترة البطولة.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن العاملين في السكك الحديدية والمترو في روسيا ، وكذلك المتعاملين مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يتلقون تدريبا حتى يكونوا أكثر تهذيبا مع الأجانب.

وقالت طبيبة علم النفس النارا مصطفينا لهيئة الإذاعة البريطانية "الروس عادة لا يبتسمون ولهذا السبب عندما يأتي الضيوف إلى روسيا يعتقدون أنهم غير ودودين".

وأضافت في تقرير تلفزيوني حيث تعاني مع مواطنيها للكشف عن أسنانهم وتحريك عضلات الوجه : "نحتاج أن نعلمهم كيف يبتسمون".

وأكدت المخرجة يوليا ميلاميد أن الروس يعتقدون أن الابتسام في وجه شخص غريب في العلن قد يضعك في مشكلة.

ومن بين الذين يتلقون تدريبات ودروس على تعلم الابتسام عمال في السكك الحديدية والمترو ، وأضافت يوليا "من الغريب أن يمشي شخص في الشارع ويبتسم. بدا ذلك غريبًا ومريبًا".

وقالت إن ضابطا للشرطة أوقفها في الشارع وطلب النظر إلى هويتها لأنها ابتسمت في الشارع.

شغب محتمل

ومن المتوقع أن ينتقل نحو عشرة آلاف مشجع بريطاني إلى روسيا لمؤازرة المنتخب الإنجليزي الذي يبدأ مشواره في البطولة بمواجهة تونس في 18 يونيو/ حزيران الحالي ضمن المجموعة السابعة.

لكن الأمر أكثر إثارة للقلق أن هذه الجماهير تم إبلاغها بالتزام غرفهم في الفنادق في حال اندلعت أعمال عنف دموية في الشوارع خاصة وأن جماهير إنجلترا معرضين بشكل أكثر للهجوم من مثيري الشغب الروسي على خلفية الاشتباكات التي وقعت بين جماهير المنتخبين خلال بطولة أوروبا 2016 في فرنسا.

ويخشى أن العديد منهم من نصف كمائن لجماهير إنجلترا بالقرب من الملاعب التي ستستضيف المباريات رغم أنه من المقرر أن تقام البطولة وسط إجراءات أمنية مشددة.

يأتي ذلك في الوقت الذي أمر الكرملين "بحملة غير مسبوقة" على مجموعات منظمة من مثيري الشغب قبل بدء نهائيات كأس العالم.

لكن أعضاء البرلمان يقولون إنهم قيل لهم إن "السلطات الروسية لا تستطيع السيطرة على هؤلاء المشاغبين الذين يعملون بعيدا عن القانون".
روسيا كأس العالم

أخبار ذات صلة



الوسائط المتعددة