كرة من الفضاء للمباراة الافتتاحية بمونديال روسيا

كرة من الفضاء للمباراة الافتتاحية بمونديال روسيا

رواد يعودون من محطة الفضاء الدولية بعد 168 يوماً
الاثنين - 21 شهر رمضان 1439 هـ - 04 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14433]
أعضاء فريق الإنقاذ ينقلون رائد الفضاء الأميركي سكوت تلينغ (أ.ف.ب)
موسكو - لندن: «الشرق الأوسط»
بعد مُهمة استغرقت 168 يوما في الفضاء، عاد ثلاثة رواد من طاقم محطة الفضاء الدولية إلى الأرض أمس الأحد 3 يونيو (حزيران).
وهبط أنطون شكابلروف من وكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس) ونوريشيجي كاناي من وكالة استكشاف الفضاء اليابانية وسكوت تينجل من إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) بالقرب من بلدة نائية في كازاخستان في الساعة 12:39 بتوقيت غرينتش (8:39 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة-6:39 مساء في كازاخستان)، حسب رويترز.
وأثناء وجودهم في الفضاء، درس طاقم البعثة رقم 55 إلى محطة الفضاء الدولية تأثيرات الجاذبية المتناهية الصغر على نخاع العظام وأجروا أبحاثا على نمو النبات في الفضاء. وكانت هذه أول مهمة لتينجل وكاناي. وبعد الهبوط، أكل شكابلروف من وعاء من العنب وقال إنه بخير ويشعر بالسعادة لعودته إلى الأرض.
إلى ذلك، عادت كرة قدم من المقرر أن يتم اللعب بها في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم المقررة في روسيا يوم 14 يونيو (حزيران)، إلى الأرض، أمس (الأحد)، بعد رحلة في الفضاء.
وتم نقل الكرة إلى محطة الفضاء الدولية في مارس (آذار)، وأُعيدت إلى الأرض على متن المركبة الفضائية «سيوز إم إس 07».
وبجانب رائد الفضاء الروسي أنطون شكابليروف، قام الأميركي سكوت تينجل، والياباني نوريشيجي كاناي، بإنزال الكرة في كازاخستان بالقرب من بلدة جيزكازجان.
وتنطلق بطولة كأس العالم يوم 14 يونيو بمباراة بين روسيا والسعودية. وستستمر البطولة التي تضم 32 فريقاً في 11 مدينة روسية حتى 15 يوليو (تموز).

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة